مساعد وزير خارجية مصر الأسبق: سد النهضة قضية حياة أو موت وأمام مصر 6 خيارات

مساعد وزير خارجية مصر الأسبق: سد النهضة قضية حياة أو موت وأمام مصر 6 خيارات

مساعد وزير خارجية مصر الأسبق: سد النهضة قضية حياة أو موت وأمام مصر 6 خيارات

القاهرة/ متابعة الزوراء:
قال السفير عبد الله الاشعل مساعد وزير الخارجية والمرشح الرئاسي السابق ان اثيوبيا ملزمة ان تتشاور مع مصر فى اي مشروع يمس حصة مصر بعيدا حتى عن اتفاقية 1959 خاصة فى حالة وجود خطر فادح على مصر فانه يجب على اثيوبيا ان تتشاور مع مصر او تمتنع عن البناء وفقا لبروتوكول روما عام 1902 الذى اعترفت فيه اثيوبيا مع ايطاليا بحقوق مصر المائية وكذلك وفقا لما اعترفت به اثيوبيا ايضا عام 1993 بين مبارك ورئيس وزراء اثيوبيا آنذاك حيث اعترفت بحقوق مصر المائية ايضا.
واضاف الاشعل في صالون د. صديق عفيفي امس ان موقف الحكومة المصرية تجاه اثيوبيا هو موقف لين ولابد من استخدام الشدة خاصة ان الاعلان الموقع بين رؤساء مصر والسودان واثيوبيا فى 15 مارس 2015 كان فيه خديعة من اثيوبيا لاننا اعتمدنا على حسن النية من اثيوبيا لكنها تماطل وتتبع سياسة تضييع الوقت وهى مستمرة فى بناء السد وعلينا الآن ان نقول لاثيوبيا انهم خدعونا خاصة ان 19 اجتماعا للجنة الفنيه لم تسفر عن اي شيء .
واضاف الاشعل ان اثيوبيا سوف تستمر فى ملء السد حتى 75 مليار متر مكعب مياه ، مشيرا الى انهم لا يفعلون ذلك من اجل توليد الكهرباء فقط بل لاقتطاع المياه من جسدنا.
وقال ان الحل العسكرى لا فائدة منه ولو حدث سوف تغرق السودان وجنوب السودان .
وطرح السفير عبد الله الاشعل 6 خيارات لمصر تجاه سد النهضة :
الاول: ان ندرك ان الحل مع السودان لان لديهم كميات كبيرة من الامطار ولابد من التقارب اكثر مع السودان .
واضاف ان ثاني الخيارات الغاء اتفاق المبادىء الموقع فى مارس 2015 بالخرطوم لعدم التزام اثيوبيا به
واشار الى ان الخيار الثالث ان تتجه مصر الى مجلس السلم والامن فى الاتحاد الافريقي لان الليونه مع اثيوبيا لم تحقق شيئا وعلينا ان نضع افريقيا كلها امام الامر الذي يحدث من اثيوبيا والخطر الذى يهدد مصر.
واشار ان رابع الخيارات ان نطلب عقد اجتماع طارىء لمجلس الامن لان هذه حرب ابادة للشعب المصرى.
وقال ان الخيار الخامس هو الاتجاه الى محكمة العدل الدولية والخيار السادس ان نلجأ الى المحكمة الجنائية الدولية مؤكدا ان الموضوع حياة او موت .
وتضمن الصالون حوارا بين الحاضرين ومداخلات وقد ادار الصالون د. محمد البنا استاذ الاقتصاد .
وخلال مداخلته قال الدكتور صديق عفيفي رئيس مؤسسات طيبة التعليمية ان كل الخيارات الدبلوماسية مع اثيوبيا ثبت فشلها لان اثيوبيا ماضية فى بناء سد النهضة وتساءل: هل الحل العسكرى صعب وكلنا نذكر ان اسرائيل استخدمت سلاحها الجوى من قبل فى تدمير نهر فى سوريا مؤكدا ان الحل الدبلوماسي لم ولن يجدي مع اثيوبيا .

About alzawraapaper

مدير الموقع