مفوضية القضاة المنتدبين تنهي تدقيق المحطات الملغاة … اللويزي لـ “الزوراء” : نتائج العد اليدوي لن تتغير كثيرا عن الفرز الالكتروني

عضو مجلس النواب السابق عبد الرحمن اللويزي

عضو مجلس النواب السابق عبد الرحمن اللويزي

الزوراء / يوسف سلمان:
بعد انتهاء تدقيق المحطاة الملغاة تستعد مفوضية الانتخابات لانهاء عمليات العد والفرز اليدوي ، حيث شرع القضاة المنتدبون بإعادة العد والفرز للمحطات التي كان مجلس المفوضين السابق قد ألغاها ، فيما اكد مجلس القضاة المنتدبين انه سيعلن اليوم قرارات مهمة تتعلق بنتائج عمليات العد والفرز .وازاء ذلك ، اعتبر عضو مجلس النواب السابق عبد الرحمن اللويزي امكانية عدم تغير نتائج العد والفرز الالكتروني عن نتائج العد اليدوي. وقال اللويزي لـ”الزوراء “ ان “مراقبينا الذين يراقبون عملية العد والفرز اليدوي، يشيدون بدور القضاة وبمهنيتهم ودقتهم فيما يتعلق بعملية العد والفرز اليدوي”، مشيرا الى ان “المنهجية التي يسير عليها القضاة المنتدبون واضحة ودقيقة، وتوسعهم للنظر بكافة الطعون سيعطي طمأنينة اكبر، وسيكشف قضايا اخرى”. واضاف ان “ عدم خروج نتائج مغايرة يعود لعدم وجود ارقام رسمية معتمدة اولا ، والسبب الاخر ان العد والفرز اليدوي لم يكن شاملا بل جزئيا، بالتالي العد والفرز الشامل هو المؤمل ان يكشف نوعا من التزوير الكبير الذي حصل “ ، مبينا ان “المفوضية اتجهت مؤخرا لشمول عدد اكبر من الصناديق، وفي محافظة صلاح الدين ومكتب الكرخ كان هناك عدد معين من الصناديق وتوسع العدد ليشمل جانب الكرخ كله وكذلك محافظة كركوك “. لكن عضو كتلة ائتلاف دولة القانون هشام السهيل انتقد التأخر في اعلان النتائج النهائية للعد اليدوي ، مؤكدا على الاسراع بحسمها. واعتبر في تصريح صحفي ، ان “مضي اكثر من شهرين ونصف على اجراء الانتخابات دون اعلان نهائي لها امر غير مقبول ، بوجود دول مجاورة اكبر من العراق مساحة واكثر عددا اجرت انتخاباتها واعلنت نتائجها بايام قليلة “، داعيا القضاة المنتدبون لعمل مفوضية الاسراع في اجراءاتهم وتحديد سقف زمني لاعلان النتائج النهائية ، وعدم ترك ذلك مفتوحا .واضاف ان” التأخر في التوقيتات الدستورية بعد اجراء الانتخابات لايخدم العملية السياسية وعلى الكتل السياسية الفائزة الوصول صيغة التفاهم الكامل للخطوات المقبلة من تشكيل الكتلة الاكبر التي يقع على عاتقها ترشيح رئيس الوزراء للحكومة المقبلة وغيرها من الخطوات”.وكانت مفوضية الانتخابات اعلنت الانتهاء من عمليات العد والفرز لمكتب (بغداد / الكرخ). وذكر المتحدث الرسمي باسم المفوضية ليث جبر حمزة ، في بيان صحفي ان” عمليات العد والفرز للمراكز والمحطات التي وردت بشأنها شكاوى وطعون لمكتب (بغداد / الكرخ) الانتخابي انتهت “.وأضاف أن “ مجلس المفوضين من القضاة المنتدبين شرع بإعادة العد والفرز للمحطات التي سبق لمجلس المفوضين السابق وأن ألغاها والموجودة أصلا في معرض بغداد الدولي، وذلك بإعادة تدقيقها وفحصها، وهي محافظات (كركوك، السليمانية، أربيل، دهوك، نينوى، صلاح الدين، والأنبار).وأوضح أن “ هذا الفحص والتدقيق للمحطات المذكورة جرى في معرض بغداد الدولي بإشراف مباشر من قبل مجلس المفوضين من القضاة المنتدبين وبمساهمة من موظفي المفوضية الذين تم اختيارهم للعمل على إعادة العد والفرز وحضور فاعل لفرق الأمم المتحدة والاتحاد الأوربي ووكلاء الأحزاب السياسية ومراقبة منظمات المجتمع المدني المعنية بالشأن الانتخابي ووسائل الإعلام “.

About alzawraapaper

مدير الموقع