فوائد عصير الرمان.. «لن تتوقف عن تناوله»

لطالما اشتهر عصير الرمان بأنه من أهم العصائر الطبيعيّة اللّذيذة والمنعشة التي تعطي الجسم الرّطوبة، وتقضي على العطش والجفاف كما تساعد على حماية الجسم من الالتهابات، وتحمي الخلايا من أي ضرر نظرا لاحتوائه على الكثير من المواد المفيدة لجسم الإنسان، والتي تتمثل في مضادات الأكسدة ، إضافة إلى احتواء بذور الرمان على 40 % من حاجة الإنسان اليومية من فيتامين ج.
ومن المعروف أنّ ثمار الرمان مفيد لعلاج بعض الأمراض لغناه بالعديد من الفوائد والتي نذكر منها:
فوائد عصير الرمان للتخسيس
يساهم عصير الرمان بشكل كبير في خسارة الوزن نظرا لاحتوائه على مضادات الأكسدة من نوع بوليفينولز والتي تعمل على تخليص الجسم من السموم ودعم عمل عمليات الأيض مما يساعد على إيقاف تراكم الشحوم في الأوعية الشريانية والتقليل من الشهية، وينصح بشرب كوب من عصير الرمان مع الوجبة أو صنع كوكتيل الرمان وخلطه مع القليل من الماء إن كان الطعم قوياً.
كذلك يعرف الرمان بأنه مصدر غني بالأنثوكيانين الذي يقلل من شحوم الدم ويزيد من الخصائص المضادة للأكسدة مما يقلل من خطر الإصابة بالسمنة كما يعمل عصير الرمان على تعزيز الشبع ومراقبة الشهية بسبب غناه بالألياف الغذائية، التي لها تأثير فسيولوجي قوي على الشبع في الجسم، ومنع التناول المفرط للطعام، حيث تعمل على إطالة عملية الهضم والامتصاص للطعام من قبل الأمعاء، مما يطيل من شعور الشخص بالشبع ويمنعه من التناول المفرط للطعام، أيضا يعمل على خفض السعرات الحرارية نظرا لخلوه من الكولسترول والدهون المشبعة.
فوائد عصير الرمان للقولون
بفضل احتوائه على الكثير من العناصر الغذائية الأساسية مثل الفيتامينات والمعادن، ومضادات الأكسدة عرف عصير الرمان بقدرته على تخفيف آلام القولون، والحد من تشنجاته المُزعجة، ولا سيما القولون العصبي، مما يُسهل حركة القولون والأمعاء بصورةٍ عامة، وهذا ما يُحسن عملية الهضم، ويُقلل انتفاخ البطن، وحدوث الغازات، واحتباسها في الأمعاء، كما يُقلل دبس الرمان وجود الديدان فيه، ويُسرع شفاءه من الالتهابات والتقرحات. كذلك يعمل عصير الرمان على الحماية من مشاكل وسرطان القولون نظرا لاحتوائه على مادة البوليفينول المسؤولة عن منع وانتشار خطوط الخلايا السرطانية كذلك يعمل عصير الرمان على علاج التهاب القولون لاحتوائه على خصائص مضادة للالتهابات.
فوائد قشر الرمان
لا تقتصر أهمية الرمان على عصيره فقط بل تمتد أيضا لقشره الذي يحتل حوالي 26 % إلى 30 % من وزن الثمرة وهو يتميز باحتوائه على كميات كبيرة من مضادات الأكسدة، مثل المركبات الفينولية مثل مركبات الفلافونويد و الأنثوسيانين والكاتيكين ومركبات أخرى من الفلافونويد بالإضافة إلى مركبات التانين ويونيكالين وحمض الجاليك وحمض الإيلاجيك ولذلك يعتبر القشر وهو الجزء المهمل من الرمان كنزاً كبيراً للفائدة.

About alzawraapaper

مدير الموقع