رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير
مؤيد اللامي
أول صحيفة صدرت في العراق عام 1869 م
يومية سياسية عامة
تصدر عن نقابة الصحفيين العراقيين
رقم الاعتماد في نقابة الصحفيين (1)
العراق يحافظ على صدارته كأكبر مصدر للهند .....النفط: إيراداتنا المتحققة للربع الأول من 2021 بلغت اكثر من 15 مليار دولار


المشاهدات 1019
تاريخ الإضافة 2021/05/04 - 5:19 PM
آخر تحديث 2021/05/11 - 7:05 AM

بغداد/ الزوراء:
أعلنت وزارة النفط، امس الثلاثاء، أن صادرات العراق النفطية خلال الربع الأول من العام 2021 بلغت أكثر من 260 مليون برميل، مشيرة إلى أن الصين والهند كانتا الأكثر شراءً للنفط العراقي.
وقالت شركة تسويق النفط (سومو) في إحصائية على موقعها الرسمي، اطلعت عليها “الزوراء”: إن مجموع الصادرات النفطية للعام 2021 بلغت 263 مليونا، و 112 ألفا، و383 برميلا، بمعدل تصدير شهري بلغ 87 مليوناً و704 ألف برميل، وبمعدل يومي بلغ مليونين و923 ألف برميل.
وبينت أن الإيرادات المتحققة من مبيعات النفط الخام بلغت 15 مليارا، و564 مليون دولار، بمعدل 5 مليارات و188 مليون دولار شهرياً، موضحة أن معدل سعر البيع الشهري للنفط الخام بلغ 59 دولاراً و15 سنتا للبرميل.
وأشارت سومو إلى أن مجموع الصادرات من الحقول النفطية في البصرة ووسط العراق المصدرة عن طريق موانئ البصرة للربع الأول من العام الحالي بلغت 253 مليونا، و 216 ألف برميل، بإيرادات بلغت 14 مليارا، و994 مليون دولار، مبينة أن مجموع الصادرات من حقول كركوك عبر ميناء جيهان التركي بلغت 9 ملايين و896 الف برميل بإيرادات مالية بلغت 569 مليونا، و567 الف دولار.
ولفت الى أن الشركات النفطية الصينية والهندية كانت الأكثر شراء للنفط العراقي تليها الشركات الأميركية.
ويصدر العراق ما يقارب من 70% من نفطه الخام إلى آسيا وخاصة الهند والصين، فيما يصدر البقية الى اوربا وامريكا.
من جانب متصل، تراجعت الواردات النفطية للهند من دول أوبك إلى أدنى مستوياتها في عقدين على الأقلّ خلال عام، حتى نهاية مارس/آذار الماضي، بنسبة 11.8% مقارنة بالفترة نفسها من العام السابق، فيما حافظ  العراق على صدارته كأكبر مصدر لها.
وأظهرت بيانات من مصادر بصناعة وتجارة النفط أن إجمالي واردات الخام لثالث أكبر مستورد للنفط في العالم انخفض إلى 3.97 مليون برميل يوميًا خلال السنة المالية المنتهية في 31 مارس/آذار 2021.
وأوضحت أن حصة أوبك في الواردات النفطية الهندية قد تراجعت بعد انخفاض المشتريات الإجمالية لثالث أكبر اقتصاد في آسيا إلى أدنى مستوى لها في 6 سنوات.
كما اشترت الهند مزيدًا من النفط الأميركي والكندي على حساب نفط أفريقيا والشرق الأوسط، ما خفض المشتريات من أعضاء أوبك إلى نحو 2.86 مليون برميل يوميًا، وقلّص حصة المجموعة في الواردات إلى 72% من نحو 80% سابقًا.
وحسب البيانات فإن العراق ظل أكبر مورد نفط إلى الهند، يليه السعودية والإمارات، ثم حلّت نيجيريا محل فنزويلا رابع أكبر مورّد.
واحتلت الولايات المتحدة المركز الخامس ضمن أكبر مورّد للهند، متقدمة مركزين عن العام 2019 - 2020.


تابعنا على
تصميم وتطوير