من ذاكرة الإذاعة والتلفزيون: مخرجون وممثلون يتحدثون عن الفنان العراقي الراحل طعمة التميمي

من ذاكرة الإذاعة والتلفزيون: مخرجون وممثلون يتحدثون عن الفنان العراقي الراحل طعمة التميمي

من ذاكرة الإذاعة والتلفزيون: مخرجون وممثلون يتحدثون عن الفنان العراقي الراحل طعمة التميمي

كتابة – جمال الشرقي

للجهود التي يقدمها الإنسان أثرها كبيرا في تخليده أو بقائه في الذاكرة كل حسب جهوده وما قدمه من خدمات ضمن اختصاصه والمجال الذي عمل فيه , وبمدى تقديمه لتلك الخدمات توضع التقييمات ويوضع الإنسان بمعياره الحقيقي .
الفنان الكبير الراحل طعمه التميمي واحد من الفنانين الذي استطاعوا أن يتركوا لأنفسهم بصمة واضحة في عالم الفن العراقي فعلى مدى سني خدمته قدم الأعمال الفنية التي لا بد لكل كاتب أو متتبع أن يذكرها في كتاباته أو تشخيصه لمرحلة مهمة من تاريخ الفن العراقي الواسع .
من هو الفنان طعمة التميمي وكيف بدأ رحلته الطويلة مع الفن العراقي .
هو ممثل عراقي، من مواليد 1 يوليو 1931 في البصرة. شارك في العديد من الأفلام السينمائية بالعراق، مثل: (المنعطف) 1975، (الرأس) 1976، (بيوت في ذلك الزقاق) 1977، (الزورق) 1997، (القادسية) 1981، (الحدود الملتهبة) 1984، (البيت) 1988، (وجهان في الصورة) 1989، (طائر الشمس) 1991، .. وغيرها. كما شارك في عدد من المسلسلات التليفزيونية، مثل: (الذئب وعيون المدينة) 1980، (النسر وعيون المدينة) 1983، (ذئاب الليل) 1990. توفى في 9 فبراير 1995.بدأ التمثيل عندما كان مدرساً في مسرح ثانوية الملك فيصل في مدينة البصرة، ثم التحق بأكاديمية الفنون الجميلة، و تخرج منها عام 1955، و بدأ حياته الفنية بمسرحية (مروءة مقنعة)، بعدها انتقل إلى بغداد ليعمل في دائرة السينما و المسرح .

الفنان طعمة عبد المجيد التميمي ممثل تراجيدي، بدء التمثيل عندما كان مدرسا في مسرح ثانوية الملك فيصل في محافظة البصرة، ثم التحق بأكاديمية الفنون الجميلة و تخرج منها عام 1955 وبدأ حياته الفنية بمسرحية مروءة مقنعه و أمتد نشاطه لأكثر من عشرين عاما حيث برز نشاطه في الأنشطة الفنية المدرسية ، ثم أصبح خطيبا و بعدها أنتقل إلي بغداد ليعمل في دائرة السينما و المسرح و قدم عددا من الأفلام . المنعطف ، الرأس، الزورق ، عرس عراقي و البيت و كثيرا من الأفلام كما شارك هذا العملاق في عديدا من المسلسلات نذكر منها مسلسل تحت موس الحلاق ، للحب فقط ، أماني العشاق، حكايات أيام العصيبة، ذئاب اللیل، الذئب و العيون المدينة ، من أجل حبي و إلي أخر أيضا شخصية رحومي في مسلسل النسر و العيون المدينة مازالت خالدة و باقية في أذهان وذاكرة المجتمع شارك الراحل طعمه التميمي في مهرجانات عديدة مثل مهرجان طاشقند عام 1976 و مهرجان موسكو 1975 الفنان طعمه التميمي مشروع حب و ابتسامة دائمة تمنحك الأمان و تلغي كل ما تقدم من أشياء، الكوميديا جزء من حياة الفقيد الراحل فقد كان يطلق النكات ويخرج الجانب الكاريكاتوري علي من يصادفه في حياته و كان أبا مثاليا و فنانا ملتزما و إنسانا خجولا توفي الفنان طعمه التميمي علي غير المعتاد في التاسع من شهر شباط عام 1995 ليترك فراغا كبيرا علي خشبة المسرح و شاشة التلفزيون و عدسة الكاميرا.
أهم الأعمال التي شارك فيها مسرحيا وسينما
المنعطف 1975، تأليف: غائب طعمه فرمان، إخراج: جعفر علي، تمثيل: يوسف العاني، عبد الجبار عباس، عبد الجبار كاظم، سميرة أسعد، سامي عبد الحميد، سمر محمد، زكية خليفة . الرأس 1976، تأليف و إخراج: فيصل الياسري، تمثيل: إبراهيم جلال، عبد الجبار كاظم، فوزية الشندي، قاسم محمد، د.فاضل خليل، سمر محمد، سليم كلاس. فيلم سنوات العمر 1976، إخراج: جعفر علي، تمثيل: إبراهيم جلال، خيرية المنصور، أسعد عبد الرزاق. فيلم بيوت في ذلك الزقاق 1977، إخراج: قاسم حول، تمثيل: نزار السامرائي، عبد الجبار كاظم، مكي البدري. الزورق 1977، تمثيل: سامي قفطان، قائد النعماني، سمر محمد. الأسوار 1979، تأليف: عبد الرحمن الربيعي، صبري موسى، إخراج: محمد شكري جميل، تمثيل: غازي التكريتي، سامي عبد الحميد، غازي الكناني، كريم عواد، سوسن شكري، طالب الفراتي، د.فاضل خليل.القادسية 1981، تأليف، محفوظ عبد الرحمن، علي أحمد باكثير ، إخراج: صلاح أبو سيف، تمثيل:عزت العلا يلي، شذى سالم، حسن الجندي، كنعان وصفي، سعاد حسني، ليلى طاهر، هالة شوكت، محمد المنصور.الحدود الملتهبة 1984، إخراج: صاحب حداد، تمثيل: قاسم الملاك، هند كامل، مقداد عبد الرضا، كنعان علي، سامي قفطان، نزار السامرائي. البيت 1988، إخراج: عبد الهادي الراوي، تمثيل: عبد الجبار كاظم، فاضل خليل، إبتسام فريد، حاتم سلمان، محمود أبو العباس.
عرس عراقي 1988، تأليف: عادل عبد الجبار، إخراج: محمد شكري جميل، تمثيل: قاسم محمد، مقداد عبد الرضا، هديل كامل، فائز سالم، فاطمة الربيعي.بديعة 1989، إخراج: عبد الهادي مبارك، تمثيل: قاسم الملاك، فوزية عارف، سناء عبد الرحمن، راسم ألجميلي. وجهان في الصورة 1989، تأليف: عبد الباري العبودي، إخراج: حسن الجنابي، تمثيل: أزاد صاموئيل، فوزية عارف، باسم ألجميلي، مكي عواد، زكية خليفة، مديحة وجدي، عفاف طالب.زمن الحب 1991، إخراج: كارلو هارتيون، تمثيل: بهجت الجبوري، خليل الرفاعي، د.فاضل خليل، عواطف السلمان، أمل طه، محسن العلي.طائر الشمس 1991، تأليف: جعفر علي، تمثيل: سعدية الزيدي، سوسن شكري، فيصل حامد، كنعان علي.الملك غازي 1993، تمثيل: سامي قفطان، فاضل خليل، عز الدين طابو، غازي التكريتي، فيصل الياسري، جعفر السعدي، قاسم الملاك اما المسلسلات التي شارك فيها فهي .
بيت أبو خالد 1980، تأليف: عامر الزهير، فيكتور بمبرتون، إخراج: فاروق القيسي، تمثيل: حياة الفهد، سعاد عبد الله، يوسف العاني، عبد الرحمن العقل، محمد المنصور، عاطف شعبان، لطفي عبد الحميد. الذئب و عيون المدينة 1980، تأليف: عادل كاظم، إخراج: إبراهيم عبد الجليل، عمانوئيل رسام، تمثيل: خليل شوقي، بدري حسون فريد، أبتسام فريد، قاسم الملاك، فوزية عارف، هند كامل، سليم البصري، مي جمال، سمر محمد. النسر وعيون المدينة 1983، إخراج: إبراهيم عبد الجليل، عمانوئيل رسام، تمثيل: خليل شوقي، بدري حسون فريد، قاسم الملاك، سليم البصري، محسن العلي، مقداد عبد الرضا. مسلسل ذئاب الليل ج1 1990، إخراج: حسن حسني، تمثيل: سامي قفطان، جواد الشكرجي، حسن هادي، سهير أياد، فارس خليل شوقي، سناء عبد الرحمن، جلال كامل. تحت موس الحلاق ج2، تأليف و إخراج: حمودي ألحارثي، مساعد مخرج: كريم حمزة، تمثيل: سليم البصري، ابتسام فريد، سهام السبتي، عبد الجبار عباس، صادق علي شاهين، حمودي الحارثي .
فنانون معاصرون قالوا للزوراء
لطعمه التميمي حب كبير في قلوب من عاصره من فنانين كبار. تحدثوا لجريدة الزوراء عن حياته والحسرة تملأ قلوبهم والذكريات تشدهم لفنان قدم الكثير وما زال أبناؤه يحملون مسيرته .
فارس طعمة التميمي
طعمه التميمي الفنان والإنسان . الكلام والحديث عن طعمة التميمي الإنسان والرجل الذي كرس حياته كلها لكي يكون أولاده ناجحون ومؤثرون في المجتمع والحقيقة هو الفن لم يخطط لنا لنكون فنانين انا واحمد ومحمد وكان ضد فكرة ان ندخل في عالم لانه عالم متعب ويراد له صبرا كبيرا وإبداع . فعندما أردت أنا أن ادخل معهد الفنون الجميلة عام 79 تردد كثيرا بالموافقة وكان أكثر من مرة يطلب مني أن أراجع نفسي لان هذا العالم ملي بالأشواك والمتاعب .
كان أبي إرثا فنيا زاخرا بالعطاء.. وسفرا خالدا للمنجز الفني العراقي.. في السينما والمسرح والإذاعة والتلفزيون على حد سواء. فهو صاحب البصمة الفنية والثقافية الواضحة المعالم.. وسايكلوبيديا معرفية زاخرة.. ووقع كبير في المسارح العربية والعراقية.. واثر بارز في تأسيس مسرح عراقي شامخ ورصين.. هو علامة بارزة وقامة فنية متلألئة في المحافل الفنية العربية والدولية والعراقية من خلال ما قدمه من أعمال فنية كان لها الأثر البالغ في إعلاء شأن مفهوم الإبداع الفني العراقي.. هو وعي وثقافة وتبصر وحكمة استطاع أن ينحت اسمه بعناية فائقة من خلال الحرص والمثابرة كي يبقى في ذاكرة الجمهور نساجا ماهرا ترك أبهى الأعمال الفنية في ذاكرة المتلقي حتى يومنا هذا…
أما على الصعيد الإنساني… فهو الأب والمعلم والأخ والصديق والإنسان.. فبين ثنايا قلبه تجد وابلاً من النبل والصدق وخلايا عذبة من المحبة والإخلاص.. وشرايين تنبض بالنقاء والمودة.. وشغاف قلب حنون يحيط كل محبيه بالحنو والتسامح ومساعدة الآخرين.. وابتسامة شاخصة يطلقها بقلب كبير لكل محبيه.. ويد رؤوفة حنونة يمدها على الدوام.. وإخلاص قلّ نظيره.. وتفانٍ في العمل.. واحترام للزمن.. وحب قل نظيره لفنه ورسالته الإنسانية.. لذالك تجدني محاطا متسلحا بكل تلك الصفات التي ورثتها متأثرا به إنسانا وفنانا.
الفنانة سنا عبد الرحمن
من ذكرياتي مع الفنان الراحل طعمه التميمي . التقيت معه بكثير من الأعمال والتي أتذكرها والتي كانت سببا في علاقتي الوطيدة معه هو العمل الكبير (بين المالك والمملوك ضاع السارق والمسروق) أخراج الفنان المرحوم قاسم محمد وفيها عشنا أحلى الأيام كان هو رحمة الله عليه يمثل دورا رئيسا وأنا امثل أيضا دورا رئيسا وكنا من الشاغبين في العمل خاصة وان العمل دام لفترة طويلة فكان المرحوم طعمه لذيذا في عمله وعلاقاته الاجتماعية ممتازة وأنا تربطني به علاقة حميمية أراه مثل الأب والاخ والصديق وأستاذ ونتيجة لكثرة الأعمال وسلوكه الرائع رفعت كثير من الحواجز الرسمية بيننا . رحمة الله على روحه كان فنانا يمثل فعلا مرحة مهمة من تاريخ الفن العراقي المعاصر .
الفنان عزيز خيون
حق علينا أن نتذكره . الراحل طعمة الميمي اسم لا يمكن ان تمحوه الذاكرة ان كان من الجانب الإنساني أو الجانب التقني علاقتي بالراحل الحاضر الطيب الذكر تمتد الى السبعينيات عندما ولجت بوابة الإذاعة إلى قسم الدراما كان طعمه واحد من المخرجين الإذاعيين المعروفين وكان اول عمل شاركته هو ملحمة كلكامش وكان من إخراجه ومن ثم عملنا الى سنوات عملت معه ممثلا ومخرجا وتواصلنا مع هذا العالم القريب إلى النفس والمتعب بنفس الوقت .
الفنانة الدكتورة عواطف نعيم
الراحل طعمه التميمي اسم مهم في تاريخ الحركة المسرحية في العراق ومن الشخصيات التي تركت شيئا مهما في تاريخ الإذاعة العراقية لأنه كان من ابرز المخرجين الإذاعيين وخاصة في السبعينيات من القرن الماضي وهناك أعمالا مهمة قدمه كمخرج ان كانت مسلسلات او تمثيليات كبيرة إضافة لكونه كان ممثلا مجيدا ومتميزا ولا سيما اعمله التاريخية وكان شكله مهيبا وصوته الجهوري المتميز الصادح خاصة عندما يقرأ الشعر ويقدم اللغة العربية الفصحى لذلك كنا نراه دائما تناط به الأعمال التاريخية ان كانت في المسرح او السينما .
رحيله رحمة الله عليه
رحل الفنان طعمة التميمي في التاسع من شباط عام 1995 عن عمر ناهز 63 عاما وبعد مسيرة طويلة في عالم الإخراج والتمثيل مسيرة حافلة بالعطاء ورغم مرور كل هذه السنين لم يغب عن ذاكرة العراقيين وعالم الفن العراقي بل بقي خالدا وعلامة مهمة من علامات الفن العراقي وقنديلا يقتدي به الكثير من الفنانين .

About alzawraapaper

مدير الموقع