رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير
مؤيد اللامي
أول صحيفة صدرت في العراق عام 1869 م
يومية سياسية عامة
تصدر عن نقابة الصحفيين العراقيين
رقم الاعتماد في نقابة الصحفيين (1)
لكل اغنية حكاية


المشاهدات 1013
تاريخ الإضافة 2021/05/03 - 4:00 PM
آخر تحديث 2021/05/10 - 3:34 AM

اعداد / سحر الأمير
سأذكر ثلاث اغنيات مع حكاية كل اغنية وبشكل موجز 
«زوروني كل سنة مرة» قصة أغنية كتبت على فراش المرض
كاتب هذه الأغنية هو الشيخ محمد يونس القاضي، ويحكى السبب في ميلاد هذه الأغنية بأنه مرض في يوم من الأيام مرضًا شديدًا، وقام بزيارته كل الأصدقاء والأهل، ولكن كانت المفاجأة هي زيارة شقيقته التي كان بينه وبينها نزاع وخصام وصل إلى التقاضي في المحاكم بسبب الميراث، فبسبب هذه الزيارة تمت المصالحة بينهما، وتنازل كلٌّ منهما عن القضايا التي رفعها على الآخر، فأوحى هذا الأمر ليونس كتابة أغنية «زورني كل سنة مرة»، ليقوم بتلحينها «سيد درويش» ويغنيها المطرب حامد مرسي، لكن الأغنية نالت الشهرة الأكبر بصوت فيروز.
الهدية كانت السبب في وجود أغنية «ست الحبايب»
تعود قصة الأغنية بسبب زيارة الشاعر حسين السيد إلى والدته يوم عيد الأم، وأثناء صعوده السلم يتذكر أنه لم يأتِ بهدية لوالدته، فأخرج من جيبه ورقة وقلم، وظل واقفًا على باب البيت حتى انتهى من كتابة أغنية «ست الحبايب»، وذهب ليقولها لوالدته، وأخبرها بأن غدًا ستغنيها إحدى المطربات، لتغنيها المطربة «فايزة أحمد» ويقوم بتلحينها الموسيقار «محمد عبدالوهاب»، لتظل من أشهر الأغاني الخاصة بعيد الأم.
الهوى هوايا..  عبد الحليم حافظ
بعد نجاح أغنية “التوبة” التي شهدت التعاون الأول بين عبد الحليم حافظ والشاعر عبد الرحمن الأبنودي، كان هناك جلسة تجمع العندليب والأبنودي وبليغ حمدي، وفجأة قال الأبنودي: “الهوى هوايا”، فضحك عبد الحليم حافظ وقال: “إيه دي مطلع قصيدة؟”، فرد الأبنودي: “ابنيلك قصر عالي”، فضحك حليم مرة أخرى، فاستكمل الأبنودي: “واخطف نجم الليالي”، واستمر حليم في الضحك والأبنودي في سرد كلمات القصيدة حتى اكتملت الأغنية التي غناها “عبدالحليم” في آخر أعماله السينمائية “أبي فوق الشجرة”.


تابعنا على
تصميم وتطوير