من ذاكرة الإذاعة والتلفزيون: ترجمت العديد من الكتب الى اللغتين العربية والكردية … الاديب والكاتب الكردي حسين الجاف لـ” الزوراء”: عملت مقدما ومعدا لبرنامج في الاذاعة الكردية

حوار – جمال الشرقي

هكذا تتواصل حواراتنا مع المبدعين وتتواصل ذاكرة الاذاعة والتلفزيون باستذكار ما قدموه من ابداعات عبر مسيرتهم كرواد في شتى مجالات الفنون .
اليوم حوارنا مع قاص و شاعر ومترجم وباحث ادبي وتاريخي يمارس الكتابة باللغة الكردية والعربية والانجليزية ماجستير في علم الترجمة عضو نقابة صحفيي كردستان نائب أول أمين عام اتحاد الادباء والكتاب العراقيين أمين الشؤون الثقافيه الكردية ورئيس مكتب الثقافة الكردية في الاتحاد، عضو اتحاد الأدباء الكرد مدير عام الدراسة الكردية في وزاره التربية سابقا رئيس تحرير مجلة الأديب الكردي الصادرة عن اتحاد الأدباء العراقيين له عمود يومي منتظم في جريدة الزمان البغدادية مثل العراق في العديد من المؤتمرات التربوية والأدبية الدولية في أمريكا – روسيا الاتحادية – ألمانيا – مصر – لبنان – الإمارات العربية – الأردن – البحرين. قام بترجمة مذكرات الميجور في كردستان الى اللغتين العربية والكردية عام 1985.

ولكي نكون على مقربة من سيرة هذا الكاتب والشاعر نلتقيه فاهلا وسهلا بالاستاذ الكاتب والشاعر والصديق حسين الجاف.
-اهلا ومرحبا بكم أستاذ جمال وبجريدكتم الغراء التي عرفناها بالابداع والتواصل. وشكرا للجريدة التي تحمل اسم المدينة التي نعدّها عروسا عرائس الدنيا والارض التي نعشقها
-نود اولا ان تقدم نفسك لقرائنا الكرام ؟
-نعم اسمي حسين جاره احمد علي الجاف المعروف ادبيا وفنيا بانتمائه لعشيرة الجاف.
-المعروف في العراق ان النشأة والعائلة لهما له الدور المهم في رسم ملامح الشخصية فهل كان لنشأتك دور في رسم طريقك الثقافي؟
-بالتاكيد كان لاسرتي الدور الكبير فابي كان رئيس فخذ في عشيرة الجاف وكان الكثير من عشيرتنا يرتادون بيتنا ونحن اصلا من كلار في قضاء كفري وكنت انا اجلس مع والدي واسمع منهم حكايات واسمع السير وطرائف وكان هذا الكلام في منتصف الخمسينيات وبما ان والدتي علوية من العائلة البرزنجية وهي من عائلة متصوفة ومن اتباع الطريقة القادرية وبيتنا كان في باب الشيخ وفي منطقة شعبية كان الكثير من اقاربنا ياتون من كردستان من اقاربها واقارب والدي.
-واين مسقط راسك؟
-في باب الشيخ قرب الحضرة الكيلانية.
-حدثنا عن بداياتك مع الكتابة؟
-في بداية الستينيات كانت بدايتي وقد قرأت في احد الايام كتابا لعلي اللقماني وهو مترجم خطير من اهالي الحلة وكان الكتاب عبارة عن ترجمة لقصص انجليزية جميلة وقد جاء به احد من اقاربنا اضافة لهذا كان اخي الكبير شيوعيا وكانت هوايته القراءة وكان يملأ البيت كتبا ويحثنا على القراءة ويأتي بالمجلات المصرية اكثرها.
-اول كتاباتك ؟
-اول كتاباتي بسيطة خاصة عندماكنت في مرحلة المتوسطة كان يدرسنا اساتدة ممتازين وكانوا يحثونا على القراءة والمطالعة وحفظ القصائد واستمرت الحالة الى الاعدادية وفيها كان مدرس اللغة العربية يطلب منا قراءة كتاب ويسالنا كل اسبوع ماذا قرأتم هذا الاسبوع .
– اول كتاباتي هي ترجمة قصة قصيرة ونشرت في جريدة الامل وكان رئيس تحريرها الشيخ كاظم الطباطبائي وكنت فرحا بنشرها.
-ما أول كتاب الفته؟
-كتاب مذكرات الميجر نؤئيل .
-ما علاقتك بالإذاعة والتلفزيون ؟
-في عام 77 تم عقد مؤتمر في بغداد وكان برئاسة الاستاذ عبد الاله موسى مدير الاذاعة الكردية وكان المؤتمر في بناية معهد التدريب الاذاعي وكنت انا مدعوا رغم صغر سني وطلبوا مني ان اقدم برنامجا اذاعيا وكان عنوانه مع الشعوب وكان من اخراج حسين عبد الله .
-استاذ حسين تنوعت قدراتك الثقافية والفنية بين الشعر والترجمة والتاليف هل لديك موهبة مخبأة بعيدة عن الادب لم نتعرف عليها ؟
-نعم انا من محبي الموسيقى والاستماع والاهتمام بالموسيقى .
-هل انت متفائل وما الشيء الذي تتفائل به دائما ؟
– وجه امي العلوية التي غادرت الى رحمته تعالى قبل اعوام والتي كنت اتصور وجهها الضحوك يطل علي كل صباح فيذكرني بقيمها وتملئ نفسي بالتفاؤل من خلال السير على نهج المحبة مع الجميع.
– مزاجك وتفاعلك مع الناس والأخبار التي تسمعها وقد لاترتاح اليها
– ما يزعجني هو الخبر المحزن فلان رحل او توفي هاتين الكلمتين تغمران في نفسي الحزن دائما.
-ما الذي يتميز به حسين الجاف؟
-الصدق والصراحة مع الاخرين.
-تاريخ عندك ولماذا؟
– 29 -6 من عام 1985 يوم ولادة ولدي احمد.
-هل انت راض عن نفسك ومتى تشعر بعدم الرضا؟
– عندما اشعر بالندم احس اني شخص غير جدير بالاحترام .
– هل تقرا يوميا وما اخر كتاب قرأته ؟
– عصفور من الشرق لتوفيق الحكيم وقد قراءته لمرتين متتاليتين.
– عند جلوسك صباحا هل تشعر بالتفاؤل؟
– نعم واشكر الله على نهوضي من نومي سالما لاستمع الى فيروز .
-بالنسبة لفترة الحجر الصحي هل مارستها وهل اعطتك شيئا ؟
-رغم اني كثير الانشغال وادعى دائما للمشاركة والقاء المحاضرات الا ان الحظر كان فرصة لإعادة قراءة الكتب مضى على تصفحها اكثر من 30 عاما وتعلمت ايضا الصبر وان لاياخذني الهم بسوء المرض والقلق النفسي.
– اهم فائدة استفدتها في حياتك؟
اعطتني التجربة والاناة وعدم التسرع وهي التي تمنعني من الانزلاق.
-اكثر عمل من اعمالك قريب الى نفسك؟
– ديوان شعر اسمه اغاريد عصافير الشجن، لأنه كان وليد تجربة عاطفية صادقة جدا لكنها فشلت فشلا ذريعا.
– ترجمت مذكرات المستر براينت الى المنطقة الكردية عام 1839 الى اللغتين العربية والكردية عام 1988 حكايات من التراث الكردي عام 1986 رابعا ترجمة كتاب العشائر الكردية الجزء الأول الى اللغة الكردية عام 1986 ترجمه كتاب العشائر الكردية الجزء الثاني عام 1990.
-تحقيق كتاب تاريخ الكرد الفيليه للمؤرخ المحامي عباس العزاوي صادر عن المجمع العلمي العراقي عام 2003 سابعا رحله مستر براينت بين الجبال الكردية 2020 طبعه ثانية مزيدة ومنقحة.
وقد الفت ما يقارب الاثني عشر كتابا بين القصة وبين الكتابة عن سيرة الادباء الكرد فمنها كتاب اغاريد عصافير الشجن مجموعة قصصية صدرت له 2001 باللغة العربية.
بعض تاوهات الوجع البعيد ديوان شعر 2001 باللغة العربية ثلاثة شذرات من التاريخ الكردي الادبي القريب والبعيد 2009 اربعة الشيخ محمود الحفيد المجاهد والانسان والمليك 2012 5 مواويل و ليالي كتاب في السرد 2013 6 بعض حكاية الفتى الشقي 2016 سبعة بكر صدقي قائد انقلاب عام 1936 الى 2019 ثمانية المساهمة في وضع قاموس شريفة المساهمة في وضع قاموس تاليفه الوهج 2008 باللغة الكردية والعربية والانجليزية تاسعا المساهمة في وضع قاموس تشيك الشعاع 2010 10 المساهمة في وضع قاموس رياض الاطفال الكردية عام 2011.
تاليف كتاب بابا طاهر العريان شاعر متصوف وفيلسوف 2012
ديوان شعر بعنوان اسف سيدتي ليست العودة بالامر الهين .
اخرما لديك الان؟
-لدي مجموعة قصصية متكاملة ولدي كتاب جميل عنوانه حكايا الفتى الشقي وقد ادخلت عليها ايام من طفولتنا في محلة باب الشيخ كتبتها بعين طفل وعند انجازها اقدمها للطبع ولدي مشاريع اخرى سابوح بها قريبا.
-كلمة اخيرة ؟
-اتمنى للعراق الامن والاستقرار والرخاء كونه بلدا عظيما وهو واحد من معالم الارض الحقيقية.
-كل الشكر والامتنان لكم استاذ حسين الجاف الكاتب والشاعروالمترجم والاديب متمنين لكم الصحة والعافية والاستمراء في العطاء الادبي والثقافي.
-شكرا لكم وللزوراء التي تحمل اسم اعظم مدينة هي بغداد.

About alzawraapaper

مدير الموقع