رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير
مؤيد اللامي
أول صحيفة صدرت في العراق عام 1869 م
يومية سياسية عامة
تصدر عن نقابة الصحفيين العراقيين
رقم الاعتماد في نقابة الصحفيين (1)
أستمارة المكافأت التشجيعية 2021 لنقابة الصحفيين العراقيين AlzawraaPaper.com استبعدت تشريعه قريبا لتزامنه مع قرب الانتخابات ..لجان نيابية: مشروع قانون لتأسيس صندوق استثمار وطني سيعرض في الدورة المقبلة AlzawraaPaper.com القانونية النيابية: تسليم بغداد 200 مليار دينار شهريا لأربيل مخالفة دستورية ..حكومة الإقليم لـ"الزوراء": ملتزمون ببنود موازنة 2021 ولا مانع لدينا من تسليم إيراداتنا للمركز AlzawraaPaper.com وزير الداخلية السعودي: استقرار العراق سينعكس إيجاباً على المملكة ..الكاظمي والحلبوسي يؤكدان أهمية تطوير العلاقات بين بغداد والرياض وضبط الحدود بين البلدين AlzawraaPaper.com إقرأ غدا في «الزوراء».. AlzawraaPaper.com أمير دولة قطر يثمن الجهود المبذولة في إرساء الاستقرار في العراق - وزير الخارجية الإيراني: 13 مليار دولار حجم التبادل التجاري مع العراق..وزير خارجية السعودية: نشدد على ضرورة احترام سيادة العراق وعدم التدخل في شؤونه..الكاظمي: لا عودة للعلاقات المتوترة والحر AlzawraaPaper.com أكدت أن مبادرة «داري» ستسهم بحل أزمة السكن ..الخدمات النيابية لـ"الزوراء": مستثمرو المجمعات السكنية رفعوا أسعار الوحدات إلى الضعف وعلى الحكومة التدخل AlzawraaPaper.com
اليَقَظَة والغفلة : مَرارات الاضداد وصراعاتها مظهر محمد صالح


المشاهدات 1109
تاريخ الإضافة 2021/08/24 - 6:13 PM
آخر تحديث 2021/10/17 - 5:13 AM

    اليَقَظَة هي حالة دماغية متكررة يومياً يكون فيها الفرد واعيًا ومشاركًا في الاستجابات المعرفية والسلوكية تجاه العالم الخارجي مثل الاتصال والتأمل والأكل وغيرها ، في حين تنصرف الغفلة الى تخلف الذكاء وقلة الفطانة ، وبين هذا وذاك تتسع الحياة المجتمعية لتمنح اليقظة فرص الجدل التاريخي في مساحات داكنة يلونها الوعي اي بما هو التفكير في الذات وعدهِ مادة لمكنونات الصراع بما في ذلك الوعي الزائف .فبين جدل اليقظة والغفلة يتعرض التاريخ البشري الى نقيض يقترب من الاستلاب في لعبة اشبه ما (بمجموعة اللعبة الصفرية zero sum game ) وهي بين اليقظة الرابحة تماما والغفلة الخاسرة بمرارة، وهنا لابد من البحث عن اللعبة التعاونية cooperative game التي تمثل نهضة التاريخ وتختفي فيها المساحة الداكنة بين اليقظة وبين الغفلة ويكون عندها الوعي بحق الحالة العقليّة التي يتم من خلالها إدراك الواقع والحقائق الجارية من حولنا ، وذلك عن طريق اتّصال الإنسان مع المحيط الذي يعيش فيه واحتكاكه به ممّا سيسهم في خلق حالة من الوعي لديه بكل الأمور التي تجري وتحدث من حوله، بما يجعله أكثر قدرة على إجراء المقاربات والمقارنات من منظوره هو ومن ثم سيصبح أكثر قدرةً على اتخاذ القرارات التي تخص المجالات والقضايا المختلفة التي تطرأ له.
    والوعي أيضاً هو المحصول الفكري الذي ينضوي عليه عقل الإنسان بالإضافة إلى وجهات النظر المختلفة التي يحتوي عليها هذا العقل والمتعلق بالمفاهيم المختلفة المتمحورة حول القضايا الحياتية والمعيشية .
    فمن اجمل ما قرأت للكاتب والمفكر العراقي حسين العادلي وهو يرسم مساحة التناقض بين الغفلة واليقظة قائلاً:
    • زمن الحقيقة (جُلّه) غَفْلَة، و(اليقظة) استثناء!!
    • تموت (الدول)، بسبات الشعوب، وغَفْلَة النُخبة.
    • (تزدهر) الغَفْلَة بالتّرف، و(تموت) بالشّدة.
    • مَن (أسكرته) الغَفْلَة، (ستفجعه) العاقبة.
    • ما دامت اليقظة (طريدة)، فالغَفْلَة (ضالة) الحليم.
    • الفَوت (نذير) الغَفْلَة، والحصاد (الحسّرة).
    • الغَفْلَة (أفيون) الفرصة.
    • السلطة والغَفْلَة (قلما) يفترقان، فالشهوات (سلطان)!!
    ولكي استكمل الجدلية التي بدأتُها والتي اسس لها مفكر المشرق العربي العادلي فيمكنني القول في اليقظة :
    هي مصيدة الفرص لمجموعات بشرية سالبة تغفوا في الغفلة ... فاذا كانت الغفلة هي التشكيل السالب للحياة فان اخطر انواع اليقظة هي اليقظة السالبة وهي (الضد النوعي ) والتي تصحوا على سبات المغفلين و باغلفة عقلية عمياء وبوعي زائف... وهم بالغالب سراق سعادة الشعوب والامم .وان اعلى طبقات اليقظة الموجبة هي (التلاحم النوعي) هي من تبث الوعي الايجابي في حياة الناس لبناء السعادة والتمتع بالفرص دون ضياع.
    وهكذا يتكالب على الامم (المغفلة) بلا ريب صناع (اليقظة السالبة) كي تستحيل فيها (الغفلة) الى ضياع و تمسي فيها غلبة (اليقظة) معاقل للقمع والاستغلال.
 


تابعنا على
تصميم وتطوير