عثر على أسلحة وعبوات ومتفجرات في جزيرة الكرمة وسامراء … الحشد الشعبي يعلن تفكيك أخطر خلايا داعش “النائمة” في ديالى

بغداد/ الزوراء:
أعلن الحشد الشعبي تفكيك اخطر خلايا تنظيم داعش الارهابي بعملية نوعية جرت في محافظة ديالى. وفيما أعلنت قيادة قاطع عمليات سامراء العثور على عدد من العبوات الناسفة والمتفجرات التابعة لتنظيم “ داعش” الاجرامي، عثرت قوة من اللواء 27 بالحشد الشعبي على مخبأ للسلاح بجزيرة الكرمة في محافظة الأنبار.
وقال الناطق الاعلامي لمحور ديالى في الحشد الشعبي، صادق الحسيني، امس الثلاثاء، في حديث صحفي: ان” الحشد الشعبي بالتنسيق مع استخبارات ومكافحة الارهاب في ديالى نجح في تفكيك واعتقال افراد خلية نائمة مرتبطة بداعش الارهابي هي الاخطر على مستوى المحافظة”.
واضاف الحسيني ان” عملية الاعتقال جرت نتيجة التنسيق المميز بين الحشد والاستخبارات وصولا الى تنفيذ عملية المداهمة والاعتقال والبدء بتفكيك الخلية المتورطة بالعديد من الجرائم الإرهابية”.
وأوضح أن “تطور البعد الاستخباري للحشد الشعبي حقق نتائج مهمة خلال الاشهر الماضية في المشهد الامني من ناحية تفكيك خلايا خطيرة جدا كانت على وشك تنفيذ جرائم ارهابية في ديالى”.
وينتشر الحشد الشعبي في مناطق واسعة من ديالى، وهو يؤدي فعاليات امنية مهمة في مواجهة خلايا داعش الإرهابي.
من جهتها، أعلنت قيادة قاطع عمليات سامراء المقدسة للحشد الشعبي، امس الثلاثاء، عن العثور على عدد من العبوات الناسفة والمتفجرات التابعة لتنظيم “ داعش” الاجرامي بمنطقة البو رفاعي في جزيرة غرب مدينة سامراء داخل قاطع المسؤولية.
وذكر بيان لإعلام الحشد الشعبي تلقت «الزوراء» نسخة منه، أن “معلومات استخبارية دقيقة حصلت عليها استخبارات اللواء ٣١٤ أفادت بوجود عدد من العبوات الناسفة والمتفجرات كان التنظيم الإجرامي يستخدمها في عملياته الإرهابية ضد المواطنين والقوات الأمنية”.
وأضاف البيان أن “الهندسة العسكرية التابعة إلى اللواء ٣١٤ قامت بعملية البحث والتفتيش، حيث تم العثور على تلك العبوات ومعالجتها بشكل فوري”.
من جانبها، عثرت قوة من اللواء 27 بالحشد الشعبي، امس الثلاثاء، على مخبأ للسلاح بجزيرة الكرمة في محافظة الأنبار.
وذكر بيان لإعلام الحشد الشعبي تلقت «الزوراء» نسخة منه، أن “قوة من اللواء 27 بالحشد الشعبي نفذت عملية امنية استباقية بناءً على معلومات استخباراتية دقيقة في جزيرة الكرمة”.
وأضاف البيان أن “العملية اسفرت عم العثور على مخبأ للسلاح من مختلف الأنواع”.

About alzawraapaper

مدير الموقع