رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير
مؤيد اللامي
أول صحيفة صدرت في العراق عام 1869 م
يومية سياسية عامة
تصدر عن نقابة الصحفيين العراقيين
رقم الاعتماد في نقابة الصحفيين (1)
في انطلاقة برنامجه الجديد مهدي حسن ينتقد تغطية العدوان على غزة


المشاهدات 1248
تاريخ الإضافة 2024/04/17 - 7:48 PM
آخر تحديث 2024/06/23 - 3:31 PM

لندن/متابعة الزوراء:
بعد ثلاثة أشهر على رحيله عن قناة أم أس أن بي سي إثر انتقادات إسرائيلية لتغطيته عدوان الاحتلال على قطاع غزة، أطلق المذيع الأميركي البريطاني مهدي حسن مؤسسته الإعلامية الخاصة «زيتيو»، عبر بث الحلقة الأولى من برنامجه الجديد الذي حمل اسم «مهدي بلا فلتر» (Mehdi Unfiltered).وكان الصحفي ذو الأصول الهندية قد أثار الكثير من الجدل بعد بدء العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، بسبب تعليقاته المنددة بالاحتلال ممّا عرّضه لانتقادات واسعة من مؤيديها. اعتاد حسن التعبير بصراحة عن رأيه في مقابلات مع مسؤولين إسرائيليين، ووجّه لهم انتقادات مباشرة، ولعلّ أبرزها مقابلته مع مستشار رئيس الوزراء الإسرائيلي، مارك ريغيف، في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي. إثر ذلك، أبعد حسن عن الظهور على الشاشة، وفي وقت لاحق أعلنت «أم أس أن بي سي» إلغاء برنامجه بحجة استعدادها لإطلاق دورة برامجية جديدة.
وشنّ حسن في مقدمة برنامجه الجديد هجوماً حاداً على وسائل الإعلام المهيمنة في الولايات المتحدة، مركزاً على ازدواجية معاييرها في ما يتعلّق بالعدوان الإسرائيلي على غزة، مقدّماً نماذج تفضح انحياز الإعلام الفجّ لمصلحة الاحتلال وروايته. قال حسن: «أحد أسباب تقديمي هذا البرنامج الأسبوعي الجديد لزيتيو هو أنني سئمت من فشل المؤسسات الإعلامية في مواجهة العنصرية والتعصب الذي يمارسه قادتنا»، وتابع: «سئمت أيضاً من المؤسسات الإعلامية نفسها التي تروّج لتغطية عنصرية ومتعصبة وغير إنسانية للأقليات، وخصوصاً الفلسطينيين».وتزامن بدء البرنامج الجديد، مع إطلاق مهدي حسن شركته الإعلامية الخاصة زيتيو بشكل رسمي، بعد قرابة شهر على بدئها بالعمل، وعرّفت «زيتيو» عن نفسها عبر موقعها على الإنترنت بأنّها «مؤسسة إعلامية جديدة تبحث عن إجابات للأسئلة المهمة حقاً، في سعيها المستمر للحقيقة» تهدف إلى «مساءلة وسائل الإعلام، وتقديم الأخبار غير المفلترة والآراء الجريئة».
ومن المقرر أن تقدّم «زيتيو»، بجانب برنامج حسن، محتوى متنوعاً، يتضمّن حلقات بودكاست إذاعية إضافةً إلى مقالات وتقارير مكتوبة، وكشفت الشركة عن مجموعة متعاونين، أبرزهم الناشطة السويدية في مجال المناخ غريتا تونبرغ والكاتبة والأكاديمية ناوومي كلاين ومراسل شبكة سي أن بي سي السابق في واشنطن جون هاروود والمحامية الكندية الفلسطينية ديانا بطو والمراسل الحائز على جائزة بوليتزر سبنسر أكرمان.


تابعنا على
تصميم وتطوير