رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير
مؤيد اللامي
أول صحيفة صدرت في العراق عام 1869 م
يومية سياسية عامة
تصدر عن نقابة الصحفيين العراقيين
رقم الاعتماد في نقابة الصحفيين (1)
أستمارة المكافأت التشجيعية 2021 لنقابة الصحفيين العراقيين AlzawraaPaper.com استبعدت تشريعه قريبا لتزامنه مع قرب الانتخابات ..لجان نيابية: مشروع قانون لتأسيس صندوق استثمار وطني سيعرض في الدورة المقبلة AlzawraaPaper.com القانونية النيابية: تسليم بغداد 200 مليار دينار شهريا لأربيل مخالفة دستورية ..حكومة الإقليم لـ"الزوراء": ملتزمون ببنود موازنة 2021 ولا مانع لدينا من تسليم إيراداتنا للمركز AlzawraaPaper.com وزير الداخلية السعودي: استقرار العراق سينعكس إيجاباً على المملكة ..الكاظمي والحلبوسي يؤكدان أهمية تطوير العلاقات بين بغداد والرياض وضبط الحدود بين البلدين AlzawraaPaper.com إقرأ غدا في «الزوراء».. AlzawraaPaper.com أمير دولة قطر يثمن الجهود المبذولة في إرساء الاستقرار في العراق - وزير الخارجية الإيراني: 13 مليار دولار حجم التبادل التجاري مع العراق..وزير خارجية السعودية: نشدد على ضرورة احترام سيادة العراق وعدم التدخل في شؤونه..الكاظمي: لا عودة للعلاقات المتوترة والحر AlzawraaPaper.com أكدت أن مبادرة «داري» ستسهم بحل أزمة السكن ..الخدمات النيابية لـ"الزوراء": مستثمرو المجمعات السكنية رفعوا أسعار الوحدات إلى الضعف وعلى الحكومة التدخل AlzawraaPaper.com
الفرات يرتدي السواد


المشاهدات 1006
تاريخ الإضافة 2015/09/12 - 7:38 PM
آخر تحديث 2021/08/09 - 7:49 PM

[caption id="attachment_27991" align="alignnone" width="288"]احمد الجنديل احمد الجنديل[/caption] للفجيعة وجوه ، وأبشع وجوهها رؤية السخي الواهب فيضه لكل الناس وهو يعاني من الجفاف ، وللمحنة صور كثيرة ، وأكثرها حزناً صورة الكريم الذي يتدفق الخير من بين أصابعه وهو يعاني من الإهمال والنسيان. كان الفرات نهراً عظيماً ، ما بخلَ على أحد ، ولا اشتكت منه أرض ، ولا امتعضَ من سخائه فلاح ، هويته العطاء ، وعنوانه الثراء ، وسيرته حافلة بالخير لكل عشاق الحياة ، وكان إذا انتفض حاملاً لواء فيضه فالجميع يدرك أن فيضه فيض الكريم المعطاء ، وثورته بركة على الأرض المغمورة بحب أهلها، وسلامة نواياهم ، وطيبة قلوبهم . ما من أحد وهو يمر على ذكر الفرات إلا وتذكر موسم الفيضان، وكيف يخرج الناس ، وتقفل المدارس ، وتعطل دوائر الدولة استعداداً لمواجهة ثورة الفارس حيث تقام السدود ، ويعلن النفير ، وتُشحذ الهمم ، وكيف تعم الفرحة النفوس بعد أن يتوقف النهر عن ثورته ، ويكون الحرث والنسل مصاناً بسواعد الجميع ، وما بين أهازيج الفلاحين ، وأناشيد الشعراء، وغزل الصبايا ، وانتعاش الآمال وهي تلامس رماله المغسولة بعطر الشمس ، يكون الفرات قد وضع تاج عرسه ، وقبض على صولجانه ، وراح يتبختر وهو ينثر هباته على الجميع . أيها الفرات الحبيب ، يا واهب العشق والمحبة لكل الناس ، أيتها الخيمة الآمنة الأمينة التي فرشت أجنحتها لكي ينام الصغار والكبار على ضفافها بأمن وسلام ، يا مانح الأساطير للأطفال وهم يرحلون إلى عالم الأحلام العذبة ، يا خالق الطناطل والسعالى في رؤوس العجائز لينسجن من خلالها الحكايات للصغار في ليالي الشتاء ، أيها الفرات العظيم ، مررتُ بكَ اليوم ، فوجدتُ الشحوبَ قد اعتلى وجهكَ المضيء، والجفاف قد تسربَ إلى بريق عينيْكَ المتوهجتيْن ، والانكماش قد أصابَ جناحيْك ، شاهدتُ غضبكَ وأنت تنكمش على نفسكَ وتتحول إلى مجرى صغير ، سمعتُ صراخَ شواطئكَ وهي تعاني من شحّة الوفاء ، هرعتُ إليكَ ، تيممتُ برمالكَ فجفلتُ من جفافها ، توضأتُ بدموعكَ فلسعتني مرارتها ، سمعتُ نشيج دجلة وهي ترثي نفسها وترثيك ، وقد تقشر سحرها هي الأخرى بالجفاف والإهمال ، وأنا بينكما لا أملكُ غير دمعتي ولوعتي يا سيد الأنهار ، لا أملكُ غير حزني عليكَ يا ملهم الحياة عنفوانها وتألقها ، أتحرى جداول الحزن في وجنتيك ، وأصرخ بأعلى صوتي : أما آن لكَ يا ملك الموج أن تثور من جديد ؟ أما آن لكَ أن تزمجر في وجوه من تجاهلوا كرمكَ طيلة تاريخكَ الخالد ؟ أما آن لكَ أن تعود فراتاً عذباً كما كنتَ على مر العصور والأزمان ؟ الأرض اليباب عيونها ترنو إليكَ ، وقلوب الفلاحين تنتظر كرمكَ المعهود ، والصبايا ينتظرنَ عودتك فعلى رمالكَ كتبنَ ألف قصيدة عشق ورسالة غرام ، اخلعْ سوادكَ سيدي الفرات، فلقد تعبت نفوسنا من تزاحم الألوان ، وضاقت نفوسنا من ثقل اللون الأسود عليها . إلى اللقاء .

تابعنا على
تصميم وتطوير