عودة اكثر من 500 عائلة نازحة لمناطقها غربي نينوى

 

بغداد/الزوراء:
اعلن نائب رئيس لجنة الامن والدفاع بالبرلمان السابق عن محافظة نينوى نايف الشمري، امس الاحد،عن عودة اكثر من 500 عائلة نازحة الى قرية الجغيفي في قضاء البعاج ضمن المناطق الحدودية غربي المحافظة ، فيما اشار الى ان عودة تلك العوائل تم بجهود استثنائية بذلتها القوات الامنية ليلا ونهارا لتامين عودة تلك العوائل.وقال الشمري ، انه «وبجهود مشكورة وكبيرة من قبل رئيس اركان الجيش الفريق الركن عثمان الغانمي وقائد عمليات الجزيرة والبادية اللواء الركن قاسم المحمدي وقائد الفرقة السابقة بالجيش العراقي اللواء الركن نومان الزوبعي فقد تم تامين المناطق الحدودية القريبة من قضاء البعاج بما ساهم بعودة اكثر من 500 عائلة نازحة الى منازلها في مجمع الجغيفي في القضاء»، مبينا ان «القوات الامنية وبجهود مستمرة ليلا ونهارا خلال الايام الاربعة الماضية استطاعت تأمين مناطق غرب نينوى الحدودية مع سوريا بما سمح بعودة النازحين الى قراهم ليكونوا سند للقوات الامنية».
واضاف الشمري، ان «عودة هذه العوائل سيكون له مردود ايجابي على تشجيع باقي العوائل للعودة الى مناطقها لان عودة عوائل مناطق لاتبعد عن الحدود الا بمسافة سبعة كيلو متر معناه ان الحدود مؤمنة بشكل كبير جدا»،لافتا الى ان «الدور اليوم على الحكومة المحلية للاسراع بتوفير الدعم اللوجستي والخدمي واستكمال البنى التحتية بالمناطق المحررة لتشجيع باقي العوائل للعودة».
واكد الشمري، ان «تامين الوصول وعودة عوائلها معناه تامين خاصرة العراق الشمالية وبما يؤمن كل مناطق العراق ويبعد شبح اجتياح الجماعات الارهابية للمحافظات كما حصل في عام 2014».
وكان النائب السابق عن محافظة نينوى ونائب رئيس لجنة الامن والدفاع بالبرلمان السابق نايف الشمري دعا، الاحد (12 اب 2018)، وزير الداخلية قاسم الاعرجي لارسال لوائين من قوات الحدود لمسك المناطق الحدودية الواقعة مابين ربيعة وحصيبة بالمحافظة.

About alzawraapaper

مدير الموقع