مع تراجع السياحة وانخفاض النفط وفيروس»كورونا» … موقع أمريكي: العراق قد يواجه وضعًا اقتصاديا صعبًا للغاية

وكالات/ متابعة الزوراء:
رجح موقع امريكي، امس الثلاثاء، أن يواجه العراق قريبًا «وضعًا صعبًا للغاية»، مشيرا الى ارتفاع «سريع» في اعداد حالات الاصابات بفيروس كورونا المستجد على مستوى البلاد.
وقال موقع «المونتير» الالكتروني الامريكي، في تقرير له نشره امس، وحمل عنوان «الفيروس التاجي يضر بالاقتصاد العراقي مع تراجع السياحة وأسعار النفط».موضحا أن «العراق كان حتى 23 اذار/ مارس، قد سجل 266 حالة إصابة بفيروسات تاجية جديدة ، مع 23 حالة وفاة».
واضاف أنه «على الرغم من أن العراق أفضل حالاً بكثير من العديد من البلدان الأخرى ، إلا أن العدد السريع للحالات – 33 إصابة جديدة وثلاث حالات وفاة أخرى في غضون 24 ساعة – يشير إلى أن العراق قد يواجه قريبًا وضعًا صعبًا للغاية».
واشار الى أن «الإجراءات التي اتخذتها الحكومة لمكافحة الفيروس قد أضرت بالاقتصاد، وتضمنت هذه الخطوات فرض حظر التجوال وإغلاق الطرق بين المدن وإلغاء كل السياحة الدينية، ناهيك عن انخفاض أسعار النفط».
وتابع التقرير قائلا «خوفاً من أن يعاني البلد من انتشار الفيروس أكثر، بدأ العديد من العراقيين يرتدون أقنعة الوجه وبقوا في منازلهم بدلاً من الذهاب إلى وظائفهم في محاولة لتجنب اصطياد الكوفيد 19»، ومع ذلك، بحسب التقرير «لا يلتزم عدد قليل من الناس بأمر حظر التجول الذي تفرضه الحكومة، مما يتسبب في مخاوف من تفاقم الوضع».
واشار التقرير الى «رفع التجار سعر أقنعة الوجه، مستفيدين من الطلب المتزايد»، لافتا الى «استجابة وزارة الصناعة والمعادن بسرعة عن طريق أقنعة التصنيع محليًا وبيعها للمواطنين بأسعار مخفضة».
وتوقفت الدراسة بشكل عام في العاصمة بغداد ومحافظات العراق، إثر تعطيل الدوام الرسمي وفرض حظر شمال للتجوال لاسيما في العاصمة بغداد، على رأس قرارات عدة للوقاية من تفشي فيروس كورونا المستجد.
وأعلنت وزارة الصحة، والبيئة العراقية، الاثنين 23 آذار، تسجيل 33 إصابة جديدة ب‍‍فيروس كورونا المستجد، ليرتفع عدد المصابين في عموم العراق منذ بدء انتشار الفيروس إلى 266 اصابةـ واشار و23 حالة وفاة و57 حالة شفاء.
ودعا استفتاء للمرجع السيستاني في وقت سابق إلى الالتزام بـ «منع التجمعات»، مشددا على الالتزام بـ «منع التجمعات» وأخذه على محمل الجد.
وفي وقت سابق، دعت وزارة الصحة إلى الالتزام بالتوصيات الصادرة بمنع التجمّع والتجمهر لأي سبب كان ومنها المناسبات الدينية والتجمعات والتظاهرات ومناسبات الأفراح والأحزان وغيرها، مشددة على ان الفيروس سيفتك بالشعب العراقي في حال عدم الالتزام، كما دعت العمليات المشتركة والقيادات الامنية الى تحمل مسؤولياتها في ذلك.
هذا وصنفت منظمة الصحة العالمية، يوم 11 آذار/مارس الجاري، فيروس كورونا المستجد المسبب لمرض «كوفيد 19»، «جائحة»، مؤكدة أن أعداد المصابين تتزايد بسرعة كبيرة.
وينتشر المرض، الذي ظهر في إقليم هوبي ب‍الصين نهاية العام الماضي، في ما لا يقل عن 141 دولة، وسجلت أكثر من 5900 حالة وفاة وأكثر من 161 ألف حالة إصابة.

About alzawraapaper

مدير الموقع