رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير
مؤيد اللامي
أول صحيفة صدرت في العراق عام 1869 م
يومية سياسية عامة
تصدر عن نقابة الصحفيين العراقيين
رقم الاعتماد في نقابة الصحفيين (1)
سناب شات يحاول جعل تجربة الكاميرا أفضل


المشاهدات 1038
تاريخ الإضافة 2021/05/03 - 7:50 PM
آخر تحديث 2021/05/10 - 3:57 AM

أطلقت الشركة المطورة لتطبيق سناب شات مبادرة لإعادة تصميم تقنية الكاميرا الأساسية الخاصة بها لجعلها أكثر قدرة على التقاط مجموعة واسعة من درجات ألوان البشرة، حيث يتم التقاط نحو 5 مليارات صورة باستخدام كاميرا سناب شات كل يوم، وتشكل هذه الصور نقطة البداية للأشخاص الذين يرون أنفسهم وأصدقائهم وعالمهم من خلالها.
وقال برتراند سانت بريوكس، مسؤول تطوير تجربة الكاميرا في شركة سناب: استخدمت العمليات الكيميائية وراء تطوير الفيلم من الناحية التاريخية البشرة الفاتحة كخط أساس كيميائي لها، وهو إرث يستمر حتى اليوم، لكن الكاميرا عنصرية في الواقع.
وأصبحت كاميرات الأفلام أفضل في تعريض الألوان الداكنة، لكن ليس كجزء من جهد منسق لجعل الأمور أكثر إنصافًا للناس.
وبدلاً من ذلك، كانت الشكاوى من صانعي الشوكولاتة والمصورين الذين يصورون المواضيع المظلمة الأخرى هي التي دفعت الصناعة إلى القيام بعمل أفضل.
وكانت الأيام الأولى للتصوير الرقمي مماثلة، حيث وعدت بعض كاميرات الويب من الشركات مثل مايكروسوفت بالقدرة على اكتشاف الوجوه، لكنها واجهت صعوبة في القيام بذلك مع الأشخاص ذوي البشرة الداكنة.
وبالرغم من ذلك، قطعت التكنولوجيا خطوات واسعة في السنوات الأخيرة من شأنها أن تساعد هذا الجهد، بما في ذلك النطاق الديناميكي العالي والقدرة على دمج العديد من اللقطات لإنشاء صورة واحدة.
وبالنسبة إلى سناب شات، فإن جهد الكاميرا الشاملة أوسع من مجرد التقاط البشرة الداكنة وكذلك البشرة الفاتحة، ويعني هذا تحديد الافتراضات المتحيزة وإزالتها عند ضبط مظهر الأشخاص تلقائيًا.
ولا تزال سناب تريد أن يتمتع الناس بالمرونة، لكنها تريد أن تجعل الصورة الحقيقية العالية الجودة هي نقطة البداية، ومن ثم تضع عناصر التحكم في أيدي الفرد.
 


تابعنا على
تصميم وتطوير