عمليات بغداد تغلق خمسة أسواق كبيرة في مدينة الصدر والشعب

بغداد/ الزوراء:
وجهت قيادة عمليات بغداد، امس السبت، بغلق سوق مريدي وعريبة والعورة، فضلا عن غلق سوق الـ4000 وسوق الصبح بمنطقة الشعب،فيما أكدت أنها ابلغت جميع اصحاب المحال والبسطيات في أسواق مدينة الصدر أن يتحولوا الى باعة متجولين.
وقال قائد الفرقة الحادية عشرة بعمليات بغداد، العميد الركن عقيل السعدي، في حديث صحفي ان «قيادة عمليات بغداد وجهت قيادة الفرقة الحادية عشرة بغلق سوق مريدي وسوق عريبة وسوق العورة امس».
واضاف ان «قواتنا باشرت من صباح امس بنشر ٦٠٠ عنصر أمني بغلق المحال المخالفة لقرار حظر التجوال في هذه الأسواق التي تم ذكرها». مشيرا الى ان «ذلك جاء بحسب الامر الديواني رقم 55».
وقال ان «قيادة عمليات بغداد وجهت قيادة الفرقة الحادية عشرة بإخراج قوة من لواء ٤٤ لتطبيق حظر التجوال وغلق المحلات المخالفة لقرار الحظر في سوق ٤٠٠٠ وسوق الصبح في مدينة الشعب».
واضاف انه «تم امس صباحا إغلاق المحالف المخالفة وتحويلها إلى باعة جوالة». مشيرا الى ان «ذلك جاء وفقا لتعليمات الامر الديواني رقم 55».
وفي سياق متصل أكدت قيادة عمليات بغداد، امس السبت، أنها ابلغت جميع اصحاب المحال والبسطيات في أسواق مدينة الصدر أن يتحولوا الى باعة متجولين.
وقالت القيادة في بيان تلقت «الزوراء» نسخة منه، إنه «من اجل تخفيف ومنع التجمعات في أسواق مدينة الصدر شرقي بغداد، فقد تم ابلاغ جميع اصحاب المحال وبسطيات الفواكة والخضر والمواد الغذائية ان يتحولوا الى باعة جوالين بالمناطق كل حسب القطاع والمنطقة القريبة منه، وذلك خلال أيام حظر التجوال الوقائي».
واضافت: «الى ذلك اغلقت القوات الأمنية سوق «عريبة» أيضاً في مدينة الصدر»، داعية «الأهالي الى التعاون التام مع الاجهزة الامنية في تطبيق حظر التجول».

About alzawraapaper

مدير الموقع