رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير
مؤيد اللامي
أول صحيفة صدرت في العراق عام 1869 م
يومية سياسية عامة
تصدر عن نقابة الصحفيين العراقيين
رقم الاعتماد في نقابة الصحفيين (1)
أوضحت كيفية التعامل مع المخلفات الحكومية.....أمانة بغداد: الوضع البيئي في العاصمة أفضل مما كان عليه قبل عشرين عاماً


المشاهدات 1237
تاريخ الإضافة 2023/03/18 - 7:49 PM
آخر تحديث 2024/05/24 - 3:42 PM

بغداد/الزوراء:
أكدت أمانة بغداد، امس السبت، تحسن الوضع البيئي في العاصمة، فيما أوضحت كيفية التعامل مع المخلفات الحكومية، وأشارت إلى عدم تعاون أصحاب معامل القطاع الخاص بشأن المخلفات الصناعية.
وقال معاون مدير عام دائرة المخلفات الصلبة والبيئة، في الأمانة، أحمد عبد الإله الزيدي، في تصريح صحفي إن «الوضع البيئي في العاصمة بغداد أفضل لما كان عليه قبل عشرين عاماً، أي منذ العام ٢٠٠٣ الى العام الجاري ٢٠٢٣»، مؤكداً أن «بيئة العاصمة بغداد تتجه نحو الأفضل».
وأكد، على «أهمية أن يلتزم المواطنون بساعات معينة لرمي النفايات، حفاظاً على بيئة العاصمة». 
وأشار إلى، أن «أهم المشاكل التي تواجهنا هي امتناع المصانع ومعامل القطاع الخاص عن مخاطباتنا، حيث يجب التعامل مع نفاياتهم بشكل خاص حسب نوع المنتجات».
وتابع: «نحن لا نعلم كيف يتعامل أصحاب المصانع ومعامل القطاع الخاص مع مخلفاتهم، ولكن أعتقد أنهم يقومون برمي تلك المخلفات  في المناطق الضعيفة رقابياً كمعسكر الرشيد أو الرستمية».
وأوضح، أن «أمانة بغداد تتعامل مع بعض مخلفات الدوائر الحكومية بالمتر المكعب، وعلى سبيل المثال نتعامل مع مخلفات كلية الشرطة بحسب نوع النفايات،  وتحدد قيمته على المتر المكعب، والكشف يكون مقطوعاً  ٢٥٠ الف دينار كواردات للأمانة، أما الدوائر الحكومية المتبقية فتكون نفاياتها ورقية أو  عضوية». وذكر، أن «قوانين الحفاظ على البيئة موجودة، ولكنها غير مفعلة»، لافتاً إلى، أن «العقوبات التي تفرض على المخالفين تكون أول مرة بغرامة ٢٥٠ الف دينار،  بعدها ترتفع القيمة إلى مليون دينار وبعدها تصل للحبس».
 


تابعنا على
تصميم وتطوير