كشفت عن نقص 752 طن حنطة في سايلو النجف … النزاهة تعلن مجمل عمليات الضبط المنفذة خلال شهر آذار الماضي

بغداد/ الزوراء:
اعلنت دائرة التحقيقات في هيئة النزاهة، امس الثلاثاء، عن مجمل عمليات الضبط التي نفذتها مديريات ومكاتب التحقيق التابعة لها خلال شهر اذار المنصرم، مبينة انها نفذت (24) عملية ضبط في بغداد والمحافظات، أسفرت عن ضبط (9) متهمين. من جهة اخرى، كشفت الهيئة عن نتائج تحريها عن وجود نقص في مادة الحنطة في مخازن سايلو النجف الأفقي.
وقالت الهيئة في بيان تلقت «الزوراء» نسخة منه، إن |ملاكات مكتب تحقيق كركوك نفذت (5) عمليات، ابرزها ضبط اوليات مشروع بناء دور واطئة الكلفة في ناحية الملتقى تمت احالتها باسلوب الدعوى المباشرة، والبالغ كلفته (16,000,000,000) مليار دينار، اضافة الى ضبط اوليات مشروعي شبكة ماء قصبة بشير القديمة وتأهيل مجمع ماء في ناحية تازة وتبليط شوارع منطقة واحد حزيران”.
واوضحت انه “تم ضبط مخالفات مالية وقانونية في اوليات عقد تجهيز وانشاء وتشغيل محطة الشحن الجوي المبرم بين مطار النجف واحدى شركات الشحن الجوي، فضلا عن ضبط مستندات الادخال والاخراج المخزني المتعلقة بفقدان مايقارب الف طن من مادة السماد المجهز لعام 2019 لمخازن العباسية التابعة للشركة العامة للتجهيزات الزراعية في النجف”.
وأضافت ان “مديرية تحقيق نينوى ضبطت متهمين اثنين بحوزتهم صكوك ومعاملات تتعلق باعطاء مقاولات وتعهدات الى مقاولين في مديرية ماء نينوى عن طريق تسهيل مهمة صرف مستحقاتهم المالية وتأخير صرف مستحقات المقاولين الاخرين، كما ضبطت متهم بحوزته (100) طن من المواد الغذائية ومكائن خياطة في قضية وجود مخازن تحتوي مواد غذائية منتهية الصلاحية تم جلبها من مخيمات النازحين ووكلاء المواد الغذائية واعادة تعبئتها لبيعها في الأسواق”.
وتابعت “كما تم ضبط اوليات عقد شراء سيارات مكافحة الحرائق النفطية المجهزة الى شركة نفط ميسان بمبلغ (1,920,000) مليون يورو، اضافة الى قيام مديرية تحقيق بغداد بضبط خطابات ضمان مزورة في الشركة العامة للصناعات الكهربائية والالكترونية التابعة لوزارة الصناعة والمعادن لصالح احدى الشركات الاهلية”.
واكدت الهيئة، “قيام فريق عمل مكتب تحقيق الانبار بضبط اوليات قيام اثنين من موظفي مركز توزيع كهرباء الرمادي باختلاس مبالغ الجباية لحسابهم الشخصي، اما مكتب تحقيق صلاح الدين فتمكن من ضبط (50) دفتر وصولات و(71) سجل اخراج مخزني في مديريية مرور المحافظة لم يتم تسليم مبالغها التي تجاوزت (170,000,000) مليون دينار الى حسابات مقر المديرية”.
من جهة اخرى، كشفت هيئة النزاهة الاتحادية، امس الثلاثاء، عن نتائج تحريها عن وجود نقص في مادة الحنطة في مخازن سايلو النجف الأفقي، مبينة أن كمية النقص تصل إلى أكثر من (750) طناً، بقيمة تتجاوز (400,000,000) مليون دينار.
دائرة التحقيقات في الهيئة، وفي معرض حديثها عن العملية، أشارت إلى أن «ملاكات مكتب تحقيق النجف التي انتقلت إلى سايلو النجف الأفقي بالتعاون مع دائرة الرقابة التجارية والمالية في وزارة التجارة، اذ تمكنت من ضبط سندات الإدخال والإخراج المخزني الخاصة بمادة الحنطة المحلية – درجة أولى في مخازن السايلو التابع للشركة العامة لتجارة الحبوب للمدة من ( 4/5/2019 لغاية 1/4/2020)».
وأكدت الدائرة «وجود نقصٍ في مادة الحنطة بلغ (752 طناً و498 كغم)، وأن قيمته الكلية وصلت إلى (421,120,000) مليون دينار»، لافتة إلى أن «التسعيرة الرسمية للطن الواحد تبلغ (560,000) ألف دينار».
وتابعت إنه «تم تنظيم محضر ضبط أصولي بالمضبوطات في العملية التي نُفِّذَت بناءً على مذكرة ضبط قضائية، وعرضه على السيد قاضي محكمة التحقيق المختصة بقضايا النزاهة في النجف؛ لاتخاذ الإجراءات القانونية المناسبة».

About alzawraapaper

مدير الموقع