جريدة الزوراء العراقية

صمتٌ في ظل وجيع


                          1
عباءةُ أبي ...
جاءني طيف
 لم تكُ معرفتي بحجم الحلم 
صببتُ عرقاً  
أبعدت دثاري الكثيف 
بردت
لا أعرف لمَ التحفت بعباءة ابي السوداء
                       2
نبض ...
كَفيدياس 
يلتصقُ بعالمه الواهم 
حين يتحسس 
نبض حبيبته المستحيلة 
لتمنحه حساً باذخ الدهشة
واللحظة تطلقها رمادا 

                           3 
صوتٌ داخلي ...
أيها البحر هذا صمتيِ
صوتُ فحولة 
يتشظى إحتجاجاً
ونواميس وجع

                            4
نهد ...
منْ رائحهِ نهد غجري
يحاورُ شبق الموج  
وشهقةالجزر الغاضبه
حتى الجرف المنقوع
بلون الزبد 

                         5
ماء قصيدة ...
منذئذ اغتسلتُ 
بماء قصيدتك التي كانت معلقة
برأسكِ اللطيف
وبجسارة غفوت
على سريرٍ بله مطر الصيف
المتساقط فوق لوحكِ المجنون

                       6
معناي المشحون ...
صوتي الداجن في تكوينيِ الفطري
وبلذة حسي المختلف 
ادونُ معناي المشحون 
فوق الأرصفةِ المعتمة
فالمساءات ما عادت تشكل 
ملامحَ وجهيِ المطوح


المشاهدات 1088
تاريخ الإضافة 2022/06/22 - 8:12 PM
آخر تحديث 2022/08/07 - 5:59 PM

طباعة
www.AlzawraaPaper.com