في حوار مع “ ملتقى الأخبار الوطني”: اعتبر أن “الفاسد في العراق أقوى من الشريف” .. عضو لجنة الأمن النيابية فالح الخزعلي: البصرة مدينة الشهداء والمجاهدين المرابطين وشريان العراق وروحه

في حوار مع “ ملتقى الأخبار الوطني” : اعتبر أن “الفاسد في العراق أقوى من الشريف” .. عضو لجنة الأمن النيابية فالح الخزعلي: الرغبات السياسية فوق القانون وتحول دون التوصل لشيء بتحقيق سقوط الموصل

في حوار مع “ ملتقى الأخبار الوطني” : اعتبر أن “الفاسد في العراق أقوى من الشريف” .. عضو لجنة الأمن النيابية فالح الخزعلي: الرغبات السياسية فوق القانون وتحول دون التوصل لشيء بتحقيق سقوط الموصل

الزوراء/ خاص:
أفصح عضو لجنة الأمن والدفاع النيابية فالح الخزعلي، عن تفاصيل عدة تتعلق بالملف الأمني في البصرة والتحديات والتداعيات التي يواجهها، وفيما اعتبر البصرة مدينة الشهداء والمجاهدين المرابطين وشريان العراق وروحه وهي المدينة التي قدمت ومازالت تقدم من الكنوز على مستوى الايرادات والمضحين، لفت الى أن الرغبات السياسية “فوق القانون” وتحول دون التوصل لشيء في تحقيق سقوط الموصل، معتبرا أن “الفاسد في العراق اقوى من الشريف”، والبلد بحاجة الى تغيير.
وقال الخزعلي في حوار مع “ملتقى الأخبار الوطني” الذي تشارك فيه صحيفة “الزوراء”: إن مدينة البصرة مدينة الشهداء والمجاهدين المرابطين وشريان العراق وروح العراق وهي المدينة التي قدمت ومازالت تقدم من الكنوز على مستوى الايرادات والمضحين لتشارك ابناء الشعب العراقي في محنتهم، مشيرا الى احالة عشرات الملفات الى هيئة النزاهة، وابرزها ملف القناة الاروائية وملف السكراب والملفات المتعلقة بالمشاريع النفطية والخدمية وملفات الجسور وملفات المنافذ الحدودية، والتوصل الى حلول طيبة لاسيما فيما يتعلق ببعض المشاريع واهمها مشروع متابعة الفساد في الحديد والصلب، داعيا هيئة النزاهة الى حسم هذه الملفات لاحالتها الى القضاء .
مطالبة العبادي بإتمام إجراء “منقوص”
فيما يتعلق بنقل الصلاحيات الى المحافظات، أوضح النائب الخزعلي: أن قانون 21 لسنة 2008 والمعدل لسنة 2013 يتناول عملية فك ارتباط ونقل صلاحيات 8 وزارات، مبينا أن رئيس الوزراء حيدر العبادي تعهد بالعمل بالنظام اللامركزي ونقل الصلاحيات، وحصلت خطوات جيدة لكنها منقوصة ، واصبحت الدوائر التي تم نقلها الى المحافظات تشكل عبئا كونها بقيت مرتبطة ماليا بالوزارات ولم تتم عملية نقل الصلاحيات، لذلك نطالب العبادي بفك الارتباط بشكل كامل كي يتحقق المطلب المهم وهو خدمة المحافظات بهذا الاتجاه .
الموصل .. الرغبات السياسية “فوق القانون”
بشأن ماحصل ويحصل في الموصل، قال الخزعلي: رهاننا على الشباب وهم العنصر الفعال في المجتمع، لذلك المسؤولية كبيرة لما بعد التحرير وتقع على عاتق الحكومة والمجتمع المدني والمؤسسات الدينية، مؤكدا ضرورة الاستفادة من الاخطاء التي حصلت في المرحلة السابقة التي ادت الى سقوط مدينة الموصل والمحافظات الاخرى.
وتابع الخزعلي: يجب ان نعطي ابناء تلك المحافظات الثقة بانهم جزء من هذا الوطن ويجب المشاركة في المحافظة والدفاع عنها، فهنالك مناطق تم تحريرها من قبل مشاركة ابنائها، مشيرا الى الحاجة لعدالة اجتماعية ليكون هنالك انصاف اجتماعي، والشباب المجاهد يجب ان تعمل عليه الدولة بقوة من اجل استيعابه في القطاعات الاخرى، وهذا ما حصل في العديد من الدول منها ايران وروسيا كإنموذج .
ولفت الخزعلي الى تحويل ملف التحقيق بسقوط الموصل الى السلطة القضائية، مؤكدا بالقول “خذوها مني الرغبات السياسية فوق القانون ولن يتحقق شيء”، وقد نتطلع الى كشف وفضح للحقائق في المرحلة المقبلة اذا كان لدينا فعلا عملية اصلاحية كبيرة في الوضع السياسي، لتخرج لنا بمخرجات افضل مما موجود عليه الان .
وقال الخزعلي: نحن حريصون على كشف كل المتورطين بعملية سقوط الموصل والتداعيات الامنية التي حصلت وجلبت للعراق المزيد من المآسي ولكن كما تعلمون الوثائق اعلنت ونشرت وهي ليست ببعيدة والامر مرهون وموكول الى القضاء ليتحمل دوره في هذا الاتجاه .
العراق بحاجة الى تغيير
ويعتبر النائب الخزعلي أن العملية السياسية بالعراق تعمل بتغيير خارجي، وثمة حاجة الى عمل جدي لاصلاح ما تم تدميره، مؤكدا الحاجة الى تغيير مفوضية الانتخابات والعمل على وعي الناخبين كونهم الرهان في العملية التغييرية، ونحتاج الى مؤسسة اعلامية داعمة لا مصفقة الى السياسيين الفاسدين، ونحتاج الى مؤسسات المجتمع المدني لتكون جزءا من الحل في العمل السياسي، فضلا عن تغيير في شكل النظام من خلال تغيير الدستور، ونحتاج الى تغيير في قانون مجالس المحافظات.
وأشار الى أن العمل التنظيري لا ينزل للواقع الا من خلال انظمة واضحة وصريحة في ادارة الدولة العراقية .
البصرة .. المحافظة الغنية الفقيرة
أما فيما يتعلق بالبصرة، أوضح النائب فالح الخزعلي: قدمت تقريبا 2 مليار دولار لدعم القطاع الكهربائي في المحافظة من ايرادات تنمية الاقاليم، مبينا أن البصرة فيها 700 شعلة اثرت بشكل كبير على اجوائها، وتصل نسبة الرطوبة فيها الى 90 درجة ودرجة الحرارة فيها 50 – 54 على امتداد ثلاثة أشهر، وايضا من ناحية الفقر ففيها 200000 مواطن دون خط الفقر و ايضاً 90000 وحدة سكنية عشوائية في المركز.
ولفت الخزعلي الى أنه خاطب في الشهر التاسع او العاشر عام 2016 الامانة العامة لمجلس الوزراء من اجل تخفيض التسعيرة الكهربائية للقطاع الصناعي وبوثيقة رسمية، مبينا بالقول، في البصرة 25 معملا لغرض دعم المنتج المحلي، فطالبت بالتخفيض، وفي الشهر الاول من العام الحالي وردتني الاجابة بأنه تم تخفيض التسعيرة للقطاع الصناعي والزراعي والحكومي والتجاري، الا ان ما يتعلق بالمواطن لم يتم الاشارة اليه، فطالبت بتخفيض التسعيرة للمواطن اسوة بباقي القطاعات ، وكانت هنالك تواقيع من زملائي النواب لان تكون البصرة آخر المحطات لتطبيق الاستثمار فيها بهذا الاتجاه ، ونحن مع الاستثمار لكن ليس مع هذه التسعيرة .
الفاسد أقوى من الشريف
وفيما يتعلق بالفساد الذي أثقل كاهل الدولة العراقية، اعتبر الخزعلي، أن “الفاسد في بلدنا اقوى من الشريف، داعيا من وصفهم بأنهم “شرفاء” الى أخذ دورهم، لأن قوة الدولة من قوة القانون وقوة القانون برجاله.
وشدد بالقول، “علينا ان نعمل بشجاعة من خلال رؤية قانونية ووضع قانوني نحصن به انفسنا من هؤلاء الذين ذكرتهم”.
وأشار الخزعلي الى ان تداخل الصلاحيات اثر بشكل كبير على ادارة الدولة ، ومن موجود في إدارة الدولة لحد الان ما يزال بعقلية المعارضة ويخشى المؤامرات والانقلابات، لذلك وضع قيادات العمليات هو وضع غير دستوري واثر بشكل كبير على الاداء العملياتي في المحافظات وخصوصا محافظات الوسط والجنوب، مؤكدا أهمية اعطاء المسؤوليات لأصحاب الاختصاص، ومنها نقل صلاحيات الملف الامني الى وزارة الداخلية لكي تكون امام الشعب واضحة وتتحمل المسؤولية بهذا الاتجاه .
كوارث بيئية في البصرة
وعودة الى البصرة وملفات التلوث البيئي التي تعج بها، قال النائب فالح الخزعلي: تابعتها شخصيا والملفات تتناول المخلفات الحربية في البصرة والغوارق في شط العرب والغازات المنبعثة من عمليات الاستكشاف النفطي والتلوث البيئي وملف الامراض السرطانية والحديد والصلب والمواد المشعة نتيجة العمليات العسكرية والتلوث البيئي في أنهار المحافظة السبعة الرئيسة والتلوث في المجاري، مشيرا الى تحقيق انجازات ومعالجة بعض تلك الملفات وهنالك متابعة وفق المقاييس البيئية والبعض منها يتعلق بالطمر من خلال التعامل والتنسيق بين وزارة الصحة والبيئة.
ولفت الخزعلي الى أن قضاء ابي الخصيب مياه الشرب فيه ملوثة كيميائيا وفيزيائيا وجرثوميا، والانهر داخل البصرة ايضا بهذا الاتجاه، مطالبا الحكومة بالأخذ بالتوصيات التي رفعت والعمل عليها، كما أن الوضع المالي له الدور الكبير في تأخير تقديم الخدمات لمحافظة البصرة .
وحذر الخزعلي من أن ملف التلوث البيئي، من اخطر الملفات التي عمل عليها مع النواب والدوائر المعنية، ولكن شركات جولات التراخيص لم تسمح لوزارة الصحة والبيئة للدخول اليها الا مؤخرا، مؤكدا أن التلوث البيئي اثر بشكل كبير على حياة المواطن البصري، فالبصرة تحتاج الى رعاية واهتمام خاص من الحكومة المحلية والاتحادية.
وقال الخزعلي: إن البصرة لاهميتها وبحكم موقعها الجغرافي ووراداتها وتنوعها السياسي والاجتماعي ومساحتها ولما فيها من مصانع وشركات استثمارية عالمية، فهي تحتاج الى متابعة من خلال تفعيل الدور الرقابي لهذه المؤسسات وان تعمل بقوة بعيدا عن المحاصصة.
ولفت الخزعلي الى أن البصرة سقط منها 1900 شهيد ولديه تواصل شخصي مع ما لا يقل عن 95% من هذه العوائل وهنالك عتب شديد على اغلب المسؤولين كونهم لم يتواصلوا مع هذه العوائل، متسائلا ما الذي قدمته الدولة لهؤلاء الشهداء وضحايا النظام السابق وشهداء ضحايا الارهاب؟.
وأشار الى أن محافظة البصرة فيها فقط 20 دارا تم بناؤها بالتخصيص ولم يتسلم أصحابها سندات في محافظة البصرة، وهناك آلاف الشهداء وعوائل فيها 5 شهداء واكثر، اما المجعات السكنية التي تم بناؤها (مجمعات خالدون) فانها سلمت الى المواطنين وبعضها لم يكتمل ولكن الى الان لم تقدم لها الخدمات، داعيا الحكومة الى الاهتمام بهذه الطلبات.
وأكد الخزعلي أن المشاريع في محافظة البصرة متوقفة استنادا الى قرار الامانة العامة بمجلس الوزراء، اسوة بباقي المحافظات وهذا ادى الى هدر بالمال وضرر كبير لذلك طالبنا الامانة العامة لمجلس الوزراء بإعادة النظر بهذا القرار وان تتجه الى حل وسطي، موضحا أن بعض المشاريع فعلا متوقف بسبب الازمة المالية، ولكن المشاريع التي انجز منها اكثر من 60% يجب ان تعمل عليها الحكومة لتنفيذها لما فيها من خدمات على المستوى الصحي والتربية وايضا البنى التحتية وغيرها ، لذلك يجب اعادة النظر بهذا القرار الذي سيخدم كل المحافظات وليس البصرة فحسب، لكن البصرة فيها عشرات المشاريع فيها خدمة للبصرة واهل البصرة توقفت بسبب هذا القرار ، ونأمل من رئاسة الوزراء ان تعيد النظر بهذا القرار .
الطعن بموازنة 2017 “استخفاف” بحقوق المحافظات
بالنسبة للطعن الحكومي بموازنة قانون 2017، اعتبر الخزعلي: أنه يمثل استخفافا بحقوق ابناء المحافظات المنتجة للنفط، وهدر بالمال العام باعتبار انه تم الاتفاق مع الحكومة ورئيس الوزراء على ان لايكون طعنا بشرط ان يخفض الموضوع من 5 بترودولار الى 5% وتصرف هذه المبالغ على شغل سندات خزينة لمحافظة البصرة للمشاريع الاستراتيجية لمحافظة البصرة لما لحق بهذه المدينة من ضرر كبير بسبب الحروب والمشاكل الاجتماعية والتلوث البيئي وغيرها، مشيرا الى أن اللجنة المالية النيابية لديها علم بهذا الاتجاه، ومحافظة البصرة تتطلع الى انصاف من الحكومة.
وأوضح أن هذا الطعن يتعلق بدعم المنتج المحلي ودعم المنافذ التي ايراداتها اتحادية، لذلك عندما نقول 50% لدعم المنافذ فهو للدولة العراقية ، لدعم الموازنة ودعم ايرادات الدولة، داعيا المحكمة الاتحادية لعدم “الخضوع” الى الرغبات السياسية وان تنظر بموضوعية وامانة الى تطلعات ابناء المحافظات المنتجة للنفط وبضمنها البصرة .
ويؤكد النائب فالح الخزعلي: أن البصرة كانت وما زالت تبحث عن المنصف وبذلنا جهوداً كبيرة مع عدد من النواب والمحافظين وكذلك اعضاء مجالس المحافظة من اجل المطالبة بحقوق ابناء البصرة وانصافها اسوة بما موجود في اقليم كردستان، كون البصرة تقدم لكل العراق ولم يقدم لها شيء.
وقال، “عتبنا الكبير والشديد على الحكومة التي لم تنصف هذه المحافظة وفق القانون”، معتبرا أن الحكومة “خارجة عن القانون” بعدم اعطاء استحقاقات محافظة البصرة من ايرادات البترودولار للمنافذ والموانئ، فهذه استحقاقات وفق القانون يجب ان تعطى للبصرة، وسعينا ان لا نكون مقصرين وان ننصف هذه المدينة ولازالت المساعي مستمرة.
وبالنسبة لاقليم كردستان، ذكر الخزعلي: نتمنى لهم التوفيق وهم اهلنا من ابناء الشعب العراقي، لكن لو اعطتنا الحكومة 50% من ما اعطته لاقليم كردستان لرأيتم الحال يتغير بشكل كبير في خدمة العراق وتطوير هذه المحافظة .
نزاعات تؤثر على البصرة
ويؤكد الخزعلي أن محافظة البصرة فيها نزاعات عشائرية تؤثر على الوضع الامني والاستثماري والاقتصادي فيها، والمحافظة بحاجة الى دعم من قبل رئيس الوزراء ووزير الداخلية والدفاع، مبينا أنه باتجاه حل قيادات العمليات وتسليم الملف الى شرطة البصرة، ودعم قيادة شرطة البصرة بالامكانيات الفنية والموارد البشرية، حيث يخصص لكل 10000 مواطن 75 منتسبا وبالتالي المحافظة فيها اكثر من 3 ملايين ومنتسبوها تقريبا 22 الفا فتحتاج الى ما لا يقل عن 10000 منتسب إضافي.
وبين أن محافظة البصرة كانت فيها الفرقة 14 ولكن هذه الفرقة البطلة تحركت باتجاه محافظة الانبار ولازالت هناك، ولكننا نطمئن الجميع بان محافظة البصرة آمنة وجاذبة للاستثمار ففيها فرص استثمارية كبيرة لذلك النزاعات العشائرية تحلها الدولة وعلى الحكومة ان تتحمل مسؤوليتها بفرض القانون كي لا تؤثر على الوضع الامني والاستثماري في العراق .
واعتبر الخزعلي أن البصرة معقل الثوار ومعقل التضحية ومعقل الثروة، وكانت ومازالت العاصمة الاقتصادية للعراق، ونحن اليوم بالسلطة التشريعية نؤدي واجبنا الرقابي وعلينا ان نقوم بواجبنا تجاه اهلنا، والمواطن مازال ينزف الما وهما وغما وكما اشرتم هنالك 200000 مواطن دون خط الفقر وهنالك مشكلة في ملف الاسكان فالبصرة تقع على بحر من البترول ولكن لم تنصف من قبل الحكومة .
وقال الخزعلي: لدي الى الان اكثر من 80 مجلداً عملت عليها ونظمتها تتضمن الملفات التي عملنا عليها ومتابعة هذه الملفات على المستوى الامني والخدمي وفيها دعم للدولة العراقية .
دعوة للمصادقة على قانون رواتب الحشد
اما بالنسبة الى قانون رواتب الحشد، ذكر الخزعلي: تم رفع هيكلية الحشد والنظام الداخلي الى الامانة العامة لمجلس الوزراء بعد ان اقر من قبل مجلس النواب ومصادقة رئاسة الجمهورية وبانتظار التطبيق لهذا القانون ونأمل من الامانة العامة الاسراع في المصادقة من اجل اجراء تعديلات حقيقية على الرواتب اسوة بباقي القوات الامنية .
ويؤكد الخزعلي أن قانون الحشد ما يزال مستقلا اسوة بجهاز الامن الوطني والمخابرات ومكافحة الارهاب ونأمل ان يكون هذا التشكيل قويا ومتماسكا بعيدا عن المحاصصة والحزبية ومثلما عمل بمهنية عالية بتحقيق الانتصارات فسيعمل بنفس المهنية للمرحلة المقبلة من اجل العراق، داعيا الى الاستفادة من كل التجارب التي خاضها ابطال هذا التشكيل والذي قدم ومازال يقدم من التضحيات والشهداء والانتصارات .
ويشير الخزعلي الى أنه النائب الوحيد الذي وصل الى آمرلي بانزال جوي مع الحشد وتمكنوا من تثبيت القاطع الواصل وكان فيه 24 نقطة وفي كل نقطة 40 مقاتلا، مبينا أن صبرهم كسر شوكة داعش وكانت انتصارات آمرلي مفتاحا لكل الانتصارات، وبقينا معهم واستطعنا ان نثبت ماموجود في داخل مدينة آمرلي، ولدي آنذاك تواصل يومي مع الحاج ابو مهدي المهندس، والى الان لدي علاقات طيبة مع اهلنا في آمرلي .
وبالنسبة للشركات العالمية النفطية، أكد الخزعلي أنها عاملة في البصرة وهنالك ايضاً 800 شركة تعمل في القطاع النفطي والخدمات النفطية وايضا هنالك مجموعة من النواب في لجنة النفط والطاقة، مشيرا الى أن هنالك شكاوى على الشركات التي لم تلتزم بالمحددات وتم احالة تلك الملفات الى النزاهة ونحن حريصون على متابعة هذه الملفات ونجاح الاستثمار وان نبعد هذه الملفات من الابتزاز وغيرها.
وفي شأن آخر يتعلق بالانتخابات المقبلة، قال الخزعلي: اننا مازلنا في المعركة ولدينا تواصل وعلاقة طيبة، ومازلنا في الميدان وللمرحلة المقبلة ننتظر لتتضح الصورة بشكل كبير، مبينا أن هذا الامر مرهون بقانون الانتخابات والقانون 21 المتعلق بمجالس المحافظات والتعديلات المقبلة عليه بالتأكيد نحن حريصون على نجاح التجربة السياسية الديمقراطية في العراق ونؤمن بمخراجات العملية الديمقراطية من خلال صناديق الاقتراع وفيما يتعلق بالتحالفات وشكلها في المرحلة المقبلة فالمستقبل سيكشف لنا ما يدور او ماسوف يتم العمل عليه .
الخزعلي للعبادي: اهتم بالبصرة كونها شريان العراق
وأشاد النائب فالح الخزعلي برئيس الوزراء حيدر العبادي تحية، مؤكدا انه كان له التأثير الكبير في معارك الفلوجة والموصل واتمنى له التوفيق في ان يقدم الخدمات وخصوصا في محافظة البصرة واعادة الثقة لابناء البصرة في ان الحكومة معتمة في هذه المحافظة ونحن حريصون على نجاح عمل العبادي كون نجاحه هو نجاح للعراق، واقول للعبادي “اهتم بالبصرة كونها شريان العراق”.
وعن مشروع منظومة صقر بغداد قال الخزعلي : تم احالة كل المفات الى هيئة النزاهة حسب المعلومات المتوفرة لدينا ، لكن هذا الملف هو من ضمن الملفات التي تم استجواب محافظ بغداد عليها .

About alzawraapaper

مدير الموقع