ماذا يحدث إذا لم نضع البيض في الثلاجة؟

نشاهد في العديد من المراكز التجارية والسوبر ماركت كميات كبيرة من البيض خارج الثلاجات، ولكن عادة ما نقوم بوضع البيض في الثلاجة بعد شرائها مباشرة من هذه الأماكن.
لكن هل سألت نفسك يوما، بأن ما يفعلونه في الأسواق خطأ، أم أن ما نفعله بوضع البيض في الثلاجة هو الأمر الخاطئ.
و يعود سبب وجود البيض في الأماكن التجارية والسوبر ماركت خارج الثلاجات أو المبردات، إلى أن البيض يمتاز بوجود غشاء رقيق يعزل بياض القشرة ويمكن أن يتلف هذا الغشاء إذا تعرض لتغيرات مفاجئة في درجة الحرارة.
فلو تم حفظ البيض في ثلاجات كبيرة وتم إيصاله إلى المتاجر باستخدام الشاحنات وهناك تم حفظه في الثلاجات، فإنه سيتعرض لتغيرات في درجات الحرارة خلال عملية النقل والحفظ، الأمر الذي سيؤدي إلى تغير غشاء البيضة وبالتالي تجعل استهلاكه خطرا لأن الماء قد يتكثف على سطح البيضة مما يسهل تكوين الكائنات الحية الدقيقة التي قد تخترق البيضة من خلال مسام القشرة.
كما ويقوم الغشاء الأبيض بمنع ما يعرف بـ“السالمونيلا” الموجودة على القشرة والتي تنتج من فضلات الدجاج، من الدخول إلى داخل البيضة.
تتميز قشرة البيضة بأنها مسامية، فإن ترك البيض خارج الثلاجة فإن الهواء سيدخل إلى بياض البيض أسرع مما لو تركته في الثلاجة، ودخول الهواء إلى البيضة لا يؤثر على المستوى الصحي طالما تم استهلاك البيض في الوقت الملائم، الأمر الذي يتطلب معرفة الحد الأقصى لاستهلاكه وهو ما يكون موجود عادة على العلب الحافظة للبيض.
ودخول الهواء إلى داخل البيض سيؤثر على قوام البياض، أي أن اللون الأبيض لن يكون بدرجة النصاعة نفسها ولن يكون صفار البيض مركزا مثلما يظهر في البيض الذي تضعه في الثلاجة.
وحول أفضل طريقة لحفظ البيض فإن ذلك يعتمد على الفترة الزمنية السائدة، ففي الصيف يفضل وضعه في الثلاجة كون البيض قد يفسد بسرعة في الوقت الذي يحتاج فيه إلى درجات حرارة منخفضة، لكن عندما يكون الطقس باردا أو معتدلا، يمكن الاحتفاظ به خارج الثلاجة وذلك يعتمد على الطريقة التي ترغب بها باستخدام البيض.

About alzawraapaper

مدير الموقع