رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير
مؤيد اللامي
أول صحيفة صدرت في العراق عام 1869 م
يومية سياسية عامة
تصدر عن نقابة الصحفيين العراقيين
رقم الاعتماد في نقابة الصحفيين (1)
تلقى دعوة رسمية من الرئيس الأمريكي لزيارة البيت الأبيض ....السوداني يؤكد للمستشار الألماني رغبة العراق بتطوير التعاون في مجال الطاقة النظيفة والمتجددة


المشاهدات 1252
تاريخ الإضافة 2023/09/19 - 10:45 PM
آخر تحديث 2024/07/14 - 4:02 PM

الزوراء/ حسين السعدي:
أعرب رئيس الوزراء محمد شياع السوداني، خلال لقائه المستشار الالماني أولاف شولتز، عن رغبة العراق بتطوير التعاون في مجال الطاقة النظيفة والمتجددة، وفيما تلقى دعوة رسمية من الرئيس الامريكي جو بايدن لزيارة البيت الأبيض في واشنطن، أكد أن الحكومة اتخذت مع البنك المركزي عدة إجراءات في تطبيق الإصلاح المالي.
وقال المكتب الإعلامي لرئيس مجلس الوزراء في بيان تلقته “الزوراء”: ان”رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني، التقى في نيويورك، المستشار الألماني أولاف شولتز، وذلك على هامش مشاركته في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة، بدورتها الثامنة والسبعين”.
وأكد رئيس مجلس الوزراء بحسب البيان أن”هناك تنامياً واضحاً للعلاقة بين العراق وألمانيا، والتقدم في خطة العمل التي اتفق عليها الجانبان، خلال زيارته إلى برلين مطلع العام الحالي، ومنها تنفيذ العقود التي جرى توقيعها مع شركة سيمنز للطاقة، معرباً عن رغبة العراق بتطوير التعاون في مجال الطاقة النظيفة والمتجددة”.
وأشار السوداني للزيارات التي أجرتها وفود عراقية إلى ألمانيا، ومنها وفد برئاسة وزير الصحة؛ لرفع مستوى التعاون في القطاع الصحي، خصوصاً في مجال تشغيل المستشفيات، معبراً عن رغبة العراق بمشاركة المستشار الألماني في مؤتمر بغداد، المقرر عقده نهاية العام الحالي”.
وتابع البيان ان” المستشار الألماني أكد حرص حكومة بلاده على تنفيذ خطة العمل المتفق عليها، ومتابعة عمل الشركات الألمانية في العراق وتوسعته، وإنجاز العقود الموقعة  في أوقاتها المحددة، مبيناً استعداد ألمانيا لنقل خبراتها إلى العراق في مجال الطاقة واستثمار الغاز المصاحب”.
وأشاد شولتز وفقا للبيان بسياسات السوداني التي حققت التقدم الملموس والاستقرار الواضح في البلاد، مشيراً  إلى زيارة قريبة لوزير الاقتصاد الألماني للعراق، وكذلك أعرب عن رغبته بزيارة العراق”.
في غضون ذلك، ذكر بيان للمكتب الإعلامي لرئيس مجلس الوزراء، تلقته “الزوراء”: أن “رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني، التقى في نيويورك، وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، وذلك على هامش مشاركته في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة بدورتها الثامنة والسبعين”.
وأضاف أن “الوزير الأمريكي نقل دعوة الرئيس جوزيف بايدن إلى السوداني لزيارة البيت الأبيض من أجل المزيد من التباحث في العلاقات الثنائية بين البلدين”.
وأكد رئيس مجلس الوزراء “تقديره للدعوة واستعداده لتلبيتها في موعد يُحدد لاحقاً، مشدداً على أهمية استئناف أعمال اللجنة العراقية الأميركية المشتركة، في ما يخص اتفاقية الإطار الاستراتيجي بين البلدين”. 
وأشار إلى “عدد من المحطّات المهمة للتعاون الثنائي، والزيارة الناجحة التي أجراها الوفد العراقي برئاسة وزير الدفاع إلى واشنطن، والتباحث بخصوص العلاقة مع التحالف الدولي لمحاربة الإرهاب”.
وبيّن السوداني “رغبة العراق في تطوير علاقات الشراكة مع الولايات المتحدة في مجالات؛ مواجهة آثار التغير المناخي، والاستثمار في قطاع الطاقة، مرحباً بإسهام الشركات الأميركية في الفرص الاستثمارية بالعراق”.
وأكد على “أهمية التعاون المشترك في المجال الأمني لمحاربة داعش، في ضوء تنامي القدرات والإمكانيات القتالية للقوات الأمنية العراقية وقدراتها للحفاظ على الأمن في جميع أنحاء العراق”.
من جانبه، أشار الوزير بلينكن إلى “تقدير الإدارة الأميركية للخطوات العملية التي أجراها العراق في سيبل تنويع مصادر الطاقة، والاستثمار الأمثل للغاز وتحقيق الاكتفاء الذاتي عبر توقيع عقود مع شركة توتال، والربط الكهربائي مع دول الجوار”.
وأكد “حرص الولايات المتحدة على التعاون مع العراق في ملفات مواجهة آثار التغير المناخي، وتطوير البنى التحتية، وتوسعة الشراكة في مجالات شتى”، مجدداً “دعم الولايات المتحدة الأميركية لاستقرار العراق وتنميته وازدهاره”.
الى ذلك، أكد رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني، أن الحكومة اتخذت مع البنك المركزي عدة إجراءات في تطبيق الإصلاح المالي.
وذكر المكتب الاعلامي لرئيس الوزراء في بيان تلقته “الزوراء”: أن “رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني، التقى في نيويورك، بعد منتصف الليل (بتوقيت بغداد)، وكيل وزير الخزانة الأمريكية، وذلك على هامش مشاركته في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة بدورتها الثامنة والسبعين”.
وأضاف، أن “اللقاء شهد بحث آليات التعاون بين العراق ووزارة الخزانة الأمريكية، واستعراض أولويات الحكومة في  تنفيذ الإصلاحات الاقتصادية والإدارية التي تندرج ضمن البرنامج الحكومي”. 
وأكد رئيس مجلس الوزراء، بحسب البيان، أن “الحكومة اتخذت مع البنك المركزي العراقي عدة إجراءات في تطبيق الإصلاح المالي، الذي يُعد مفتاحاً للإصلاح الاقتصادي في تحقيق هدف الحكومة بالانتقال من الاقتصاد الأحادي نحو الاقتصاد المُنتج والمتعدد، حيث جرى، ولأول مرة، إنشاء قاعدة بيانات مالية للتعاملات المصرفية، بما يحقق الثقة المطلوبة في التعاملات مع البنوك والمصارف العالمية”.
وأشار السوداني إلى “اتساع عمل الحكومة في الحدّ من عمليات غسيل الأموال على المستويين الإجرائي والقضائي، عبر تطبيق المعايير الدولية المطلوبة، وتمكنها من تحقيق تجارة حقيقية تدعم الاقتصاد نحو المزيد من التنمية”، مبينا أن “الحكومة تدعم القطاع الخاص عبر حزمة من القرارات والإجراءات، فضلاً عن تقديمها كل التسهيلات اللازمة له في الموازنة الاتحادية للسنوات الثلاث”.
من جانبه، ثمّن نيلسون، الإصلاحات الحكومية في القطاعات المصرفية والمالية، ونجاح الحكومة في استعادة ثقة المؤسسات المالية العالمية، مثل Citibank و J.p. Morgan ، مؤكداً استعداد الخزانة الأمريكية للعمل الوثيق مع البنك المركزي العراقي والتعاون مع العراق في ملفّي السيولة المالية والحوالات المصرفية التجارية العراقية إلى خارج البلاد، وجدد دعم بلاده لاستقرار الاقتصاد العراقي.
 


تابعنا على
تصميم وتطوير