في الأنبار .. القوات الأمنية والعشائر يتصدون لرتل «إرهابي» ضخم ويحولونه الى ركام .. المحلاوي لـ”الزوراء”: قتل عدد لا يحصى من داعش بتدمير 450 عجلة للتنظيم

في الأنبار .. القوات الأمنية والعشائر يتصدون لرتل «إرهابي» ضخم ويحولونه الى ركام  .. المحلاوي لـ"الزوراء": قتل عدد لا يحصى من داعش بتدمير 450 عجلة للتنظيم

في الأنبار .. القوات الأمنية والعشائر يتصدون لرتل «إرهابي» ضخم ويحولونه الى ركام .. المحلاوي لـ”الزوراء”: قتل عدد لا يحصى من داعش بتدمير 450 عجلة للتنظيم

الزوراء/ دريد سلمان:
بعد الإنكسارات التي مُني بها «داعش» في الانبار، تستمر محاولات التنظيم لشن هجمات من أجل تخفيف الضغط على عناصره ورفع معنوياتهم، لكنه غالبا ما يلقى الرد المناسب، وهذه المرة حاول فيها شن هجوم واسع جنوب الفلوجة عبر ارتال ضخمة مؤلفة من نحو 450 سيارة تحولت على ركام بعد إحباط الهجوم من قبل القوات المشتركة المدعومة بمقاتلي العشائر وغطاء جوي. وقال قائد شرطة الانبار اللواء هادي رزيج في حديث لـ «الزوراء»، أمس: إن القوات الأمنية ومقاتلي عشائر لواء عامرية الصمود بالحشد وبإسناد من طيران الجيش والقوة الجوية صدت اكبر هجوم لداعش على ناحية عامرية الفلوجة ، مبينا أن تلك القوات تمكنت من تدمير 450 عجلة للتنظيم وقتل من فيها.الى ذلك أكد آمر لواء عامرية الصمود العميد خميس العيساوي: أن القوات الأمنية ومقاتلي عشائر لواء عامرية الصمود دمرت رتلا كبيرا لداعش قرب الناحية، موضحا بالقول «قدمنا ثلاثة شهداء من مقاتلي عشائر لواء عامرية الصمود بالحشد، و6 جرحى اخرين خلال المواجهات والاشتباكات مع عناصر التنظيم».وتابع العيساوي: أن ناحية العامرية تسيطر عليها القوات الأمنية ومقاتلي العشائر بالكامل ولم يخترقها أي عنصر من «داعش».ومن جانبها أوضحت قيادة عمليات الأنبار، تفاصيل تدمير 450 عجلة لتنظيم «داعش» بواسطة القوات الأمنية ومقاتلي العشائر باسناد من طيران الجيش والقوة الجوية.وقال قائد العمليات اللواء الركن إسماعيل المحلاوي في حديث لـ»الزوراء»: إن القوات الأمنية تمكنت من محاصرة نحو 2000 عنصر من داعش وقرابة 500 عجلة للتنظيم في منطقة الحصي جنوب الفلوجة، وذلك بعد تحرير مركز الفلوجة ومنطقتي البوعلوان والحلابسة غرب المدينة.وأضاف المحلاوي: إن قيادة عمليات الانبار وقيادة الفرقة الثامنة وضعت خطة لتحرير منطقة الحصي وقتل جميع عناصر التنظيم فيها والتي كان من المفترض ان تنطلق صباح اليوم ( امس)، لافتا الى أن عناصر التنظيم شنوا، مساء أمس الأول، هجوما على نقطة عسكرية في تقاطع السلام جنوب الفلوجة وحدثت اشتباكات معهم وتم تدمير أكثر 20 عجلة للتنظيم.وتابع المحلاوي: أن الية جرافة لداعش تمكنت من فتح طريق واستطاعت أكثر من 400 عجلة للتنظيم التسلل من الحصي باتجاه الصحراء غرب ناحية عامرية الفلوجة، مؤكدا مواجهتهم وتدمير تلك العجلات وقتل اعداد كبيرة من عناصر التنظيم «لا تحصى».وفي شأن ذي صلة قال عضو المجلس المحلي لعامرية الفلوجة، صباح العيساوي: إن القوات الامنية فرضت حظراً شاملاً للتجوال، وحتى اشعار اخر، في عموم مناطق ناحية العامرية، على خلفية تسلل عناصر من تنظيم (داعش) الارهابي الى المناطق المحررة في العامرية ومحيطها.وأضاف العيساوي: أن القوات القتالية شرعت بحملة تفتيش وتمشيط جميع المناطق المشتبه بتسلل عناصر التنظيم اليها، لمعالجة جيوب تواجدهم وتامين الحماية الامنية للمدنيين والدوائر الحكومية من أي هجوم محتمل.يذكر أن القوات الأمنية ومقاتلي العشائر في ناحية العامرية جنوب الفلوجة، يصدون بين الحين والأخر هجمات متفرقة لتنظيم «داعش» ويوقعون خسائر مادية وبشرية بصفوفه.

About alzawraapaper

مدير الموقع