عالية نصيف تطالب بمنع استيراد الطابوق الأحمر

بغداد/ متابعة الزوراء:
طالبتِ النائبة عالية نصيف الحكومة بالتدخل لحماية الصناعة الوطنية و صناعة الطابوق المحلي بشكل خاص .
وقالت نصيف في بيان إن “دخول الطابوق الأحمر من إقليم كردستان بسعر منافس لسعر المنتج المحلي وبكميات كبيرة جدا الهدف منه إنهاء وجود هذه الصناعة في العراق”.
وبينت أن “الطابوق الأحمر لا يتم انتاجه في الاقليم وإنما هو مستورد ويتم إرساله من قبل التجار في الاقليم باعتبار أنه تم تصنيعه داخل الإقليم، وقد تم الاستفسار من المديرية العامة للتنمية الصناعية واتضح وجود معمل طابوق واحد مسجل لديها في إقليم كردستان”.
وأوضحت نصيف، ان “وزارة النفط قامت منذ يوم 2 كانون الثاني 2018 برفع سعر بيع النفط الأسود الذي يعد مادة أولية أساسية في هذه الصناعة من 100 دينار للتر الواحد الى 150 دينار للتر، أي أن سعر الصهريج ارتفع من 3 ملايين دينار الى 4 ملايين ونصف المليون، ويعد هذا الإجراء دعماً غير مباشر للمنتج الأجنبي على حساب تدمير أهم الخطوط الانتاجية في القطاع الخاص حالياً، وإذا استمر الحال على ما هو عليه اليوم فمن الممكن أن تنتهي هذه الصناعة في العراق”.وشددت نصيف على “ضرورة إصدار قرار من مجلس الوزراء يمنع دخول الطابوق الأحمر عبر المنافذ الكمركية كافة فيما إذا كانت الحكومة جادة في حماية الصناعات الوطنية وقطع الطريق على أية جهة تتقاضى عمولات لتمرير المنتجات المستوردة، مع ضرورة قيام الأجهزة الأمنية بحجز أية شحنة تحاول المرور”.
كما طالبت “بإصدار قرار من مجلس الوزراء بإلغاء زيادة أسعار النفط الأسود لمعامل الطابوق في القطاع الخاص لتفادي غلق المعامل التي توفر مصدر معيشة لمئات الآلاف من العمال المهددين بالبطالة”.

About alzawraapaper

مدير الموقع