رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير
مؤيد اللامي
أول صحيفة صدرت في العراق عام 1869 م
يومية سياسية عامة
تصدر عن نقابة الصحفيين العراقيين
رقم الاعتماد في نقابة الصحفيين (1)
«الزوراء» تهنئ العراقيين والأمة الإسلامية بالمولد النبوي الشريف AlzawraaPaper.com أستمارة المكافأت التشجيعية 2021 لنقابة الصحفيين العراقيين AlzawraaPaper.com استبعدت تشريعه قريبا لتزامنه مع قرب الانتخابات ..لجان نيابية: مشروع قانون لتأسيس صندوق استثمار وطني سيعرض في الدورة المقبلة AlzawraaPaper.com القانونية النيابية: تسليم بغداد 200 مليار دينار شهريا لأربيل مخالفة دستورية ..حكومة الإقليم لـ"الزوراء": ملتزمون ببنود موازنة 2021 ولا مانع لدينا من تسليم إيراداتنا للمركز AlzawraaPaper.com وزير الداخلية السعودي: استقرار العراق سينعكس إيجاباً على المملكة ..الكاظمي والحلبوسي يؤكدان أهمية تطوير العلاقات بين بغداد والرياض وضبط الحدود بين البلدين AlzawraaPaper.com إقرأ غدا في «الزوراء».. AlzawraaPaper.com أمير دولة قطر يثمن الجهود المبذولة في إرساء الاستقرار في العراق - وزير الخارجية الإيراني: 13 مليار دولار حجم التبادل التجاري مع العراق..وزير خارجية السعودية: نشدد على ضرورة احترام سيادة العراق وعدم التدخل في شؤونه..الكاظمي: لا عودة للعلاقات المتوترة والحر AlzawraaPaper.com
خلال لقائه رئيسة الحكومة نجلاء بودن ..الرئيس التونسي يشن هجوماً عنيفاً على الإعلام المحلي ويصفه بالكاذب


المشاهدات 1042
تاريخ الإضافة 2022/01/11 - 7:25 PM
آخر تحديث 2022/01/24 - 12:14 AM

تونس/ متابعة الزوراء:
شن الرئيس التونسي، قيس سعيد، أثناء لقائه رئيسة الحكومة التونسية، نجلاء بودن، هجوماً عنيفاً على الإعلام المحلي، واصفاً إياه بالكاذب واتهمه بتزييف الحقائق والاهتمام بالمسائل التافهة وعدم الاهتمام بالقضايا الجوهرية والمهمة. وأكد أن «الحرية في تونس يعتبرونها عملية ثلب وشتم وقذف عن طريق وسائل الإعلام»، متهماً وسائل الإعلام بوقوف لوبيات وراءها توجهها وتمولها.
وهاجم الرئيس التونسي تعاطي الإعلام التونسي مع الاستشارة الإلكترونية التي أعلن عنها وتنطلق رسمياً يوم 15 كانون الثاني/ يناير الجاري وهي استفتاء للتونسيين حول ستة محاور يعتبرها النظام مهمة لرسم معالم المستقبل. وقال مستغرباً: «كلّ يوم يضعون على أعمدة الصحف الاستفتاء الإلكتروني بين معقوفين، لو وضعوا أنفسهم بين المعقوفين لكان أفضل»، وأضاف: «هؤلاء ينطبق عليهم قول مظفر النوّاب يكذب يكذب يكذب كنشرة الأخبار».وللتعليق على موقف الرئيس التونسي من الإعلام المحلي، اتصل «العربي الجديد» بعضوة المكتب التنفيذي للنقابة الوطنية للصحافيين المكلفة بالعلاقات الخارجية، فوزية الغيلوفي، التي أكدت أن ما قام به الرئيس التونسي «هجوم مجاني ومتواصل على الإعلام منذ توليه رئاسة الجمهورية».
وأضافت أنّ «الأمر ليس بجديد نظرًا لعلاقته المتوترة بالإعلام ورفضه التعامل معه بشقيه العمومي (الرسمي) والخاص، ولكن هذه المرة أصبح الهجوم معلنا أكثر ومباشرًا من خلال استحضاره لبيت شعري لمظفر النواب بأن الإعلام ينشر الشائعات ويزيف الحقائق وتلك نتيجة حتمية لحجب المعلومة الرسمية الصحيحة ورفض التعامل والتواصل مع الإعلام من قبل الأجهزة الرسمية منذ تولي سعيد الحكم». 
وتابعت الغيلوفي: «لكن هذا لا ينفي وجود أجندات سياسية لبعض وسائل الإعلام وتماديها في بث الشائعات والأخبار الزائفة عن عمد». وطالبت الرئيس التونسي بـ»تغيير نظرته للإعلام وأن يفتح المجال أمام الصحافيين لاستقاء المعلومة ويعقد ندوات صحافية برئاسة الجمهورية ورئاسة الحكومة وتوضيح المسائل الغامضة كما على وسائل الإعلام النأي بنفسها عن التجاذبات السياسية وعدم تقديم المعلومة المشكوك في صحتها».
يذكر أن الرئيس التونسي قيس سعيد لا ينظر بعين الرضا للإعلام التونسي حيث يرفض الإدلاء بحوارات صحافية ولا يعقد ندوات صحافية، كما يرفض تعيين ناطق رسمي باسم الرئاسة التونسية، مما صعب من عمل الصحافيين التونسيين والمراسلين الأجانب الذين يعجزون عن الوصول إلى المعلومة في ظل رفض الرئاسة التونسية مدّهم بها.


تابعنا على
تصميم وتطوير