كشفت عن خسارة العراق أكثر من 300 مليار دينار في مزاد العملة
الاقتصاد النيابية تقترح تخفيض سعر الدولار إلى 1300 دينار ورفع سعر النفط إلى 50 دولارا في الموازنة

الزوراء/ حسين فالح:
حذرت لجنة الاقتصاد والاستثمار النيابية من تداعيات خطيرة على المواطن جراء تغيير سعر صرف الدولار مقابل الدينار، وفيما كشفت عن خسارة العراق اكثر من 300 مليار دينار بعد تغيير سعر الصرف، اقترحت تخفيض سعر صرف الدولار الى 1300 دينار ورفع سعر النفط الى 50 دولارا في الموازنة.
وقال عضو لجنة الاقتصاد والاستثمار النيابية، النائب مازن الفيلي، في حديث لـ”الزوراء”: ان هناك تداعيات خطيرة وضررا واضحا على المواطن جراء رفع قيمة الدولار مقابل الدينار، حيث ارتفعت الاسعار في الاسواق المحلية مما شكل عبئا كبيرا على الشرائح الفقيرة من المجتمع.واضاف: انه في حال كان التبرير لرفع سعر صرف الدولار بأنه من اجل تحقيق ايرادات فيمكن تحقيق ايرادات للموازنة من منافذ اخرى. لافتا الى: انه قدم مقترحا بتعديل سعر الصرف وجعله 1300 دينار بدلا من 1450 دينارا للدولار الواحد، مع رفع سعر برميل النفط الى 50 دولارا بدلا من 45 دولارا في الموازنة.واوضح: ان الموازنة عندما وضعت بسعر 42 دولارا للبرميل كان سعر النفط في الاسواق العالمية يبلغ 48 دولارا بينما اليوم سعر النفط يتجاوز الـ 63 دولارا. مؤكدا: انه في حال رفع سعر النفط في الموازنة سيحقق ذلك ايرادات يمكن ان تعوض فارق رفع سعر صرف الدولار.واشار الى: ان كتلته النهج سبق لها أن جمعت تواقيع 113 نائبا من اجل تغيير سعر صرف الدولار لكونه اضر كثيرا بالمواطن، وتم تقديم الطلب الى اللجنة المالية، إلا انه الى الآن لم يتخذ أي اجراء بهذا الخصوص.واكد: ان لجنته استضافت محافظ البنك المركزي في فترة سابقة. واكد: ان قرار رفع سعر الصرف جاء من وزارة المالية وليس من البنك. مبينا: انه يمكن لوزارة المالية اصدار قرار جديد بتعديل سعر الصرف الى 1300 دينار.وذكر الفيلي: ان الهدف من قرار رفع سعر صرف الدولار قد يكون من اجل أن تحصل الجهات النافذة التي تضارب في سوق مزاد العملة ارباحا فاحشة دفعة واحدة، من خلال قفزات التصاعد في سعر صرف الدولار في السوق وثبات سعر بيعه من قبل البنك المركزي قبل اعتماد السعر الجديد رسميا والتي خسر العراق فيها اكثر من (٣٠٠) مليار دينار خلال أسابيع معدودة ذهبت للجهات الطفيلية المضاربة في سوق المزاد دون ان تمارس اي نشاط تنموي ملموس.يشار الى ان وزارة المالية قررت، في وقت سابق، تغيير سعر صرف الدولار مقابل الدينار في الموازنة الاتحادية، حيث حددت السعر بـ 1450 دينارا للدولار الواحد، بعدما كان السعر المحدد الثابت 1119 دينارا للدولار.

About alzawraapaper

مدير الموقع