فوائد البنوك.. أرباح “ربوية” ضخمة تؤرق المواطنين … الاقتصاد النيابية تكشف لـ”الزوراء” عن توجه برلماني لتخفيض أرباح القروض.. ومكتب الشيرازي يعلق عليها

الزوراء/ حسين فالح:
كشفت لجنة الاقتصاد والاستثمار النيابية، عن عزمها تخفيض الفوائد المترتبة على القروض الممنوحة من المصارف الحكومية الى المواطنين، وفيما شرح خبير اقتصادي مبررات دفعها، أكد مكتب المرجع السيد صادق الشيرازي أنها أرباح “ربوية” وحدد مخرجا لها يمكن للمضطر اللجوء اليه في حالات معينة.
وقالت عضو لجنة الاقتصاد النائبة ندى شاكر جودت لـ“الزوراء”: ان البرلمان بدأ مناقشة جميع القروض والفوائد المترتبة عليها وخاصة القرض الاسكاني وتمت الموافقة على تخفيضه، على ان تكون نسبة الفائدة شبه رمزية، مبينة أن القروض الاخرى سيتم مناقشتها ويمكن تخفيض نسبة فوائدها خلال الفصل التشريعي الثاني للبرلمان.وأضافت شاكر: ان لجنة الاقتصاد واللجان البرلمانية المختصة تدرس رفع نسبة الفوائد على الودائع المالية لاعادة ثقة المواطن بالمصارف، مبينة أن هناك ملايين الدنانير والدولارات مركونة في المنازل، ويمكن تشجيع المواطنين على ايداعها في المصارف، وهنا يقوم المصرف باستثمارها.وأشار شاكر الى ان المصارف ستتمكن فيما بعد من تخفيض نسبة الفائدة على القروض التي تمنحها لانه سيصبح لديها اموال كبيرة. أما الخبير الاقتصادي همام الشماع، اعتبر أن نسبة الفوائد المترتبة على قرض العشرة ملايين الذي يمنحه مصرف الرافدين للموظفين بـ”الطبيعية” لكون فترة تسديده طويلة.وقال الشماع في حديث لـ“الزوراء”: إن نسبة الفائدة المترتبة على قرض العشرة ملايين تبلغ نحو 8 %، لان القرض محكوم بمدى القيمة الزمنية وكلما طالت مدة تسديده كلما ازداد قيمته، فعند منح قرض العشرة ملايين فسيصبح بعد 5 سنوات وهي مدة تسديده نحو 14 مليون دينار، لان نسبة الفائدة السنوية تقدر بـ 8 %، وهذا موجود في اغلب بنوك العالم.الى ذلك رأى مدير مكتب الشيرازي في البصرة الشيخ نزار الحسن في حديث لـ “الزوراء”: ان القرض الذي يترتب عليه فوائد مالية يصبح ربويا، لكن اذا كان المقترض مضطرا اضطرارا عرفيا، مثلا توقف علاجه أو سكنه أو زواجه على هذا القرض يمكن له حينئذ أن يأخذ القرض المذكور ويدفع الفائدة للبنك بعنوان “الهبة” او “الهدية”.وكان مصرف الرافدين حدد في وقت سابق، القسط الشهري لسلفة العشرة ملايين والخمسة ملايين دينار لموظفي وزارة التربية. وقال المكتب الاعلامي للمصرف في بيان: انه تم تحديد القسط الشهري لسلفة الخمسة ملايين دينار لموظفي وزارة التربية بـ120 الف دينار شهريا والعشرة مليون دينار بـ 241 الف دينار شهريا.واضاف المكتب ان مدة القرض 60 شهرا، موضحا ان الموظف الذي يكون راتبه الاسمي اكثر من 500 الف دينار يتم منحه سلفة العشرة ملايين في حين الموظف الذي يكون راتبه الاسمي اقل من 500 الف دينار فيتم منحه سلفة الخمسة ملايين دينار.

About alzawraapaper

مدير الموقع