هيفاء وهبي تنزعج من الفيروس الصيني الجديد «هانتا»

في الوقت الذي يكافح العالم فيروس «كورونا» المستجد، الذي صنف وباءً عالميا، ولم يتم العثور على علاج له حتى الآن، تم اكتشاف فيروس صيني جديد يدعى «هانتا»، لتخرج الفنانة اللبنانية هيفاء وهبي وتعلّق عليه.
وأبدت هيفاء وهبي انزعاجها من اكتشاف الفيروس الصيني الجديد، في ظل ما تعانيه الشعوب من كورونا، فغردت عبر حسابها على موقع «تويتر»: «كان بعد ناقصنا فيروس هانتا»!.
وذكر أن رجلا من مقاطعة يوننان، توفي أثناء عودته من العمل في حافلة وبينت التحاليل إصابته بفيروس هانتا، وعلى ذلك، تم إجراء اختبار لـ 32 شخصا آخر في الحافلة لمعرفة عما إذا كانت انتقلت العدوى إلى أحدهم.
ووفقا لمراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها، فإن فيروس «هانتا» هي مجموعة من الفيروسات التي تنتشر بشكل رئيسي عن طريق القوارض، ويمكن أن تسبب أمراضا متنوعة لدى الناس، بحسب صحيفة «فيرست بوست».
ويمكن أن يسبب فيروس «هانتا» متلازمة الهنتافيروس الرئوية، وأعراضها تشبه الأنفلونزا مثل الحمى، السعال، ألم عضلي، صداع وخمول وضيق تنفس، الذي يتردى بسرعة ليصبح فشل حاد في الجهاز التنفسي.
ويمكن أيضا أن يؤثر على الكُلى بجانب الأعراض السابق فيما يعرف باسم الحمى النزفية مع المتلازمة الكلوية.

About alzawraapaper

مدير الموقع