رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير
مؤيد اللامي
أول صحيفة صدرت في العراق عام 1869 م
يومية سياسية عامة
تصدر عن نقابة الصحفيين العراقيين
رقم الاعتماد في نقابة الصحفيين (1)
حُرٌّ بكفالة الشعب الأردني .....الصحفي أحمد الزعبي أمام النيابة مجددًا وهيئة الدفاع الشعبية معه


المشاهدات 1213
تاريخ الإضافة 2023/03/19 - 7:58 PM
آخر تحديث 2024/05/24 - 3:58 PM

عمان/متابعة الزوراء:
وجّهت السلطات الأردنية بإصرارها على استدعاء الكاتب  الأردني الساخر البارز أحمد حسن الزعبي مرة جديدة أمام سلطات النيابة رسالة واضحة الملامح تحت عنوان الدفاع عن سياسة الحد من الحريات العامة في البلاد في الوقت الذي لم تعلن فيه أي سردية من أي صنف توضح الأسباب التي تدفع السلطات للإصرار على محاكمة الزعبي والذي يُعتبر من الأقلام الساخرة البارزة ويحظى بشعبية كبيرة.وذلك بالرغم من أن مثل هذه المحاكمة لصاحب رأي أو التحقيق معه بسبب مقالات منشورة تُخالف منطوق ومضمون مسار تحديث المنظومة في الدولة في مئويتها الثانية.
مساء السبت أعلن الزعبي بأن النيابة أو الادّعاء العام قد تواصل معه وأبلغه بأن القضية المرفوعة ضدّه باسم الحق العام لا تزال سارية وأن عليه المثول صباح الأحد أمام سلطات التحقيق في قضية لها علاقة بمنشور على منصة تواصلية في الماضي.
 ويُعتبر الزعبي من الأقلام الساخرة والحادّة في النقد السياسي والاجتماعي لكن لديه شعبية كبيرة وسط الأردنيين لأنه يتحدث بلهجتهم وعن قضاياهم.
اللافت في مسألة الكاتب الساخر الزعبي أن نشطاء حقوقيون تضامنوا معه في تظاهرة غير مسبوقة الأسبوع الماضي عندما استدعته سلطات التحقيق لنفس الغرض حيث تجمّع نحو 200 شخصية عامة من بينها اكثر من 120 محاميا وناشطا قانونيا قرّروا التوكّل بصفة جماعية عن كاتبهم المفضل وتم التعامل مع المسألة باعتبارها قضية حريات عامة وقضية رأي عام ولا تتعلّق بمخالفات قانونية تورّط بها الكاتب.
آنذاك أجّلت سلطات النيابة التحقيق واستمعت إلى إفادة مُختصرة من الكاتب ثم لم تصدر مذكرة باعتقاله وتركته حرا وغرّد ناشطون آنذاك بأن الزعبي”حر بكفالة الشعب الأردني”، وذلك بسبب تظاهرة المحامين والوكلاء القانونيين التي دخلت قصر العدل مع الكاتب المُستدعى لإظهار التضامن معه.


تابعنا على
تصميم وتطوير