رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير
مؤيد اللامي
أول صحيفة صدرت في العراق عام 1869 م
يومية سياسية عامة
تصدر عن نقابة الصحفيين العراقيين
رقم الاعتماد في نقابة الصحفيين (1)
إجراءات مبسطة وبشرى لعراقيي الخارج....الداخلية تكشف عن أهداف المرحلة الثانية لـمشروع “البطاقة الوطنية”


المشاهدات 1480
تاريخ الإضافة 2024/03/30 - 8:12 PM
آخر تحديث 2024/04/21 - 9:27 AM

بغداد/الزوراء:
كشفت وزارة الداخلية، عن أهداف المرحلة الثانية لمشروع «البطاقة الوطنية» فيما وفيما أشارت إلى أن البطاقة المستحدثة ستحمل صورة ملونة، أكدت اتخاذ خطوات تبسط معاملات الجالية العراقية في دول العالم.
وقال المتحدث باسم الوزارة العميد مقداد ميري، خلال مؤتمر صحفي حضرته إن «أهداف المرحلة الثانية لمشروع البطاقة الوطنية تتضمن تسجيل الجالية العراقية في الخارج ومنح صور القيود الإلكترونية وتبسيط منح البطاقة دون الحضور إلى العراق وإرسال البطاقة إلى السفارة لغرض تسليمها إليهم وتخفيف العبئ عن كاهل المواطن وتسهيل إجراءات الحصول على جواز السفر من البلد الذي يقيم فيه».
وأضاف ميري، أن «المرحلة الثانية تتضمن أيضاً افتتاح مواقع التسجيل المركزي في المحافظات وتوفير خدمة تسجيل المواطنين وتوفير الحصول على البطاقة الوطنية بدلاً عن التالف أو الضائع وتسليم البطاقة من مركز التسجيل».
وأشار إلى أن «الهدف الآخر من المرحلة الثانية هو توفير خدمة التسجيل عن طريق المحطة المتنقلة للحالات التي لا يستطيع المواطن فيها الحضور إلى الدائرة التسجيل مقابل أجور خدمة حسب تقدير الحالة وتسجيل عدة مواطنين من دوائر عدة بنفس المحطة المتنقلة».
ولفت إلى أن «الهدف الآخر هو تأمين 300 محطة متنقلة تم التعاقد عليها لغرض توفير الاحتياجات كافة داخل وخارج العراق وتوزيعها على المحافظات والسفارات، وربط الأقسام الرئيسية ومعلومات السكن في المحافظات مع منظومة البطاقة الوطنية المتضمن تحديث معلومات السكن للمواطنين وسرعة إنجاز المعلومات ودقتها».
من جانبه، قال مدير عام الأحوال المدنية والجوازات، اللواء نشأت إبراهيم، خلال المؤتمر: «بتكاتف الجهود استطعنا لغاية اليوم إنجاز 36 مليون بطاقة كما أعلن عنها وزير الداخلية، وهذا الرقم سيكون غدا أعلى».
وأكد إبراهيم، أن «العملية مستمرة بالتسجيل، و سيكون هناك إيقاف بعمل نقل النفوس لغرض الاستعداد للتعداد العام للسكان، والتوقف عن استقبال المعاملات الورقية بما يخدم المواطن».
وتابع: « سينتقل وفدنا إلى ألمانيا للتدريب ووضع القواعد الأساسية وبعد شهرين من التدريب سنبدأ بخطوات التعداد السكاني بشكل تدريجي».
نوه إبراهيم، إلى أن «البطاقة الوطنية المستحدثة ستحمل صورة ملونة للشخص، ويكون ذلك ليس بالاستبدال وإنما بعد انتهاء البطاقة الحالية واستصدار بطاقة جديدة وفق النموذج الجديد».
وكان وزير الداخلية عبد الأمير الشمري، قد أعلن بوقت سابق تسجيل أكثر من 36 مواطن عراقي على منظومة البطاقة الوطنية في جميع أنحاء العراق، والغاء المستمسكات الورقية القديمة اعتبارا من مطلع شهر نيسان/ أبريل المقبل، مشيرا الى ان البطاقة سيتم اعتمادها مستقبلا بدلا من بطاقة الناخب.
 


تابعنا على
تصميم وتطوير