نواب لـ الزوراء: مشادة كلامية بين سليم الجبوري ونواب كتلة الاحرار بسبب منح رئاسة لجنة العمل الى دولة القانون

الخدمات تعيد ملف توزيع رئاسات اللجان النيابية الى دائرة التوازن والبرلمان يرفع الجلسة يوماً واحداً

الخدمات تعيد ملف توزيع رئاسات اللجان النيابية الى دائرة التوازن والبرلمان يرفع الجلسة يوماً واحداً

الزوراء/يوسف سلمان:
اضطرَ مجلس النواب الى رفع جلسته التي عقدها امس السبت اثر مشادة كلامية بين نواب عن كتلة الاحرار ورئيس البرلمان سليم الجبوري. وابلغ نواب “الزوراء” ان مشادة كلامية حادة مع نواب كتلة الاحرار لدى مطالبتها بحسم رئاسة وعضوية لجنة الخدمات والاعمار الامر الذي دفع الجبوري لرفع الجلسة ومغادرة قاعة الاجتماعات.وبحسب رواية النواب فأن “المتحدث الرسمي لكتلة الاحرار النائب حسين العوادي قدم مداخلة عن حسم رئاسة وعضوية لجنة الخدمات ورد عليه سليم الجبوري بأن الكتل انجزت هذا الموضوع وتم الانتهاء من تسمية المرشحين سابقا، لكن العوادي تقدم نحو رئيس البرلمان سليم الجبوري مطالبا باعادة حسم عضوية ورئاسة لجنة الخدمات والاعمار”. واكد النواب ان “المشادة اندلعت بعد ان منع احد عناصر حماية الجبوري النائب العوادي من التقدم واشتبك الجانبين بالايدي رافقها تدخل لنواب الكتلة مازن المازني وعواد العوادي والنائب عن تحالف القوى محمد الكربولي واخرين وارتفعت اصواتهم للمطالبة بخروج عنصر الحماية خارج القاعة”. لكن نواب اخرين تحدثوا عن تهجم كتلة الاحرار على موظفي لجنة الخدمات النيابية في خطوة لاثارة موضوع رئاسة اللجنة واحقيتهم بها. وقالوا: ان “نواب كتلة الاحرار تهجموا قبل الجلسة على موظفي لجنة الخدمات بذريعة أن رئاسة اللجنة تعود الى كتلة الاحرار بحسب الاستحقاق الانتخابي”. ويبدو أن هناك خلافاً بشأن منصب رئاسة اللجنة التي يشغلها حاليا ناظم الساعدي عن ائتلاف دولة القانون فيما تدفع كتلة الأحرار بمحمد صاحب الدراجي وزير الاسكان السابق لشغل رئاسة اللجنة النيابية. لكن النائب عن التحالف الكردستاني اشواق الجاف اكدت ان “السبب الرئيس للمشادة كان اعتراض كتلة الاحرار على منح رئاسة لجنة العمل النيابية الى ائتلاف دولة القانون”. وقالت لـ“الزوراء”: ان “اعضاء اللجنة سبق لهم ان اتفقوا على ان تذهب رئاسة اللجنة لكتلة الاحرار وان يتولى مرشح التحالف الكردستاني منصب نائب رئيس اللجنة وهو مالم يحدث”. واضافت الجاف ان “البرلمان خرج عن التوازن في توزيع رئاسات اللجان حيث منح رئاسة لجنة الخدمات الى كتلة ائتلاف دولة القانون مع انها من استحقاق التحالف الكردستاني ومرشحنا فيان دخيل”.
واوضحت ان “كتلة الاحرار طالبت كحل بديل ان يتم منحها منصب نيابة اللجنة التي ذهبت الى تحالف القوى العراقية”. بدورها قالت عضو لجنة الخدمات النائب عن ائتلاف دولة القانون عواطف نعمة: ان “اعضاءً في لجنتها فضلوا الابتعاد عن المحاصصة الحزبية في اختيار رئيس اللجنة ونائبه، وذلك لاهمية مشاريع القوانين التي ترد الى اللجنة والتي تتطلب حسم النقاش بشأنها بعيدا عن التحزب”. واضافت لـ “الزوراء”، انه “تم اجراء التصويت بين اعضاء اللجنة منذ اكثر من شهرين وحسم الامر لمرشح دولة القانون ونائب الرئيس لتحالف القوى والمقررية للتحالف الوطني”.

About alzawraapaper

مدير الموقع