فروع نقابة الصحفيين بالمحافظات تواصل حملات التبرع بالدم وتوزيع المساعدات الغذائية

الزوراء/ خاص:
تواصل فروع نقابة الصحفيين العراقيين في عدد من المحافظات بتوزيع السلات الغذائية للصحفيين المحتاجين والعوائل المتعففة، فضلا عن التبرع بالدم، استجابة لتوجيهات نقيب الصحفيين العراقيين رئيس اتحاد الصحفيين العرب مؤيد اللامي، في ظل الاجراءات الصحية للوقاية من تفشي وباء كورونا.
واكد رئيس فرع نقابة الصحفيين في كربلاء توفيق الحبالي، استمرار الفرع بتوزيع السلات الغذائية ولليوم الخامس على التوالي على عوائل الاسرة الصحفية وكذلك العوائل المتعففة، لافتا الى ان هناك تبرعات كثيرة من الخضروات وحليب الاطفال سيتم توزيعها اليوم الخميس.
واضاف: ان الحاجة كبيرة جدا لان اغلب العائلات في المحافظة تعتاش على الكسب اليومي فضلا عن متطلبات الحياة الاخرى كاجارات السكن والعلاج ، مؤكدا تلقي فرع النقابة اتصالات عدة بوجود العائلات الحاجة.
الى ذلك، واصل فرع نقابة الصحفيين في محافظة كركوك بتوزيع السلات الغذائية للعائلات المتعففة وللصحفيين المحتاجين في المحافظة.
وذكر بيان لفرع نقابة الصحفيين بكركوك: انه تنفيذا لتوجيهات مؤيد اللامي نقيب الصحفيين العراقيين، واصل فرعنا وعلى مدى ثلاثة أيام متتالية توزيع سلال المواد الغذائية على الزميلات والزملاء المستحقين في كركوك.
واضاف: ان عدد العوائل المستفيدة من التوزيع بلغ ستون عائلة ومنهم عوائل شهداء الصحافة في كركوك، مبينا تم إيصال وتسليم الحصص إلى المستحقين في دورهم أو عن طريق حضورهم الشخصي إلى مقر الفرع و ذلك من قبل لجنة شكلها الفرع لهذا الغرض.
وعبر الزملاء المشمولين بهذه المبادرة الإنسانية والوطنية النبيلة عن إمتنانهم وتقديرهم العالي لنقيب الصحفيين العراقيين والجهات المشاركة الأخرى ولفرع النقابة على الجهود المَكرسة للتخفيف عن كاهل الصحفيين المتعففين.
بدوره، اكد فرع نقابة الصحفيين العراقيين في محافظة نينوى، تجهيز السلات الغذائية لتوزيعها على المحتاجين من الصحفيين والعائلات في المحافظة.
وذكر بيان لفرع النقابة في نينوى: انه بتوجيه مباشر من نقيب الصحفيين العراقيين مؤيد اللامي سيقوم عدد من الزملاء في فرع نينوى بتوزيع كميات من المواد الغذائية للعوائل الصحفية المتعففة وتلك التي تضررت بسبب الظروف المحيطة بوباء كورونا.
وفي محافظة بابل نظم صحفيو واعلاميو محافظة بابل حملة للتبرع بالدم تلبية لنداء مصرف الدم بعد النقص الحاد الذي تسبب به فرض حظر التجوال الوقائي في ظل حاجة ملحة لمرضى الثلاسيميا.
اما محافظة ميسان، فقد اكد رئيس فرع النقابة في المحافظة سمير السعد ان الفرع في المحافظة قام بتوزيع الطعام لابناء القوات الامنية المرابطة لفرض حظر التجوال في المحافظة فضلا عن استمرار التغطية الاعلامية والتوعية الصحية للوقاية من فيروس كورونا.
وكان نقيب الصحفيين العراقيين رئيس اتحاد الصحفيين العرب مؤيد اللامي، قد دعا رؤساء فروع النقابة والصحفيين الميسورين الى ايصال حصة غذائية لزملائهم المحتاجين.
وقال اللامي في تغريدة له : انه «بعد تصريح المتحدث باسم وزارة التخطيط الاخ عبد الزهرة الهنداوي بوجود مايقرب من 7 ملايين عراقي بخط الفقر , ادعو رؤساء فروع نقابتنا في عموم العراق الى ايصال حصة غذائية متكاملة للصحفيين المحتاجين وسنقوم بدفع اقيامها».
وطالب اللامي من الصحفيين الميسورين بتقديم مثلها لكل عائلة محتاجة وقريبة من منازلهم.

About alzawraapaper

مدير الموقع