رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير
مؤيد اللامي
أول صحيفة صدرت في العراق عام 1869 م
يومية سياسية عامة
تصدر عن نقابة الصحفيين العراقيين
رقم الاعتماد في نقابة الصحفيين (1)
العواطف والرومانسية .. مفتاح الرضى في العلاقة الزوجية


المشاهدات 1027
تاريخ الإضافة 2022/08/03 - 8:54 PM
آخر تحديث 2022/08/07 - 3:14 AM

مفتاح الرضى في العلاقة الزوجية هو العواطف والرومانسية، كلما أغدقتِ على زوجك من الحنان والحب والعطف، كان أكثر رضىً، لهذا فإنّ نقص العاطفة في الزواج يسبب خللاً واضحاً في تصرفات الزوج، هذا الخلل يظهر في بعض العلامات التي تشير إليكِ بضرورة التدخل، وزيادة العاطفة والرومانسية في زواجك.. وإليكِ أهم هذه العلامات..
1. لزوجك مزاج خاص
إذا لاحظتِ أن زوجك يمتلك مزاجاً خاصاً متطرّفاً وواضحاً، مثل الغضب، أو الحزن الشديد، ربما تكون هذه إحدى طرقه للفت انتباهك وطلب المزيد من العطف نحوه.
لاحظي أن الرجال أحياناً لا يحبون الحديث المباشر، ربما لا يرغب زوجك في الحديث أصلاً، وكل ما يحتاج إليه في هذا الوقت هو عناق صامت، أو لمسة حانية على كتفه.
2. زوجك تعرّض أخيراً لخسارة
الحزن أمر صعب، ما يخفّف عبئه قليلاً هو وجود شريك متعاطف وداعم وقت الشدة، إذا تعرّض زوجك لفقدان شخص عزيز، أو خسارة كبيرة في عمله، فهو بالتأكيد بحاجة إلى الدعم والمزيد من العاطفة، حتى إن لم يخبرك بذلك، أو حاول أن يبدو على ما يرام.
3- تشعرين بوجود مسافة أو فجوة بينكما
إذا شعرتِ أن زوجك أصبح بعيداً عنكِ، أو أنه يبتعد عن قصد، فربما تكون هذه طريقة أخرى للتعبير عن احتياجه إلى الاهتمام وفتح حوار معه تظهرين من خلاله الرومانسية والحب. 
4. يبحث عن شخص آخر لرعايته
إن اللجوء إلى الأصدقاء والزملاء وأفراد وسائل التواصل الاجتماعي من أجل الحصول على الرعاية والاهتمام، هو أحد أجراس الخطر التي تنذرك بمشكلة كبرى في علاقتك بزوجك، هنا يجب عليكِ التدخل مباشرة والحديث مع زوجك عن طرق إصلاح العلاقة بينكما، وإعادتها قوية وسعيدة.
 


تابعنا على
تصميم وتطوير