رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير
مؤيد اللامي
أول صحيفة صدرت في العراق عام 1869 م
يومية سياسية عامة
تصدر عن نقابة الصحفيين العراقيين
رقم الاعتماد في نقابة الصحفيين (1)
ادخلي عالما بلا دهون


المشاهدات 1143
تاريخ الإضافة 2015/02/03 - 6:56 PM
آخر تحديث 2022/08/17 - 12:41 PM

[caption id="attachment_4582" align="alignnone" width="300"]ادخلي عالما بلا دهون ادخلي عالما بلا دهون[/caption] ضعى خطة مسبقة «اعرفي متى تأكلين وما الذي تأكلينه» ضعى الخطة في بداية اليوم والأسبوع وبهذا لن تهرولي عندما تشعرين بالجوع» كما أنها تساعدك في التخلص من إغراءات مطاعم الوجبات السريعة أو الحلويات الموجودة في أماكن الاستراحة. كلى دائماً خططي لأن تأكلى ثلاث وجبات صحية ووجبتين صغيرتين في اليوم والليلة، ما يعنى أنك تتناولين شيئا من الطعام كل 3 ساعات تقريباً. توصلت دراسة سويدية أجريت في عام 2010 والتي شملت ما يزيد عن 3000 شخص إلى أن من يتناولون أكثر من ثلاث مرات يومياً، لديهم مؤشر منخفض لكتلة الجسد ومحيط الخصر؛ إذ أنهم يستهلكون الكثير من الألياف والقليل من الدهون؛ مقارنة بهؤلاء الذين يقيدون وجباتهم بثلاث وجبات أو وجبتين يومياً. «فكثيرا ما يعمل الطعام على إبقاء الأيض نشيطاً، ويقيك من الشعور بالجوع الشديد أكثرى من تناول الخضراوات والفاكهة يجب أن يحتوى نصف وجبتك الغذائية على الخضراوات والفاكهة ، فوجبة الإفطار لابد وأن يكون نصفها عبارة عن فاكهة، أما وجبتا الغذاء والعشاء فيجب أن يكون نصفهما خضراوات» كما يجب أن تشتمل الأكلات الخفيفة على الخضراوات والفاكهة: مثل الجزر والزبادي، أو قطعة جبن مع تفاحة. اتخذى الألياف صديقاً هناك العديد من الدراسات أظهرت أن للألياف دوراً في إنقاص الوزن كما أن لها دوراً في المحافظة عليه». وهذا لأن الألياف تمر بجهازك الهضمي دون أن يتم هضمها، ومن ثم يبذل جسمك الكثير من المجهود الشاق للتخلص منها، مما يساعد على تنشيط التمثيل الغذائي والشعور بالشبع. احرصى على تناول 25 جراما على الأقل يومياً من الألياف، كالفول والحبوب الكاملة والفاكهة والخضراوات. ولكن للحفاظ على جهازك الهضمي أثناء الركض، تجنبي الأكل قبل بدء التدريب بساعتين. تدربي على الأكل ببطء على المدى الطويل في دراسة نشرت في صحيفة الرابطة الأمريكية للتغذية في عام 2011، درس باحثون من نيوزيلندا العلاقة بين مؤشرات سرعة الأكل ومؤشرات الكتلة الجسدية لدى 2500 سيدة. وفي مقابل كل خطوة للتسريع من وتيرة الأكل (انتقلت سرعة مؤشر الميزان بنسبة واحد على خمسة من البطئ جداً إلى السريع للغاية) فقد زادت مؤشرات الكتلة الجسدية بنسبة بلغت 2.8 في المائة. فمن خلال الأكل البطئ تمنحين عقلك الفرصة لإدراك أن جسدك لم يعد بحاجة إلى الطعام. اعملي على وجود فواصل في الوجبة من خلال تجنب تشتيت الانتباه: لا حاسوب ولا تلفاز ولا جرائد «حينها ستكونين واعية لكل قضمة تتناولينها» بحسب قول إبيرل. انتبهي قبل تناول وجبة خفيفة، تأكدي من أنك تشعرين بالجوع فأننا غالباً ما نأكل بينما تكون رغبتنا الحقيقية هي النوم أو اللعب أو الخروج للتنزه في أوقات الفراغ. «فلربما كان ما تحتاجينه هو ترك مكتبك لمدة 15 دقيقة وتهدئة أعصابك.

تابعنا على
تصميم وتطوير