قدم «اقتراحا» للتقارب بين السلطة التشريعية والتنفيذية … عبد المهدي يطلب دعما برلمانيا لاتخاذ قرار بفتح المنطقة الخضراء امام المواطنين

عبد المهدي يطلب دعما برلمانيا لاتخاذ قرار بفتح المنطقة الخضراء امام المواطنين

عبد المهدي يطلب دعما برلمانيا لاتخاذ قرار بفتح المنطقة الخضراء امام المواطنين

الزوراء / يوسف سلمان:
بالتزامن مع انتخاب رئيس ونائب ومقرر لللجنة النيابية المؤقتة المكلفة بتعديل النظام الداخلي لمجلس النواب ، اكد رئيس الوزراء المكلف عادل عبد المهدي ضرورة فتح المنطقة الخضراء امام المواطنين ، طالبا الدعم من مجلس النواب لتنفيذ هذا المطلب لغرض كسر الحاجز بين المواطن والمسؤول .وقال عبد المهدي خلال اجتماع مشترك مع نائب رئيس البرلمان حسن الكعبي واعضاء لجنة تعديل النظام الداخلي ، تابعت «الزوراء»جانبا منه امس ، « يمكن لرئيس مجلس الوزراء ان يكون له مقر داخل مجلس النواب ، وان يكون هناك اجتماع دوري في البرلمان مع النواب ، للتنسيق بين السلطتين التنفيذية والتشريعية».وشدد عبد المهدي على « اهمية التقارب بين السلطتين التشريعية والتنفيذية»، مبينا ان هناك قوانين تشرع من مجلس الوزراء وترسل الى مجلس شورى الدولة ، وثم تدرسها اللجان النيابية وقد ترجعها ، وهذا قد يعرقل اقرار القوانين»، مشيرا الى جملة من القوانين التي لم تنفذ حتى اللحظة على الرغم من وضعها منذ الدورة الاولى» .واضاف ان «يجب خلق انسجام وعمل مشترك ، بدءا من تشريع القوانين والجلوس بين مجلس الوزراء واللجان المختصة لمجلس النواب لتشريع القوانين المهمة دون عرقلتها ، والاسراع في تشريعها دون الدخول في دوامة ارسالها وارجاعها ،واذا تم الاتفاق على هذا المبدأ مع هيئة الرئاسة فهذه خطوة مهمة للمرحلة المقبلة».وكانت لجنة تعديل النظام الداخلي للمجلس انتخبت امس رئيسا ونائباً ومقرراً لها ، فيما دعا نائب رئيس البرلمان حسن الكعبي اعضاء اللجنة للمباشرة بأعمالها التي تعتبر خارطة طريق لعمل البرلمان ، حيث تم انتخاب النائب صباح الساعدي رئيسا للجنة بالاجماع ، والنائب ريبوار طه نائبا للرئيس بالاقتراع السري ، والنائب ثامر ذيبان مقررا لها بالاتفاق .ووجه نائب رئيس البرلمان حسن الكعبي رئاسة واعضاء اللجنة للمباشرة بتعديل بنود النظام الداخلي لمجلس النواب والمباشرة بأعمالها ومهامها التي تعتبر خارطة طريق لعمل السلطة التشريعية وعلاقتها بالسلطات الاخرى ، مبينا ان تعديل النظام الداخلي للمجلس له اهمية في تفعيل عمل الدور الرقابي والتشريعي لمجلس النواب واعادة الهيبة للمؤسسة التشريعية .وكان مقرر مجلس النواب برهان الدين اسحاق ، اكد ان الجلسات الاعتيادية لمجلس النواب ستعقد دوريا بحسب النظام الداخلي ، ولا علاقـة لسيـر عمل البرلمان بتشكيل الكابينة الوزارية الجديدة .وقال في تصريح صحفي امس ان « عقد الجلسات الدورية سينتظم اسبوعيا للاجتماعات البرلمانية اولا ويليه للعمل في مكاتب المحافظات تباعا».واضاف ان « البرلمان يناقش حاليا تشكيل لجانه الدائمية وتوزيع الاعضاء فيها لممارسة مهامهم التشريعية ، ولايمكن تشكيل لجان مؤقتة خلافا للنظام الداخلي».

About alzawraapaper

مدير الموقع