جريدة الزوراء العراقية

دعا الشركات العالمية للتنافس في الجولة الملحقة بجولة التراخيص الخامسة .....العراق يسعى لإحياء “جسور” النفط مع ثلاث دول ويتحرك لتأمين ثروته الغازية


بغداد/ الزوراء:
يسعى العراق إلى إحياء خطوط أنابيب للنفط مع 3 دول عربية بجانب استغلال الغاز المصاحب لعمليات الإنتاج.
وذكرت وكالة “الشرق بلومبيرغ”، نقلا عن فرهاد علاء الدين، مستشار رئيس الوزراء العراقي للعلاقات الخارجية، على هامش “منتدى قطر الاقتصادي”: ان “هناك مفاوضات لإعادة إحياء خط أنابيب مع السعودية كان موجوداً في السبعينيات، وهناك تفكير في تفعيل خط أنابيب للنفط عبر سوريا، إلى جانب خط أنابيب (البصرة-العقبة) وهو قيد الدراسة من قبل المستشارين حالياً”.
وتأتي هذه الخطط في وقت يعاني العراق من وقف تصدير نفط إقليم كردستان العراق عبر ميناء جيهان التركي، ما أفقد الإقليم صادرات تُقدر بنحو 450 ألف برميل يومياً.
وفيما يتعلق بإعادة تصدير النفط عبر خط الأنابيب الواصل إلى ميناء جيهان التركي، قال علاء الدين إن الجانب التركي يقول إن هناك “مشكلات فنية” تعيق استئناف عمله. مشيراً في الوقت ذاته إلى “انتخابات الإعادة التركية قد تكون مستحوذة على اهتمامات المسؤولين الأتراك في الوقت الحالي”.
وأوقف العراق تصدير نحو 450 ألف برميل يومياً من النفط الخام من إقليم كوردستان وحقول كركوك عبر خط أنابيب إلى ميناء جيهان التركي في شهر مارس/آذار الماضي، بعد فوز العراق بقضية تحكيم دولي بسبب قيام تركيا بالسماح لأربيل بتصدير النفط دون موافقة بغداد، إذ تعتبر بغداد صادرات النفط من جانب حكومة الإقليم غير قانونية.
مستشار رئيس الوزراء العراقي، قال إن “الجانب التركي طلب في البداية التفاوض بشأن الغرامة التي أقرتها المحكمة المقدرة بـ1.5 مليار دولار، إلا أنهم أخبرونا فيما بعد أن عملية توقف النفط عبر أنابيب جيهان بسبب مشكلات فنية”.
وعلى صعيد الغاز، قال علاء الدين إن بلاده تسعى إلى استغلال كامل الغاز المصاحب لعمليات إنتاج النفط، والذي يتراوح حالياً بين 1600 و1800 مليون قدم مكعب من الغاز.
من جانب متصل، دعت وزارة النفط الشركات العالمية المتخصصة بتطوير الحقول والمواقع النفطية والغازية للمشاركة بعملية التنافس في الجولة الجديدة المكملة والملحقة بجولة التراخيص الخامسة والتي تضم 14 حقلاً وموقعاً نفطياً وغازياً.
وقال المتحدث الرسمي باسم الوزارة، عاصم جهاد، في تصريح صحفي إنه :”تواصلاً مع ما تم الإعلان عنه من قبل الوزارة في عام 2018 في ما يخص جولة التراخيص الخامسة، وما أعقبها في شباط الماضي من إبرام العقود مع الشركات الفائزة بجولة التراخيص الخامسة لتطوير عدد من الحقول والمواقع الاستكشافية الحدودية في عدد من المحافظات”.
وبين “ان الاعلان يهدف تعزيز أهداف الوزارة في تشجيع الاستثمار بالقطاع النفطي بالتعاون مع الشركات العالمية الرصينة، جرى طرح الحقول الجديدة”.
 


المشاهدات 1237
تاريخ الإضافة 2023/05/24 - 8:19 PM
آخر تحديث 2024/06/18 - 10:47 AM

طباعة
www.AlzawraaPaper.com