رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير
مؤيد اللامي
أول صحيفة صدرت في العراق عام 1869 م
يومية سياسية عامة
تصدر عن نقابة الصحفيين العراقيين
رقم الاعتماد في نقابة الصحفيين (1)
من ذاكرة الإذاعة والتلفزيون....عملت كرئيس قسم للمذيعين في قناتي الأشراق والأيام وقدمت برامجا في العراقية...الاعلامي كارناس علي لـ” الزوراء”: أجريت أكثر من 300 حوار إذاعي مع شخصيات بارزة


المشاهدات 1242
تاريخ الإضافة 2022/08/30 - 11:51 PM
آخر تحديث 2022/11/30 - 4:14 PM

بدايته كانت في اذاعة صوت الشباب التي انطلقت ما قبل سقوط النظام نهايات عام 98 بدأ اول عمل له فيها بقسم الاخبار الاذاعية كمساعد محرر ثم منصتا على التقارير الاذاعية بعد انتقل الى قسم الاخراج الاذاعي وعمل كمساعد مخرج ثم حصل على درجة مخرج اذاعي ثم تحول الى اعداد البرامج الاذاعية فاعد منها ثم عاد الى قسمه الأول الذي عمل فيه محررا فاصبح محررا لاخبار الاذاعة انذاك كان ذلك في 24-6-1999 ثم اصبح مذيعا للاخبار السياسية فيها وبعد مدة اقتنعت ادارة الاذاعة فكلفته ان يكون مديرا لها وما زال حتى الان يقرأ نشرات الاخبار اما بعد 2003 فقد استمر كارناس علي بعمله الاعلامي مستعينا باخيه الاعلامي الاكبر ريناس علي فتبوأ مسؤولية اذاعة الناس وراديو ديموزي وراديو اور وقدم عددا من البرامج في قناة العراقية العامة .

الزوراء اتصلت بالاعلامي كارناس الذي يتبوأ اليوم مسؤولية اذاعة iq واجرت معه الحوار التالي عن مجمل مسيرته الاعلامية فقدم نفسه اولا فقال :- اسمي كارناس علي مهدي .
-لا نود ان نتطرق لامور عرقية ولكن فقط للتعريف فانت كردي فيلي حدثنا عن الاجواء الاولى التي انطلقت منها؟
-انا مواليد بغداد عام 1978 من عائلة تتكون من 3 أبناء ( ولدان وبنت ) أخي الكبير هو المذيع الرائد ريناس علي والذي كان له الدور الاكبر بإدخالي في عالم الاعلام اذ كان يسبقني بعامين في هذا المجال حيث كان من اوائل المذيعين الذي عملوا في اذاعة صوت الجماهير من بغداد بعد اعادة افتتاحها للمرة الثانية عام 1996 مع مجموعة من المذيعين امثال ( محمد صبحي، ووليد منعم، وماجد سليم، وانور الحمداني، ونغم منعم، واخرين) .
والدي وخالي رحمهما الله كان لهما دور في تنشئتي الثقافية والفنية وزرعا عندي حب القراءة بكل المجالات كونهما شاعران وملحنان ومطربان كرديان من الرواد حيث تعاملا مع العديد من المطرين الرواد الكرد والشباب، وقد شجعاني كثيرا عند دخولي عالم الاذاعة الذي اعشقه وكانا خير متابعين وموجهين وناقدين .
حدثنا عن بداياتك قبل الانتساب الى الاذاعة والتلفزيون وهل كانت لك مشاركات او ابداعات اعلامية ؟
قبل دخولي الاذاعة عملت في مجال التصوير الفوتوغرافي لعدة سنوات في احد استوديوهات بغداد، وشاركت في عدة مهرجانات للخطابة انا وشقيقي ريناس عندما كنت في الصف الاول المتوسط، وفي عام 1998 دخلت عالم الاذاعة فعملت بداية في اذاعة الشباب الناطقة باللغة الانكليزية ( VOY  ) وقد ساعدني كثيرا المخرج ومقدم البرامج الاستاذ ( أحمد الصالحي ) , بعدها بعدة اشهر انتقلت للعمل باذاعة الشباب في قسم الاخبار ومن بعدها عملت مساعدا للمخرج الرائد ( افا جمال ) في برامجه المباشرة، بعدها انتقلت لاعداد البرامج حيث قمت باعداد اول برنامج لي للمذيع الرائد وليد منعم وسهاد ربيع وكان البرنامج من اخراج الزميل ياسر سامي ’ خلال هذه الفترة منذ بداية دخولي كنت استمع للمذيعين واتابعهم واقرأ نشرات الاخبار في الخفاء دون ان يستمع لي احد، وكان من يعرف بهذا الموضوع ويتابعني ويصحح لي ويدربني على الالقاء والتقطيع الزميل المذيع الدكتور عماد الدليمي، بعدها بفترة شكلت لجنة برئاسة المذيع القدير الاستاذ غضنفر عبد المجيد وعضوية كل من الزميلين عماد الدليمي واياد محسن وباشراف المخرج خطاب عمر لاختباري وتم قبولي كمذيع رئيسي للاخبارفي الاذاعة، فقمت بقراءة اول نشرة اخبارية على الهواء بتاريخ 24 – 6 -1998 وكان يجلس بجانبي المذيع القدير الاستاذ محمد صبحي كداعم لي او في حالة ارتباكي على الهواء ليقوم بتكملة النشرة، ولكن ولله الحمد اكملتها على احسن وجه حسب رأي الاساتذة .
-طيب اول تنسيبك للعمل اين كان ؟
-في اذاعة وتلفزيون الشباب قسم الاخبار .
-اول مادة قدمتها على البث ؟
-نشرة الاخبار .
-كيف كانت ردود الافعال تجاه اول عمل قدمته؟
-ردود اثلجت صدري ودعمتني كثيرا في بداياتي سواء من زملائي واساتذتي او من الاهل والاصدقاء .
-هل مررت بمرحلة مذيع الربط ؟ 
-لا دخلت مباشرة بقراءة نشرات الاخبار وعلى الهواء مباشرة .
هل دخلت الاذاعة اولا وهل عملت في التلفزيون ؟
-نعم دخولي الاول كان في الاذاعة وما زلت اعمل فيها، بعدها عملت في التلفزيون كرئيس قسم للمذيعين في قناتي الاشراق والايام، وقدمت برامج نخبوية في قناة العراقية منها برنامج بروتوكول الذي يهتم بالعمل الدبلوماسي وعلاقة العراق الدبلوماسية مع دول العالم من خلال اللقاء بسفراء الدول في العراق، والبرنامج الاخر هو برنامج اساطين الذي يؤرشف تاريخ الصحافة في العراق وقد التقيت بأساطين الصحافة العراقية .
-اول نشرة اخبار تلفزيونية كاملة قدمتها متى وكيف كانت انعكاساتها عليك ؟
-اول نشرة اخبارية تلفزيونية كانت في قناة الاشراق عام 2011 كانت انعكاساتها ممتازة لأن وكما تعرف استاذ جمال أن من يعمل في الاذاعة يصقل موهبته جيدا فيكون العمل التلفزيوني سهلا بالنسبة اليه .
-هل شاركت بحوارات اذاعية – مع من واين قدمت ؟
-نعم عملت الكثير من الحوارات السياسية مع العديد من الشخصيات السياسية من الصف الاول تجاوزت أكثر من 300 حوار اذاعي توزعت بين اذاعتي الناس وديموزي .
-هل شاركت كمذيع بنقل حدث او اي عمل خارج الدائرة ؟
-نعم شاركت بعدة مهرجانات كعريف حفل في العديد من المهرجانات الرسمية.
-اول اساسيات المذيع والمقدم هي اللغة هل عانيت من موضوع اللغة وكيف تخطيت هذه المسالة ؟
-موضوع اللغة هو من اصعب المواضيع التي تواجه المذيع، وعليه يجب ان يتسلح المذيع باللغة لانها من اهم الادوات واصعبها في هذه المهنة، وكان الفضل الكبير في تقوية لغتي هو الاستاذ الراحل المصحح اللغوي ( حسن القريشي – ابو العلا) فقد ازعجته كثيرا بأسئلتي رحمه الله، بالاضافة الى متابعة الزملاء لي في بداياتي منهم الاستاذ صباح محسن والاستاذ وليد منعم وشقيقي ريناس والاستاذ غضنفر عبد المجيد والاستاذ عماد الدليمي.
-هل مررت بمشاكل في الشارع كشخصية معروفة ومرئية ام كان انعكاسها ايجابي ؟
-بصراحة لم أمر بمثل هكذا موقف كوني اذاعي بالدرجة الاولى وعملي التلفزيوني وظهوري فيه قليل جدا، ولكن على مستوى الاسم اعتقد ولله الحمد وبشهادة الاخرين أن له تأثير في الوسط الاعلامي .
-اين تضع نفسك من بقية المذيعين؟
-اساتذتي والجمهور هو من يضعني في المكانة التي استحقها.
-هل العمل التلفزيوني اسهل من الاذاعي او العكس؟
-العمل الاذاعي اصعب من التلفزيوني لانك تتعامل مع المتلقي عن طريق الصوت لا غير وهذا يتطلب جهدا وقدرة وموهبة لدى المذيع لاقناع المتلقي بالبقاء والاستماع اليك، اما التلفزيون فهناك عناصر كثيرة تشتت انتباهك ولا تركز على الاداء ولا على الصوت ولا على اللغة .
-هل شاركت باعداد برنامج اذاعية ؟
-كل برامجي التي قدمتها هي من اعدادي وتقديمي، وساهمت باعداد الكثير من البرامج للزملاء في الاذاعة والتلفزيون .
-حدثنا عن أهم برامجك الاذاعية ؟
-كل البرامج التي قدمتها هي من وجهة نظري كانت مهمة اذكر منها برنامج عام قضيته في العراق يتحدث عن تجربة بول بريمر الحاكم المدني في العراق وقد قمت باعداده وتقديمه على مدى 140 حلقة، ولكن من اقرب البرامج الى قلبي هو برنامج همسات دافئة وهو البرنامج الوحيد الذي لم يكن من اعدادي بل كان من اعداد الشاعر الكبير الاستاذ عريان السيد خلف وباللغة الفصحى.
-كيف ترى مذيع ومذيعات اليوم ازاء ما كنت تراهم سابقا؟
-فيهم القليل ممن تدرب بصورة صحيحة ويمتلك ادواته المهنية من لغة واداء وتقطيع ومخارج حروف، اما الغالبية منهم هم بعيدون عن اصول المهنة وقد دخلوا عالم الاعلام بطريق الصدفة او بالواسطة وهذا ما ادى الى استسهال عمل المذيع مع الاسف .
-هل المذيع يجب ان يقرأ ويطالع لتطوير نفسه؟
-بالتاكيد هذا جزء مهم في حياته المهنية لان المذيع ليس بـ ( ببغاء ) يقرأ من يعطى له عليه ان يشارك في اعداد وتحرير الخبر ومتابعة الاحداث والاطلاع على ما يدور من حول بشكل دقيق لان المسؤولية تقع على عاتقه بالدرجة الاولى .
-حدثني عن المناصب التي شغلتها ؟
-انا عملت في اماكن عديدة وتكلفت بمسئوليات معينة منها مدير راديو الناس 2004 – 2007.
   مدير راديو ديموزي 2007 – 2014
   مدير راديو اور 2014 -2019
  مدير راديو اي كيو 2020 – وما زلت 
  كما عملت العديد من الافلام الوثائقية لمحطات عربية وعالمية ومحلية.
- وعملت مدير مركز بغداد للإعلام (للتطوير الاعلامي )
- مدير حملات اعلامية لمجموعة من النواب لدورتين السابقة والحالية.
- مذيع أول في جمعية المذيعين العراقيين سابقا ( اتحاد الاذاعيين والتلفزيونيين حاليا ).
- عضو عامل في نقابة الفنانين العراقيين ( المركز العام )
-هل دخلت دورات معينة ؟
-نعم دورات عديدة منها.
-دورات وزارة الثقافة والاعلام المتخصصة باللغة من عام 1998 لغاية 2003 بمعدل دورتين كل سنة .
2- دورات مؤسسة فردريخايبرت الالمانية المتخصصة بمنظمات المجتمع المدني في عمان 2004 - 2005 
3- دورتان لمؤسسة DW الالمانية الاعلامية المتخصصة بإعداد وتقديم البرامج ودور الاعلام الحديث في سوريا 2006 - 2007
4- دورة مؤسسة MTV اللبنانية بالتعاون مع السفارة الامريكية في بغداد والمقامة في بيروت 2011
-الجوائز والهدايا لطفا ؟
-عديدة منها افضل مذيع اخبار للأعوام :  2003 - 2005 - 2006 - 2008 - 2009 - 2011 - 2012 - 2014 - 2015 - 2016 - 2017
افضل برنامج بروتوكول قناة العراقية العامة 2020
أفضل برنامج أساطين قناة العراقية العامة 2021
بالإضافة الى العشرات من كتب الشكر الرسمية من وزارات ودوائر الدولة والمؤسسات التي عملت بها
كرمت إذاعة الرأي العام (RP news)، مقدم البرامج الاذاعية كارناس علي، بجائزة درع الابداع كأفضل مذيع اذاعي للعام الحالي 2018 حسب الاستفتاء الذي اجرته الاذاعة مؤخرا على موقعها الالكتروني.
جاء فيه :- اذاعة الرأي العام تنشر نتائج استبيانها السنوي لهذا العام
الرأي العام تكرم وكالة المعلومة الاخبارية بجائزة درع الابداع
وكانت الرأي العام، أعلنت عن اطلاق استبيانها السنوي لأفضل التخصصات الأعلامية المحلية والذي أجرته بمناسبة ذكرى تأسيسها.
-هل تود ان تضيف شيئا ؟ 
-أتمنى أن يهتم اصحاب المؤسسات الاعلامية بانتقاء من يظهرون على الشاشة لأنها مسؤولية كبيرة وتمثل صورة وهوية البلد، واود ان اقول ( إن الطبيب الفاشل يقتل مريضا واحدا , والمذيع الفاشل يسمم الملايين) وفي النهاية اود أن اشكرك استاذ جمال على هذا الحوار الشيق ولي الشرف أن يقوم بمحاورتي استاذ بمكانتك المهنية وبتاريخك الاعلامي ممتن جدا منك، وتحية لجريدة الزوراء الغراء ولقرائها المحترمين .
-شكرا لك متمنين لك التوفيع ولعملك التطور والازدها .
 


تابعنا على
تصميم وتطوير