رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير
مؤيد اللامي
أول صحيفة صدرت في العراق عام 1869 م
يومية سياسية عامة
تصدر عن نقابة الصحفيين العراقيين
رقم الاعتماد في نقابة الصحفيين (1)
ورشة تخصصية عن الروح المعنوية لضباط ومراتب وزارة الدفاع


المشاهدات 1069
تاريخ الإضافة 2022/11/22 - 7:18 PM
آخر تحديث 2022/11/30 - 4:17 PM

بغداد/ نينا:
نظم جناح التدريب في مديرية صنف الإعلام والتوجيه المعنوي في وزارة الدفاع، امس، ورشة تخصصية عن الروح المعنوية بمشاركة ضباط ومراتب الوزارة.
ويأتي تنظيم الورشة التخصصية من أجل مواكبة الحداثة والتطور الحاصل في مجال الإعلام الحربي وصناعة الرسائل النفسية والحرب النفسية والعمليات النفسية ودورها في رفع المعنويات بما يخدم المؤسسة العسكرية والأمنية، حيث تلقى المشاركون في الورشة التي عقدت بمقر جناح التدريب محاضرة مكثفة عن الروح المعنوية.وركزت هبة حسين، المحاضرة في العمليات النفسية عضوة لجنة المراقبة في نقابة الصحفيين العراقيين، خلال محاضرتها التي ألقتها على ضباط ومراتب وزارة الدفاع، على» ان علم النفس ينظر إلى الروح المعنوية في المجال العسكري كمصدر قوة تدفع الفرد إلى الثبات والاتزان من حيث ضبط النفس وتنظيم الفعّل، وهي في مطلق الحالات تنطوي على الشجاعة والتصميم العميق وعلى الصمود بوجه الصعوبات والمحن، وانجاز المهام على أكمل صورة».وأضافت:» ان الشخص الذي يتحّلى بمعنويات عالية، لا يخشى الاستجابة لأي تكليف عسكري، حتى الذي يعجز عنه الاخرون»، مبينةً» ان الشجاعة حافز مطلوب في الشخصية العسكرية، ولكنها وحدها ليست كافية لتجعل العسكري أو الأمني مؤهلاً بجهوزية كافة للقيام بواجباته العسكرية المشحونة بالمسؤوليات، فهنالك عوامل يشترط وجودها في الشخصية لأهميتها في تشجيع المنتسب ودفعه للمشاركة الجادة والجدية، ومن أهمها الروح المعنوية العالية».وتابعت:» ان الروح المعنوية تجعل المنتسب العسكري أو الأمني يتعايش مع الواقع بنفسية مستقرة، ويبتعد عن الاكتئاب والضيق والملل من الروتين اليومي، وهو الشرط الأهم، لكي لا يأخذ اليأس طريقه إلى نفسهِ، فالشعور بالإحباط يقود إلى الفشل في انجاز مهامه المكلف بها».
 


تابعنا على
تصميم وتطوير