وصول سفينة مساعدات إيرانية إلى خليج عدن… رغم التحذيرات الأميركية

وصول سفينة مساعدات إيرانية إلى خليج عدن... رغم التحذيرات الأميركية

وصول سفينة مساعدات إيرانية إلى خليج عدن… رغم التحذيرات الأميركية

طهران / أ ف ب :
قالتْ وكالة أنباء «تسنيم» الإيرانية إن سفينة تنقل مساعدات إنسانية لليمن وصلت امس الأحد إلى خليج عدن رغم التحذيرات الأميركية، ويتوقع أن تصل إلى مرفأ يسيطر عليه «الحوثيون» خلال أربعة أيام. والسفينة «شاهد» تنقل 2500 طن من الحاجات الأولية مثل الطحين والأرزّ والأدوية والمياه التي يفتقر إليها اليمن بسبب المعارك. وطلبت الولايات المتحدة من إيران تسليم الحمولة «بما يتوافق مع قواعد الأمم المتحدة عبر مركز التوزيع الذي أقيم في جيبوتي، قبالة سواحل اليمن». لكن طهران تؤكد أنها نسقت مع الأمم المتحدة لتفرغ السفينة حمولتها في ميناء «الحديدة» اليمني على البحر الأحمر الذي يسيطر عليه «الحوثيون». وقال صحفي من وكالة أنباء «تسنيم» الإيرانية، موجود على متن السفينة، أنها دخلت خليج عدن في الساعة 6:00 بتوقيت غرينيتش. وقال قبطان السفينة مسعود مير سعيد، الجمعة أنه «يأمل في الرسو في الحديدة في 21 أيار (مايو) الجاري، إذا بقيت الأحوال الجوية مواتية». وأضافت الوكالة “أن أطباءً وصحفيين وناشطين معارضين للحرب أتوا من الولايات المتحدة وألمانيا وفرنسا على متن السفينة”. وأعلن «البنتاغون» أنه يراقب السفينة، ما أثار غضب السلطات الإيرانية التي حذرت من أية محاولة لتفتيشها. وبدأت المساعدات الإنسانية تصل إلى اليمن الأربعاء، ووصفت الأمم المتحدة ومنظمات غير حكومية الأزمة الإنسانية بأنها «كارثية». وانتهت هدنة من خمسة أيام التي أعلنها التحالف امس في الساعة 20:00 بتوقيت غرينيتش.

About alzawraapaper

مدير الموقع