رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير
مؤيد اللامي
أول صحيفة صدرت في العراق عام 1869 م
يومية سياسية عامة
تصدر عن نقابة الصحفيين العراقيين
رقم الاعتماد في نقابة الصحفيين (1)
أبدى قلقه من اتساع رقعة الصراع في منطقة الشرق الأوسط ....صندوق النقد الدولي: الإلغاء التدريجي لدعم الطاقة يعادل اقتصاد العراق وليبيا


المشاهدات 1078
تاريخ الإضافة 2024/02/11 - 9:04 PM
آخر تحديث 2024/04/15 - 7:11 PM

بغداد/ متابعة الزوراء:
أعربت مديرة صندوق النقد الدولي، كريستالينا جورجيفا، عن قلقها من اتساع رقعة الصراع في منطقة الشرق الأوسط، ما قد يؤدي إلى تفاقم الأضرار الاقتصادية على المستوى العالمي.
وجاء حديث جورجيفا، خلال كلمة ألقتها في القمة العالمية للحكومات في دبي، حيث أكدت أن “تأثير الصراع في الشرق الأوسط على المستوى العالمي، يتجلى في ارتفاع تكاليف الشحن، انخفاض حجم المرور عبر البحر الأحمر، كما يؤثر على السياحة في الدول المجاورة”.
وأعلنت جورجيفا أن “صندوق النقد الدولي يراقب التأثيرات المالية للصراعات في الشرق الأوسط على العالم، وسينشر وثيقة اليوم الاثنين، تظهر أن الإلغاء التدريجي لدعم الطاقة يمكن أن يوفر 336 مليار مجتمعين، ما يعادل اقتصاد العراق وليبيا مجتمعين”، حسب قولها.
وأوضحت مديرة صندوق النقد الدولي أن “الإلغاء التدريجي لدعم الطاقة، سيحد من التلوث، ويساعد على تحسين الإنفاق الاجتماعي، كما سيدعم خفض معدل التضخم العالمي 2024” .
وكان صندوق النقد الدولي خفّض النمو المتوقع في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا هذا العام، بمقدار 0.5 نقطة مئوية إلى 2.9 في المائة من 3.4 في المائة في توقعات أكتوبر الماضي، نتيجة عوامل الصراع وفي مقدمتها الصراع في غزة وتخفيض إنتاج النفط ومواصلة السياسات الصارمة في مختلف نواحي الاقتصاد.
ونشر صندوق النقد الدولي، بداية العام الحالي، تقريراً حمل عنوان “الشرق الوسط وشمال إفريقيا: الصراعات والتحديات الاقتصادية”، حيث أظهر التقرير أن الصراع في غزة وإسرائيل، يشكّل صدمة أخرى لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ويمثل ضربة للاقتصادات التي تواجه تحديات وغموضاً متزايداً.
وتوقع التقرير أن يؤدي تراجع النمو في المنطقة، إلى التباطؤ الاقتصادي، بسبب إلى الصراع في السودان، بالإضافة إلى الكوارث الطبيعية، مثل الفيضانات في ليبيا، والزلزال في المغرب، التي كانت لها آثار مدمرة على المستويين الإنساني والمادي.


تابعنا على
تصميم وتطوير