رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير
مؤيد اللامي
أول صحيفة صدرت في العراق عام 1869 م
يومية سياسية عامة
تصدر عن نقابة الصحفيين العراقيين
رقم الاعتماد في نقابة الصحفيين (1)
صباح عبد: ضغوطات الجماهير أثرت سلباً في مستوى التحكيم


المشاهدات 1071
تاريخ الإضافة 2022/05/18 - 8:44 PM
آخر تحديث 2022/08/08 - 9:38 AM

بغداد/ ميثم الخفاجي 
لطالما تعرض حكام مباريات كرة القدم إلى الكثير من الانتقادات من قبل إدارات الاندية والمدربين واللاعبين ووسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي والجمهور، بسبب كثرة الأخطاء التي تحدث في الكثير من المباريات ما اعطى انطباعاً سلبيا لواقع التحكيم على المستوى المحلي.
التقينا الحكم الدولي السابق صباح عبد الذي تحدث قائلاً، إن “ الواقع التحكيمي في الدوري الممتاز مستواه متذبذب بين الحين والأخر وهنالك بعض الأخطاء المتكررة التي اثرت في نتائج بعض المباريات”.
واضاف عبد  ليدنا برنامج نواكب من خلاله أخطاء الحكام ونراقب فيه الحالات الخاطئة التي غيرت بعض النتائج “، لافتاً الى أن” الأخطاء في كرة القدم واردة  والتحكيم المثالي لا يمكن تطبيقه في اي بلد في العالم، والدليل أن الاتحاد الدولي استعان بتقنية الفار والتقنيات الاخرة لرصد المخالفات ومساعدة الحكام على اتخاذ القرار الصحيح”.
وعن تقييمه للحكام على المستوى المحلي أكد عبد، أن” الدوري العراقي أبرز العديد من الحكام الشباب الذين قدموا مباريات جيدة وقادوا مواجهات جماهيرية على مستوى عال من التحكيم “، مبيناً أن” الحكام المحليين يتعرضون للكثير من الضغوطات من قبل الجمهور واللاعبين والمدربين بالإضافة الى آلية هبوط أربعة فرق الى دوري الدرجة الاولى ولد شيئاً من الضغط على الحكام وسبَّب الكثير من المشاكل وأثر في أسلوب التحكيم “.
اما على المستوى الدولي اوضح عبد ان” الحكم على الرغم من تعرضه للكثير من الضغوطات محلياً فانه يكون متميزاً على المستوى القاري، فتراه يقدم اجمل صور التحكيم لأنه لا يعيش تحت الضغط”. 
وواصل عبد في المباريات الخارجية هنالك ضوابط وعقوبات قد تنال اللاعبين والمدربين في حال التجاوز على الحكام لذا تجد الحكم يعمل بأريحية كاملة وبلا ضغوطات”، مشيراً الى أن” التحكيم في العراق يحتاج الى المزيد من جهد لتطويره لإخراج جيل جديد ،  وذلك لن يحدث الا بتضافر جهود الجميع لا سيما الاعلام الذي يلعب دوراً كبيراً في الارتقاء بالرياضة”.
وتابع عبد ان” الحكام العراقيين أثبتوا وجودهم وكانوا خير سفراء للعراق وكانت آخر وجبة من الحكام قد حكّمت نهائي دوري الأندية الآسيوية والمحترفين في السعودية والتي شارك فيها القوة الجوية ومنهم الحكم مهند قاسم وواثق مدلل واحمد صباح قاسم وعلي صباح وحيدر عبد الحسين وحيدر داود”. 
وبالحديث عن تطوير الحكم العراقي والنهوض بمستواه اكد عبد ان “ التحكيم العراقي يحتاج الى الكثير من العمل والجهد ويتطلب من قبل اتحاد الكرة وزارة الشباب واللجنة الاولمبية بوصف هذه الجهات هي الراعية والمسؤولة عن الرياضة”، مشيراً الى ان” اهم ما نحتاجه لصناعة حكم على مستوى عالٍ هو توفر الدعم اللوجستي مثل ساحات التدريب التي يفتقر لها الحكام بالاضافة الى التجهيزات الرياضية والمعسكرات الخارجية التي انقطعت منذ عام 2019، وكذلك ضرورة توفير الدورات التدريبية ومحاضرين آسيويين “.
وعن تقييمه لعمل لجنة الحكام في اتحاد الكرة اوضح عبد ان” عمل اللجنة لا يمكن تقييمه خلال الفترة القصيرة التي مضت حيث بدأ عملها مع بداية الموسم الجديد وهي بحاجة الى سنتين لتقييمها، ولكن ما يحسب للجنة هو إعطاء فرصة للشباب لتحكيم مباريات الدوري”.
 


تابعنا على
تصميم وتطوير