رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير
مؤيد اللامي
أول صحيفة صدرت في العراق عام 1869 م
يومية سياسية عامة
تصدر عن نقابة الصحفيين العراقيين
رقم الاعتماد في نقابة الصحفيين (1)
أستمارة المكافأت التشجيعية 2021 لنقابة الصحفيين العراقيين AlzawraaPaper.com استبعدت تشريعه قريبا لتزامنه مع قرب الانتخابات ..لجان نيابية: مشروع قانون لتأسيس صندوق استثمار وطني سيعرض في الدورة المقبلة AlzawraaPaper.com القانونية النيابية: تسليم بغداد 200 مليار دينار شهريا لأربيل مخالفة دستورية ..حكومة الإقليم لـ"الزوراء": ملتزمون ببنود موازنة 2021 ولا مانع لدينا من تسليم إيراداتنا للمركز AlzawraaPaper.com وزير الداخلية السعودي: استقرار العراق سينعكس إيجاباً على المملكة ..الكاظمي والحلبوسي يؤكدان أهمية تطوير العلاقات بين بغداد والرياض وضبط الحدود بين البلدين AlzawraaPaper.com إقرأ غدا في «الزوراء».. AlzawraaPaper.com أمير دولة قطر يثمن الجهود المبذولة في إرساء الاستقرار في العراق - وزير الخارجية الإيراني: 13 مليار دولار حجم التبادل التجاري مع العراق..وزير خارجية السعودية: نشدد على ضرورة احترام سيادة العراق وعدم التدخل في شؤونه..الكاظمي: لا عودة للعلاقات المتوترة والحر AlzawraaPaper.com أكدت أن مبادرة «داري» ستسهم بحل أزمة السكن ..الخدمات النيابية لـ"الزوراء": مستثمرو المجمعات السكنية رفعوا أسعار الوحدات إلى الضعف وعلى الحكومة التدخل AlzawraaPaper.com
المغرب: تأجيل أولى جلسات استئناف محاكمة الصحفي سليمان الريسوني


المشاهدات 1024
تاريخ الإضافة 2021/10/13 - 5:57 PM
آخر تحديث 2021/10/16 - 11:42 PM

الرباط/ متابعة الزوراء:
قرّر القضاء المغربي، امس الأربعاء، تأجيل أولى جلسات استئناف محاكمة رئيس تحرير صحيفة «أخبار اليوم»، المتوقفة عن الصدور، سليمان الريسوني، وذلك حتى 27 أكتوبر/تشرين الأول الحالي.
ويأتي تأجيل محاكمة جلسة محاكمة الريسوني من قبل محكمة الاستئناف بمدينة الدار البيضاء، في وقت تقدمت فيه هيئة الدفاع عن الصحافي المغربي بطلب الإفراج المؤقت عنه.
وتزامنت أولى جلسات الاستئناف مع دعوات لإسقاط المتابعة في حقه، كان من أبرزها تلك الصادرة عن لجان محلية للتضامن مع معتقلي الرأي والسياسة في المغرب.
وقالت اللجان، في بيان مشترك، إنّ محاكمة الريسوني في مرحلتها الابتدائية «كانت غير عادلة وباطلة، نتج عنها حكم ابتدائي بخمس سنوات سجناً نافذاً، وهو الحكم الذي استنكرته المنظمات الحقوقية الوطنية والدولية واعتبرته حكماً جائراً».
وكانت محكمة الاستئناف في مدينة الدار البيضاء، قد قضت، في 10 يوليو/تموز الماضي، بسجن الريسوني، لمدة خمس سنوات، بعد إدانته بتهمتي «هتك عرض بعنف» و»احتجاز»، فيما حُكم بتعويض للمشتكي بـ100 ألف درهم (10 آلاف دولار).
وكان الصحافي الريسوني قد غاب عن جلسات محاكمته الأخيرة في محكمة الاستئناف بمدينة الدار البيضاء، وذلك بالتزامن مع دخوله إضراباً مفتوحاً عن الطعام، وصل إلى أكثر من 93 يوماً، احتجاجاً على اعتقاله، مطالباً بمحاكمته في حالة سراح، علماً بأنه معتقل على خلفية اتهامات نشرها شاب على موقع «فيسبوك» بالاعتداء عليه جنسياً.
ولاقت جميع طلبات الإفراج المؤقت التي تقدمت بها هيئة الدفاع عن  الريسوني، الرفض من قبل محكمة الاستئناف، رغم تزايد مطالبة منظمات وهيئات مغربية ودولية بوقف اعتقاله ومتابعته في حالة سراح احتراماً لقرينة البراءة، مع توفير كل شروط المحاكمة العادلة.
ومنذ انطلاق محاكمته، في 9 فبراير/شباط الماضي، اعتبرت هيئة دفاع الريسوني أنّ ملفه «سياسي بامتياز، يستهدف ضرب حرية الرأي والتعبير وحرية الصحافة»، مذكّرة الجهات المسؤولة عن اعتقاله بحقه في الحياة والسلامة البدنية والنفسية.
في المقابل، تشدد السلطات المغربية على استقلالية القضاء وقانونية الإجراءات المتخذة بحق الريسوني، نافيةً حدوث أي تراجع على مستوى الحقوق والحريات في البلاد.


تابعنا على
تصميم وتطوير