رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير
مؤيد اللامي
أول صحيفة صدرت في العراق عام 1869 م
يومية سياسية عامة
تصدر عن نقابة الصحفيين العراقيين
رقم الاعتماد في نقابة الصحفيين (1)
«الزوراء» تهنئ العراقيين والأمة الإسلامية بالمولد النبوي الشريف AlzawraaPaper.com أستمارة المكافأت التشجيعية 2021 لنقابة الصحفيين العراقيين AlzawraaPaper.com استبعدت تشريعه قريبا لتزامنه مع قرب الانتخابات ..لجان نيابية: مشروع قانون لتأسيس صندوق استثمار وطني سيعرض في الدورة المقبلة AlzawraaPaper.com القانونية النيابية: تسليم بغداد 200 مليار دينار شهريا لأربيل مخالفة دستورية ..حكومة الإقليم لـ"الزوراء": ملتزمون ببنود موازنة 2021 ولا مانع لدينا من تسليم إيراداتنا للمركز AlzawraaPaper.com وزير الداخلية السعودي: استقرار العراق سينعكس إيجاباً على المملكة ..الكاظمي والحلبوسي يؤكدان أهمية تطوير العلاقات بين بغداد والرياض وضبط الحدود بين البلدين AlzawraaPaper.com إقرأ غدا في «الزوراء».. AlzawraaPaper.com أمير دولة قطر يثمن الجهود المبذولة في إرساء الاستقرار في العراق - وزير الخارجية الإيراني: 13 مليار دولار حجم التبادل التجاري مع العراق..وزير خارجية السعودية: نشدد على ضرورة احترام سيادة العراق وعدم التدخل في شؤونه..الكاظمي: لا عودة للعلاقات المتوترة والحر AlzawraaPaper.com
التربية البدنية والرياضة تواصل انجاز معاملات الرياضيين الأبطال والرواد


المشاهدات 1066
تاريخ الإضافة 2015/01/11 - 5:52 PM
آخر تحديث 2022/01/22 - 9:12 AM

[caption id="attachment_961" align="alignnone" width="300"]التربية البدنية والرياضة تواصل انجاز معاملات الرياضيين الأبطال والرواد التربية البدنية والرياضة تواصل انجاز معاملات الرياضيين الأبطال والرواد[/caption] بغداد - عبد اللطيف كاظم ساتناول مباريات الفرق العربية في الدور الاول من بطولة امم اسيا 2015 من خلال هذه الرؤية السريعة للفرق الذي تعرضت للهزيمة .. تحت عنوان( بداية المشوار.... الكرة العربية في الدور الاول تغرد خارج السرب ). بداية غير مشجعة للكرة الكويتية وهزيمة ثقيلة على يد الكنغر الاسترالي ..الاخطاء الدفاعية واجتهاد الهجوم الاسترالي كان وراء هذه النتيجة ليضعوا ثلاث نقاط مهمة في خزانتهم ويزرعوا الابتسامة في وجوه جماهيرة .. تفوق واضح للفريق الاسترالي وخاصة في الجانب البدني والتاكتيكي المنظم واستطاع ان يسيطر على المباراة من خلال الفهم التاكتيكي عند لاعبي الخبرة والربط الفعال في الخطوط ..رغم الهدف المبكر للفريق الكويتي الا ان التنظيم التكتيكي للاستراليين واعتمادهم على تحركات رأسي الحربة وفرض الزيادة العددية في جميع المساحات جعل الفريق يتحرر من جهة الاطراف ويشكل خطورة ومن احداها يرتكب الدفاع الكويتي خطا في الضغط والمراقبة واعطاء حرية الحركة لعكس كرة عرضية يدكها المهاجم المخضرم جيلي بالمباشر هدف التعادل ومن نفس المنطقة كرة عالية يصطادها المهاجم الذي تحرك كثيرا براسيه جميلة هدفاً ثانيا وبقية الاهداف جاءت نتيجة السيطرة المطلقة مساحات الملعب .. اما هزيمة عمان مع الفريق الكوري الجنوبي فجاءت نتيجة عمل جماعي وتكتيك منضبط من الفريق الكوري حيث كان الفريق العماني صعبا ووقف في اوقات كثيره مسببا الاحراج للفريق الكوري معتمد على تحركات سريعة في طول وعرض الملعب وشكل خطورة على الفريق الكوري من خلال السيطرة وتحركات لاعبي الوسط بقيادة احمد مبارك اقدم لاعبي الفريق والمهاجم عبدالعزيز المقبالي الذي ازعج دفاعات الفريق الكوري لكن تعامل لاعبي الخبره في الفريق الكوري اوقف الكثير من الخطورة وعلى الجانب الاخر فان البناء الهجومي للفريق الكوري كان يتم بنقل الكرات السريع والمفاجئة عن طريق المساحات خلف لاعبي الوسط الى انجاء هدف الفوز في وقت لايحتمل التعويض من تسديد ارضية قوية ارتدت من الحبسي الذي انقذ ثلاث اهداف لم يحسن المدافع عبدالسلام عامر من ابعدها لكن سرعة المهاجم الكوري بالمتابعة حسمت الموقف ولتحرم عمان من نقطة ثمينة ..على كل الفريق العماني كان جيدا في التكتيك الحماسي ووقف بقوة اما الشمشون الكوري الذي كان الاكثر انتشارًا والاكثر استحواذ وحيازه للكره ونجح في تنفيذ التاكتيك الثنائي والجماعي وحصد الثلاث نقاط .. اما هزيمة الفريق السعودي مع التنين الصيني فكانت صعبة بكل المقاييس وكان الفريق السعودي الاقرب الى الفوز لولا اضاعة الهزازي لضربة الجزاء في وقت قد يكون كفيل في حصد نقاط المباراة ..لعب الفريق السعودي منذ البدايه معتمدا على تحركات نايف الهزازي في الامام ومن خلفه تحركات نواف العابد في التحضير والاسناد وتواجد كريري للتمركز في وسط الملعب لاغراض تنظيمية تبدأ من هذا المكان لكن ثقافة الفريق الصيني في الجانب التاكتيكي وخاصة تمركز لاعب امام منطقة القوس فوت على الفريق السعودي فرصة التحرر والاقتحام لمناطق الخطورة الصينية ويقضة المدافعين وعدم اعطاء حرية فرض الزيادة العددية للفريق السعودي في مناطق المناورة ... ونتيجة الاخطاء التكتيكية للفريق السعودي ايتطاع الفريق الصيني من استغلال كرة ثابتة بعيدة عن المرمى ليسجل منها هدف الفوز في وقت مهم من عمر المباراة وليخرج بثلاث نقاط مهمة ويضع الفريق السعودي في موقف حرج ..الفريق الصيني كان انضباطه التاكتيكي عاليا في الوضعين الدفاعي والهجومي .. وتبقى الانظار تتجه صوب مباراتنا مع الفريق الاردني الشقيق ليحسمها اسود الرافدين ان شاء الله ونضع موطا قدم لكرتنا في الدور الثاني .

تابعنا على
تصميم وتطوير