من ذاكرة الإذاعة والتلفزيون … الزوراء تستذكر الفنان الراحل فاضل جاسم وادواره البارعة … نجل الفنان الراحل وعدد من الفنانين المعاصرين يتحدثون لـ” الزوراء” عن ذكرياتهم معه

كتابة – جمال الشرقي

•عندما نستذكر الراحلين المبدعين ونعيد للأذهان مسيرتهم إنما ننطلق من حق مهني وأنساني للعراقيين المبدعين الذين سجلوا في حياتهم أعمالا إبداعية وخدمات واسعة في مجال عملهم لهذا كان لنا الدور في استعراض حياة الكثيرين منهم واليوم في عددنا الجديد نستعرض مسيرة واحد من المبدعين الفنانين , قدم الكثير من الإعمال الفنية انه الفنان الممثل الراحل فاضل جاسم المسمى لدى المشاهدين ( ابو جوقي ).
يعرف الفنان الراحل فاضل جاسم انه قرين الفنان قاسم صبحي فقد كانا كثيرا ما يشكلان ثنائيا في ادوار عديدة خاصة ادوار الهزل والكودميديا الضاحكة .

الفنان الراحل فاضل جاسم هو من خريجي معهد الفنون الجميلة في الستينات، وعضو فرقة 14 تموز وأحد مؤسسيها، قدم الكثير من الأعمال المسرحية فيها منها «الدبخانة»، و»جفجير البلد ، اللي يعوفه الحرامي جزة وخروف ، وشارك في العديد من الأعمال التلفزيونية وأعمال الفرقة خصوصًا برنامج مع الخالدين الذي كان يعده الراحل عزيز شلال عزيز وقدمت اكثر حلقات البرنامج على الهواء مباشرة.
ويعد جاسم واحدًا من مؤسسي الفرقة القومية للتمثيل، كما برع في ادوار كثيرة اهمها «مجالس التراث ، حرم صاحب المعالي ، ابو الطيب المتنبي ، نديمكم هذا المساء ، الشريعة وغيرها .
شكل ثنائيًا جميلًا مع الفنان قاسم صبحي في اكثر اعمال فرقة 14 تموز، ويؤكد زملاؤه الفنانون أنه فنان انساني بكل معنى الكلمة، وهو ممثل مبدع وكبير ويتميز بمواقفه الكوميدية التي قربته من الناس في الازمان المختلفة.
كما قدم العديد من الاعمال السينمائية والتلفزيونية والاذاعية ، ويعد من الفنانين العراقيين الذين قدموا بصمة على الساحة الفنية العراقية . توفي اثر أزمة قلبية عام 2012م أنهت عامين من الأمراض العديدة تتوجت بالعمى .
بعض من اعماله
– الدبخانه
– جفجير البلد
– اللي يعوفه الحرامي
– جزة وخروف
– أمشي ورا ممشاك
– العين بصيرة و اليد قصيرة
– الطاسة و الحمام
– نداء الليل
– العب بكيفك
سائق الستوته
هو مسلسل عراقي عرض من على الشاشة العراقية الصغيرة وفكرته , يعاني صابر مع راكبيه يوميا في ستوته الصغيرة التي يملكها، وتزاد المشاكل اكثر فاكثر خاصة في صعوبة توفر الاموال للعيش الكريم و معرفته لمختلف الاشخاص بمرور الوقت.
اﺧﺮاج: جمال عبد جاسم (مخرج) دريد القيسي (مخرج منفذ)
ﺗﺄﻟﻴﻒ: قاسم الملاك (مؤلف) فلاح عبد اللطيف (مؤلف)
طاقم العمل: قاسم الملاك ازهار العسلي عزة البغدادي ديار شهاب الوندي نسمة عدي عبدالستار .
عالم الست وهيبة – 1998
هو مسلسل العراق ﺗﻢ ﻋﺮﺿﻪ
ﺗﺄﻟﻴﻒ: صباح عطوان وطاقم العمل: عبد الستار البصري فريال كريم عبير فريد سامي قفطان بهجت الجبوري ميس قمر (ميس كمر)
مسرحية السوق وإطراف المدينة ومقامات أبو سمرة
وعلى الشاشة الصغيرة فقد شاركه في مسلسل سائق الستوتة من بطولة الفنان قاسم الملاك وإخراج جمال عبد جاسم وهذا ايضا آخر عمل تلفازي قدمه الى الجمهور عام في رمضان 2011 ومسرحية عوافي هي آخر أعماله عام 2002 .
لماذا ابو جوقي ؟
عرف الفنان الراحل فاضل جاسم عند الجمهور العراقي باسم(ابو جوقي) قدم العديد من الاعمال مسرحية التي مازالت عالقة في ذاكرة الناس سواء مع الفرقة القومية للتمثيل او مع فرقة 14 تموز
شارك في العديد من الأعمال أعمال الفرقة خصوصًا برنامج «مع الخالدين» الذي كان يعده الراحل عزيز شلال عزيز و قدمت اكثر حلقات البرنامج على الهواء مباشرة .
كما برع في ادوار كثيرة اهمها ( مجالس التراث / حرم صاحب المعالي / ابو الطيب المتنبي / نديمكم هذا المساء / الشريعة و غيرها
كما شارك في العديد من الاعمال السينمائية منها ( الرأس / ستة علي ستة / الفارس و الجبل / عمارة 13 / المسألة الكبري / التجربة / الملك غازي )
شارك في عدة مسلسلات تلفزيونية و اذاعية منها ( وراء الأبواب / صفر زايد صفر ناقص / نفوس مهمشة / ظرفاء ولكن / الهاجس / ذئاب الليل ج1 / الحواسم / سايق الستوتة / زمن حيران / رياح الماضي / المسافر / ايام التحدي / بشاير / حباري / حصاد البساتين / رجل فوق الشبهات / طرقات الليل / عشاق / قيس و ليلي / ناس من طرفنا / الصفعة / اعالي الفردوس / أشهي الموائد في مدينة القواعد / رحلة مسعود العمارتلي / ايام الاجازة / أحلي الكلام / ناظم الغزالي / حكايات المدن الثلاثة / مناوي باشا ج 1و2 / عالم الست وهيبة / شموع خضر الياس / غاوي مشاكل / المقتفي لأمرالله / بيتنا و البيوت الجيران / حكايات المزرعة / السرداب / باشوات اخر زمن / سبع صنايع و البخت ضايع / خطوط ساخنة / لاوقت للشفقة / من يطرق باب الليل / وجهة نظر / الصفقة و غيرها من اعمال
* ومن آخر أعماله الفنية مسرحية السوق وإطراف المدينة ومقامات أبو سمرة وكانت مسرحية عوافي هي آخر أعماله عام 2002.
وعلى الشاشة الصغيرة فقد شارك في مسلسل سائق الستوتة ( كضيف شرف ) من بطولة الفنان قاسم الملاك وإخراج جمال عبد جاسم وهذا ايضا آخر عمل تلفازي قدمه الى الجمهور عام في رمضان 2011
* يعد الفنان فاضل جاسم من الفنانين العراقيين الذين قدموا و تركوا بصمة على الساحة الفنية العراقية
ومن أعماله الفنية مسرحية السوق واطراف المدينة ومقامات أبو سمرة وكانت مسرحية عوافي هي آخر أعماله عام 2002.وعلى الشاشة الصغيرة فقد شارك في مسلسل سائق الستوتة من بطولة الفنان قاسم الملاك وإخراج جمال عبد جاسم وهذا ايضا آخر عمل تلفازي قدمه الى الجمهور في رمضان عام 2011وقد طالب العديد من  الفنانين نقابة الفنانين ووزارة الثقافة بضرورة الاهتمام بالفنان العراقي وخصوصا الرواد منهم الذين غالبا ما تتذكرهم الجهات المعنية بعد رحيلهم فيما أشاروا إلى معاناة الفنان الراحل فاضل جاسم من العوز المادي لإتمام علاجه خارج العراق.
شهادات في حق الفنان الراحل فاضل جاسم
لمعرفة المزيد عن الفنان الراحل فاضل جاسم وهواياته ونوازعه وطريقة ادائه الفني وما قدمه للذاعة والتلفزيون اتصلت الزوراء باذنين من الفنانين الذي عاصروا فاضل جاسم وقد ادلوا باحاديثهم للزوراء مشكورين .
حسام فاضل نجل الفنان الراحل
فاضل جاسم هو انسان , كان انسانا شفافا خفيف مرح لم تفارق الابتسامة وجهه طيلة حياته . لا تعرف له حزن وكان يخفي حزنه . كل الناس لديه واحدا لا يضمر حقدا على احد بل يحب الناس جميعا يلبي حاجات الناس عند دعوته وكل انسان تتذكره الناس بالطيب . يحب التواضع ولا يحب العنف , كانت هواياته الخاصة مثل الرسم ويحب ويمارس كتابة السيناريو وقد علمني كتابة السيناريو وله الفضل في تعليمي كتابة السيناريو وهو ضرير ولهذا فاز فيلمي بمعهد الفنون الجميلة كافضل سيناريو وقد حصلت على درع في حينها وقد فرح كثيرا عند رؤيته الدرع رغم انه كان مريضا . كان قد تاثر باكثر بانسان معين كان يحبه وكان يزوره بمعيتي حتى عندما كان ضريرا وهو الفنان الكبير الراحل ابو فارس اي خليل الرفاعي الذي كان يزوره في البيت وكان ايضا يحب راسم الجميلي رحمة الله عليه وحاتم سلمان وكانوا يزورونه
الفنان عزيزكريم
كان الفنان فاض جاسم عاشقا لعمله ولديه شخصية متميزة , يحترم الوقت ويقدر المواعيد ويحترم زملاه بشدة , كان يحب العمل , كان فاضل جاسم الغائب الحاضر لديه طريقة نعرفه بها , وعندما نسمع نبرات صوته نعرفه من بعيد , كان صوته يتميز بنكهة بغدادية جميلة جعلته شخصية متميزة وبالتالي تراه يحب العمل ويحب الناس ويقدر دعوات المؤسسات الاعلامية ولهذا كنا نراه دائما في اروقة الاذاعة والتلفزيون للمشاركة في الادوار الاذاعية , كان يحاول ان يضيف لأدواره شيئا مفرحا يحبه الجمهور .
كان المرحوم فاضل جاسم قد هضم الفن وكان يميل الى الشمولية اي انه يؤدي الادوار في التلفزيون والمسرح والسينما والاذاعة فتراه في اكثر الاماكن الفنية لكنه كان يرغب المسرح اولا بسبب ان اكثر الفنانين كانوا ينتمون الى الفرقة القومية .
لي ذكريات معه وقد شارك معي في اعمال اذاعية وانا كمخرج في عدد كبير من الاعمال وخاصة الشعبية وكنا نتنغم بطريقة ادائه البغدادي والكرخي والشعبي وقد مثل ايضافي التلفزيون عددا كبيرا من المسلسلات باللهجة الشعبية والعربية الفصحى وكان اكثر انتماءه الى المسرح .
كان الفنان الراحل يتلبس بعمق الشخصية حتى يتوصل الى ادا الدور كاملا وبدقة وكانت لديه رغبة البحث عن كوامن الشخصية التي يؤديها لذا كان مقنعا وممتعا للجمهور بشكل كبير جدا .
وفاته بعد صراع طويل مع المرض
توفي صباح اليوم الاثنين الفنان العراقي فاضل جاسم اثر نوبة قلبية بعد وهو يؤدي احد ادواره بعد ان عانى من مرض السكري وارتفاع ضغط الدم المزمن ما جعله يعيش بعزله عن الوسط الفني خلال السنوات الأخيرة من حياته بعد أن أصابه العمى. قدم الفنان فاضل جاسم أعمالا مسرحية كثير منذ فترة الستينات وحتى عام 2002 ويعتر من المع نجوم الكوميديا بتلك الفترة ويمتلك حضورا طيبا لدى الجمهور وله طبقة صوتية مميز جدا في أداء المشاهد التمثلية بحسب رأي العديد من زملاءه. توفي رحمه الله عام 2012 اثر أزمة قلبية .

About alzawraapaper

مدير الموقع