عشرات الالاف من حالات التسمم تصعد وتيرة المظاهرات في جنوب العراق

عشرات الالاف من حالات التسمم تصعد وتيرة المظاهرات في جنوب العراق

عشرات الالاف من حالات التسمم تصعد وتيرة المظاهرات في جنوب العراق

البصرة/الزوراء:
شهدت محافظة البصرة جنوب العراق 550 كم جنوب شرق بغداد، تصاعدا كبيرا في وتيرة التظاهرات المستمرة قرابة ثلاثة اشهر, حيث شارك آلاف المحتجين في مظاهرة مساء اول امس الجمعة, وسط صدامات بين القوى الامنية الحكومية والمتظاهرين.
وحذر رئيس مجلس عشائر البصرة، الشيخ رائد الفريجي، من خروج التظاهرات عن سلميتها إذا استمرت” الحكومتين الاتحادية والمحلية، في تسويف مطالب المتظاهرين” وقال:” اليوم محافظ البصرة اثبت فشله”, ذلك بعد إقدام المتظاهرين على حرق مدخل مبنى الحكومة المحلية في مدينة البصرة, واتسعت نقط التظاهر من مركز المحافظة الى منطقة الكرمة، شمالي المدينة، وحصل إغلاق للشوارع وإحراق لإطارات السيارات.
وذكر مكتب المفوضية العليا لحقوق الإنسان العراقية، في البصرة, بإن الجيش العراقي، استخدم إطلاق النار الحي في الهواء، في محاولة لإبعاد المتظاهرين عن بوابة مبنى محافظة البصرة، مع قنابل الغاز المسيل للدموع, ما ادى الى إصابة متظاهرين بجروح إثر إطلاق نار حي من قبل القوات الأمنية.
واضاف المتظاهرون الى مطالبهم السابقة مطالب جديدة, وهي ايجاد حل لمشكلة تسمم مياه الشرب, وذكرت المفوضية العليا لحقوق الانسان في العراق: ان زهاء 18 الف شخص في المحافظة اصيبوا بالتسمم والامراض المعوية جراء شربهم مياه شط العرب التي ارتفعت فيها نسبة التلوث والملوحة, وحذر عضو المفوضية علي البياتي من كوارث بشرية مستقبلا نتيجة السم, ومن انتشار وباء الكوليرا.
وأضاف الفريجي، مع انتشار حالات التسمم، وعدم تدخل وزارة الصحة لمعالجة المصابين, فأن التظاهرات مستمرة لأن المتظاهرين لم يلتمسوا الحلول من السلطات الحاكمة سوى الوعود.
ودعا ناشطون من ابناء المحافظة على مختلف مواقع شبكات التواصل الاجتماعي, المنظمات الانسانية والحقوقية العراقية منها والدولية, لزيارة البصرة وإعلانها منطقة منكوبة, بسبب فشل سياسات الحكومات والتقاطعات بين الكتل السياسية، ووقع الشعب ضحية إثرها.
وقال الفريجي، منذ قيام المظاهرات وحتى اليوم:” ان أربعة متظاهرين قتلوا، وأصيب 250 آخرون بجروح، وهناك 137 معتقلا، و6 أشخاص ضمن “مجهولي المصير”.
يذكر ان المحافظات العراقية ومحافظات إقليم كوردستان تضامنت مع محافظة البصرة, حيث ارسلت المؤسسات الخيرية معونات كبيرة الى البصرة واعلنت انها سوف تستمر في دعم المحافظة, ويعتبر العراقيون بالاغلب البصرة منطقة منكوبة غير قابلة للعيش فيها, نتيجة الفقر والبطالة وتسمم مياه شط العرب, رغم انها اغنى محافظات العراق.

About alzawraapaper

مدير الموقع