مصادر مقرّبة من نانسي عجرم:مرضها ليس خطراً

مصادر مقرّبة من نانسي عجرم:مرضها ليس خطراً

مصادر مقرّبة من نانسي عجرم:مرضها ليس خطراً

أثارت الفنانة نانسي عجرم جدلاً كبيراً بعدما نشرت صورتها في إحدى صالات الألعاب الرياضية أثناء ممارستها التمارين عبر صفحتها على موقع تبادل الصور والفيديوهات انستغرام.الجدل الذي أثارته نانسي جاء في تعليقها على الصورة، حيث كتبت: «مهما اشتد مرضي.. تمريني يزداد مع ابتسامة عريضة»، وهنا تداول رواد مواقع السوشيال ميديا الصورة وبدأ يسأل عن المرض الذي تعاني منه نجمتهم المفضلة.وعلم من إحدى مصادره المقربة من الفنانة نانسي عجرم أن مرضها يتمثل في تغير الجو، حيث تعاني من نزلة شعبية، وطمأنت مصادرنا جمهور نانسي أن مرضها عابر لا كما تخيل البعض بأنها تعاني من مرض مزمن، مشيرين إلى أنها تستعد لطرح أحدث فيديو كليب لها، وهو أغنية «ومعاك»، التي أنهت تصويرها مع المخرجة ليلى كنعان.وتحرص عجرم دائماً على ممارسة الرياضة محاولة قدر المستطاع الذهاب بنحو شبه يومي إلى النادي الرياضي لتيقّنها بأن الرياضة تنعش العقل وتجلب النشاط وتساعد على إزالة الكسل من الإنسان.نانسي ستظهر خلال كليب أغنية «ومعاك» بإطلالة جيدة، وهي الفتاة المرحة والمشاغبة والمفعمة بالحركة والطاقة الإيجابية، بينما ستظهر في كليبها الثاني، وهو كليب أغنية «الحب زي الوتر»، بصورة رومانسية وشاعرية وفلسفية، حيث سيتضمّن الكليب العديد من الصور والمشاهد الطبيعية الخلابة، وذلك بناءً على رؤية المخرجة ليلى كنعان لكل من الأغنيتين.وشاركت الفنانة نانسي عجرم جمهورها أخيراً بنشر صورة لها برفقة ابنتيها أثناء زيارة سابقة لهما إلى لندن، وذلك عبر صفحتها على انستغرام، حيث ظهرت نانسي وابنتاها وهن يضعن مظلات «شمسيات» فوق رؤوسهن.إلى ذلك، تحلّ نانسي يوم الاثنين المقبل ضيفة في برنامج «منّا وجر» على شاشة mtv تزامناً مع احتفالات عيد الأم الذي يُصادف في 21 آذار/مارس من كل عام.

About alzawraapaper

مدير الموقع