مريم عبد الحميد تدخل المنافسات غدا … سبيستيان يلتقي بالوفد وينتظر مشاركة المتسابقين من العراق على أمل تحقيق أرقام أفضل لهم

تامبيري/ ميثم الحسني
المنسق الاعلامي لاتحاد العاب القوى
التقى رئيس الاتحاد الدولي لالعاب القوى سبيستيان كو رئيس الاتحاد العراقي الدكتور طالب فيصل واللاعبة مريم عبد الحميد على هامش بطولة العالم للشباب الجارية احداثها في مدينة تامبيري الفنلندية ، والتي تتواصل احداثها لليوم الثالث على التوالي بمشاركة ضخمة بلغت 138 دولة.
إشادة بالموهوبة
واشاد رئيس الاتحاد الدولي بامكانية اللاعبة العراقية مريم عبد الحميد عطفا على انجازها باحرازها ذهبية بطولة اسيا في اليابان، وقال ان اللاعبة العراقية مريم عبد الحميد تمثل موهبة فريدة من نوعها وفقا لظروف العراق ، لافتا ان الاتحاد الدولي يرعى المواهبة بالاعمار الصغيرة وستكون اللاعبة مريم من ضمن جدول اهتماماتنا.
وبين انه سينتظر سباقها يوم غد الجمعة للوقوف على امكانياتها المميزة، بعد الانجاز الكبير الذي حققته في بطولة اسيا باليابان، حيث نأمل ان يكون انجازها افضل في البطولة الحالية لتثبت للجميع احقيتها بالرعاية التي سيقدمها الاتحاد الدولي لهذه الموهبة.
أداء مميز
رئيس الوفد العراقي والامين المالي للاتحاد الدكتور زيدون جواد، اكد ان اللاعبين حسين هيثم وعلي عبد المحسن قدما مستوى مميزا، الجميع يعلم المستويات العالية لبطولة العالم وان تاهل اللاعبين العراقيين لبطولة العالم انجاز بحد ذاته .
واكد ان اللاعب علي عبد المحسن حقق رقما مميزا وكان يستحق التاهل الى النهائيات، الا ان القرعة لم تخدمه ، فرقمه الذي بلغ 13،93ثانية، اسرع من لاعبين تاهلوا بمجموعات اخرى مثلا اللاعب القطري الذي تاهل بمجموعة اخرى رغم ان رقمه بلغ 14،11ثانية ، كون نظام البطولة يؤكد تاهل الثلاث الاوائل، بالاضافة الى افضل ثلاث اوقات وبالتالي القرعة وضعت اللاعب علي عبد المحسن بمجموعة نارية بينما تاهل لاعبون ادنى منه انجازا.
واشار الى ان الاتحاد يشيد بالاداء الكبير للاعبين لما قدماه خلال البطولة ، ونتطلع لان تكون اللاعبة مريم عبد الحميد على الموعد وتحقق رقما مميزا، لتكون المشاركة العراقية مميزة.
غيرة عراقية
العداء العراقي رامي ابراهيم المقيم في مدينة هلسنكي العاصمة الفنلندية، حضر الى مدينة تامبيري واصطحب اللاعب علي عبد المحسن مبكرا الى ملعب الاحماء واجرى له عملية شد العضلات واشراف على احمائه في منطقة التسخين، سيما وان رامي ابراهيم ايضا عداء متخصص في سباق 110 م حواجز.
وقال رامي ابراهيم ان سباق اللاعب علي عبد المحسن اكد ان موهبة شابة قوية ستكتسح الحواجز ، حيث قدم سباقا مميزا جدا وانهى الحواجز الخمس الاولى هو في مقدمة المتسابقين ، لكنه تاخر بعض الشيء في اخر اربع حواجز ، لافتا انه متاكد بان المدرب سيقف على منطقة الخلل وسيعالجها في قادم الايام سيما وانه في عمر صغير وقادر على التطور.
وبين ان اللاعب شد انتباهه اثناء عملية التسخين من خلال هدوئه وشجاعته دون الخوف من مسابقة ابطال العالم ، وهذا الشيء يحسب له ، لكن الحظ لم يحالفه في توزيع المجموعات لو كان في اي مجموعة اخرى ، لكان ضمن التاهل ، لكن الحظ اوقعه في مجموعة نارية هي الافضل بين سبع مجموعات شاركت في التصفيات.
سباق منتظر
ويتطلع الوفد العراقي يوم غد الجمعة في تمام الساعة الحادية عشر واربعين دقيقة صباحا للدخول بتصفيات القفز العالي ، حيث ستكون اللاعبة مريم عبد الحميد على موعد مع فرصة تحطيم الرقم العربي ، حيث يبلغ الرقم الشخصي للاعبة 1،80م وعلى بعد سينتمتر واحد عن الرقم العربي المسجل باسم لاعبة مغربية.
وقال مدرب اللاعبة مريم عبد الحميد رعد عبد الله ، ان الاستعدادات جارية بشكل يومي تحضيرا للسباق ، ندرك جيدا المستويات العالية جدا للاعبات العالم والبطلات المميزات اللاتي سجلن ارقاما عالية المستوى، الا ان ثقتنا كبيرة باللاعبة مريم عبد الحميد بتحقيق رقم شخصي سيكون كافيا لتحطيم الرقم العربي في حال تم تحقيقه.
واشار الى ان الوحدات التدريبية التي اجريناها هنا في مدينة تامبيري كانت مفيدة جدا، بعد التخلص من الارهاق الذي تعرضنا له جراء السفر من بغداد الى انقرة ومن ثم لاسطنبول وبعدها الى العاصمة الفنلندية هلسنكي والانتقال برا الى مدينة تامبيري، هذه الرحلة المتعبة تحتاج الى وقت لانتزاعها من جسم الرياضي عملنا الايام الماضي بشكل جاد للتخلص من الارهاق والاعداد الامثل للسباقات.

About alzawraapaper

مدير الموقع