طهران ترد على واشنطن بشأن استهداف القواعد العسكرية في العراق

طهران/ متابعة الزوراء:
علقت وزارة الخارجية الإيرانية على الاتهامات الأمريكية إلى طهران بالمسؤولية عن هجمات صاروخية على قواعد عسكرية أمريكية في العراق، بالإضافة إلى تقرير الأمين العام للأمم المتحدة بشأن هجوم أرامكو في السعودية.وقال المتحدث باسم الخارجية، عباس موسوي، خلال مؤتمر صحفي ان “اتهام طهران بهجوم أرامكو والهجمات على قواعد أمريكية في العراق مجرد مزاعم واهية، وسيدرك الأمريكيون لاحقا أنهم مخطئون”، وذلك حسب وكالة “تسنيم” الإيرانية.وأضاف موسوي أن “طهران تدرك أن أسهل عمل بالنسبة للولايات المتحدة الأمريكية هو توجيه اتهامات لها”. لافتا إلى أن “تقرير الأمين العام للأمم المتحدة بشأن هجوم أرامكو أثبت أنه لم يكن ل‍إيران أي دور فيه، لكن واشنطن وجهت الاتهام ل‍طهران منذ الساعات الأولى، نأمل أن يتقبل الأمريكيون العار الذي سيلحق بهم بشأن الهجمات في العراق على شاكلة هجوم أرامكو”.وفيما يخص الهجوم على القنصلية الإيرانية في مدينة النجف العراقية، أكد موسوي أن “طهران بانتظار التقرير النهائي والرسمي من الحكومة العراقية بشأن هذا الهجوم”. مؤكدا أن “طهران أبلغت الحكومة العراقية بضرورة حماية الأماكن والبعثات الدبلوماسية الإيرانية في العراق”.وكان وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، توعد، الجمعة، إيران بـ”رد حاسم” في حال فعلت أي شيء يمكن أن يلحق ضررا بالأمريكيين أو شركائنا في العراق.

About alzawraapaper

مدير الموقع