رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير
مؤيد اللامي
أول صحيفة صدرت في العراق عام 1869 م
يومية سياسية عامة
تصدر عن نقابة الصحفيين العراقيين
رقم الاعتماد في نقابة الصحفيين (1)
خلال لقائه نقيب الصحفيين العراقيين.. الجبوري يشيد باستعدادات النقابة للانتخابات ويثمن ما حققته على الصعيدين العربي والعالمي AlzawraaPaper.com غلاء الأسعار يضرب موائد إفطار العراقيين في شهر رمضان ..الأسواق المحلية تشهد عزوف المتبضعين عن الشراء.. واقتصاديون يحددون الأسباب ويقترحون حلولا AlzawraaPaper.com زيدان: لا يوجد نص حرفي في الدستور بمصطلح حكومة تصريف الأعمال AlzawraaPaper.com السعودية ترفع أعداد الحجاج إلى مليون حاج هذا العام AlzawraaPaper.com أكدت وجود مافيات عالمية تدير شبكات داخل العراق ...الداخلية تحدد لـ"الزوراء"أسباب ازدياد ظاهرة انتشار المخدرات في البلد وتكشف عن خطط للحد منها AlzawraaPaper.com زيباري: القرار كان مسيسا ومن حقي الترشيح ..المحكمة الاتحادية تقرر الحكم بعدم ترشيح زيباري لمنصب رئاسة الجمهورية AlzawraaPaper.com أشاد بشجاعة منتسب قام بإنقاذ طفلة من حادثة حريق في بغداد ..الكاظمي يوجه بمتابعة احتياجات عائلة الراحل أحمد راضي وتلبية متطلباتها AlzawraaPaper.com
الورشة النقدية لثقافية الزوراء تقدم : .. حداثة النص الشعري في ديوان (أوراق من خريف التقاويم) للشاعر العراقي نعيم الصياد


المشاهدات 1040
تاريخ الإضافة 2022/06/22 - 8:11 PM
آخر تحديث 2022/07/03 - 9:12 AM

الزوراء / خاص :
أتمعن في قلم الشاعر نعيم الصياد فيرجعني الى زمن قصيدة التوقيعة للشاعر عز الدين المناصرة من حيث التركيز والتكثيف وصياغة الومضة الشعرية رغم التشابك بين قصيدة الومضة وبين الاجناس الأخرى ( قصة الومضة او السوناتات )
( لأن القبور 
أصبحت جماعية وبلا عناوين 
صار العالم 
يحتفي بالجندي المجهول ) ص67
قصائد الشاعر نعيم الصياد تتمتع بإيقاعات داخلية تترعرع داخل رحم خصب ولود تأخذ صفات عافيتها من خلال حركة نامية ومتوترة حاضنة للدال والمدلول والدلالة ، وحاملة معها رمزية عالية بعيدة عن دهاليز الطلاسم والفوازير ففي قصيدته لقاء ، يقول : 
( أبحرت بعينيها 
اكتملت ثنائية الجنون
شاعر .. 
وبحر .. ) ص 14
لمحة سريعة تحتضن بريقا وجدانيا ، واستفزازا للتساؤل في فضاء اللغة التي لا يعرف الوعورة والترهل ، ولا تقترب من مطرزات البلاغة على حساب قوة الومضة الشعرية ، فالقصيدة لديه قائمة على ثنائية التعادل بين المبنى والمعنى ، فلا أحد يأكل من جرف الآخر ، فهي لا تعرف الاسراف في المنظمة اللغوية والشرارة التي تحملها لا تصلنا عارية وإنما متوهجة من خلال جلوسها على عرش المبنى مكونة بنية النص الحامل تأثيره الفاعل في وجدان المتلقي .
صعلوك
( صعلوك ..
رفع يده في حقل عباد الشمس 
انحنت كل الزهور ) ص 22
الشاعر الصياد يصطاد المفردات لينسج بها ومن خلالها صورته الشعرية، تاركا للمتلقي احتمالات التأويل المتعددة من خلال ابعادها الرمزية والدلالية ، وليس بالضرورة ان يلتقي فهم القارئ الى الهدف الذي ينطلق منه الشاعر ، المهم هو قوة القصيدة الباعثة الحركة الدينامية التي تخلق بدورها الحركة التفاعلية لخلق رؤية واعية لرصد مولدات التحرك .
انتباه
( هي ان تقل انسانا
يجهل كل شيء عنه 
تراه للمرة الأولى .. 
والأخيرة ) ص23 
ديوان الشاعر نعيم الصياد (أوراق من خريف التقاويم) تضمن قصائد ما يميزها اعتمادها على فن الحذف ، وصياغة متقنة للومضة ، وبنائها يقوم على الايجاز والايحاء والانزياح ، تحكمها الوحدة من منبعها وحتى مصبها ، وما يلاحظ على بعض قصائده انها تتمتع بأسلوب السرد والحداثة الشعرية واضحة من خلال التمعن في منظومتها اللغوية والتأمل في دلالاتها ، وتشكل معظم قصائده بريقا خاطفا يتسم بالوضوح رغم الرمزية العالية ، ويمكن اطلاق صفة ( القصيدة البرقية ) على معظم القصائد التي تضمنها الديوان.. مشهد ( شاعر ومطرب دخلا القاعة 
المطرب..
سوره الجمهور بالتحايا والقبلات 
والشاعر 
ظلّ وحيدا يتفرج ) ص9
عندما نتحدث عن الادهاش والايجاز والتكثيف التي تتسم بها قصائد الديوان علينا أن نضع تأكيدنا في مكانه المناسب لغرض التمييز بين قصيدة الومضة وبين القصة القصيرة جدا ( قصة الومضة ) من خلال شعرية النص وليس من خلال المشتركات بين الجنسين .
انتصار ( أيها السجان 
أرني وجهك ..
كي أشاهد
انتصاري ) ص22


تابعنا على
تصميم وتطوير