طارق حرب لـ الزوراء: عقوبة إطلاق الرصاص بالهواء تصل الى المؤبد أو الإعدام

 

الزوراء/ ليث جواد:
دعتِ اللجنة الامنية في مجلس محافظة بغداد، أمس الأحد، وزارة الداخلية ودوائر الامن الوطني الى تسيير دوريات لرصد مطلقي العيارات النارية في الهواء من المدنيين والاجهزة الامنية في حال فوز المنتخب العراقي على نظيره الكوري الجنوبي، اليوم، فيما أكد خبير قانوني أن عقوبة إطلاق العيارات النارية تصل في بعض الاحيان الى المؤبد أو الاعدام. وقال عضو اللجنة سعد المطلبي في تصريح لـ(الزوراء)، أمس: على الأجهزة التابعة لوزارة الداخلية والامن الوطني تسيير دوريات لرصد واعتقال كل من يطلق العيارات النارية في الهواء من المدنيين ومنتسبي الأجهزة الأمنية على حد سواء، في حال فوز المنتخب العراقي على نظيره الكوري الجنوبي، اليوم، مؤكدا أن هذا السلوك راح ضحيته عشرات الابرياء يوم الجمعة الماضي عند فوز المنتخب العراقي على نظيره الإيراني. وأضاف المطلبي: أن هذه الظاهرة استشرت في المجتمع البغدادي في الآونة الاخيرة، إذا اصبح العيارات النارية تطلق في مناسبات الافراح والاحزان على حد سواء، بالرغم من كونها محرمة دينيا لما تسببه من اذى للمواطنين، لافتا الى وجود قانون يجرم ويحاسب كل من يقوم باطلاق العيارات النارية في الهواء، لكنه غير مفعل بسبب ظروف البلد الاستثنائية. وأكد المطلبي: أن اللجنة الأمنية في مجلس بغداد رصدت خلال الايام الماضية قيام بعض منتسبي السيطرات الامنية والدوريات المرابطة باطلاق العيارات النارية في الهواء، وهذا امر مخالف ويجب أن تضع الوزارات الامنية حلولا سريعة لهذه الظاهرة غير الحضارية. ومن جانبه قال الخبير القانوني طارق حرب لـ(الزوراء): إن اطلاق العيارات النارية في الهواء يعد جريمتين، الاولى حيازة سلاح غير مرخص، والثانية هناك نص قانوني يجرم كل من يطلق العيارات النارية في الهواء، فضلا عن مخالفة الامر 3 لسنة 2003. وأوضح حرب: أن عقوبة إطلاق العيارات النارية تصل في بعض الاحيان الى المؤبد او الاعدام إذا نتج عنها قتل شخص، لان القانون يعدها قتل متعمد وليس عن طريق الخطأ، مؤكدا أن عقوبة اطلاق العيارات النارية في الهواء وفق القانون هي الحبس مدة لاتقل عن 6 اشهر مع غرامة مالية. وأشار الى أن القانون يعاقب بالحبس والغرامة على كل من يطلق العيارات النارية في الهواء، ولكن يلاحظ أن هناك تهاونا في تطبيق هذا القانون من قبل الجهات المختصة. وأعلنت وزارة الداخلية، أمس الأحد، عن صدور برقيات للاجهزة الأمنية بضبط حالات اطلاق العيارات النارية في المناسبات بمناطق المسؤولية، فيما وجه رئيس الوزراء حيدر العبادي باتخاذ اجراءات “رادعة وعاجلة” لمنع ظاهرة اطلاق العيارات النارية في المناسبات ومحاسبة المسؤولين عنها، ومنعها “منعاً باتاً”.وكانت وزارة الصحة أعلنت، أول أمس السبت، تسجيل حالتي وفاة و89 إصابة بينهم أطفال ونساء بضمنها امرأة حامل جراء الاطلاقات النارية بفوز المنتخب الوطني على نظيره الإيراني يوم الجمعة الماضي، داعية إلى ضرورة تشريع قوانين تحد من هذه الظاهرة.

طارق حرب لـ الزوراء: عقوبة إطلاق الرصاص بالهواء  تصل الى المؤبد أو الإعدام

طارق حرب لـ الزوراء: عقوبة إطلاق الرصاص بالهواء تصل الى المؤبد أو الإعدام

About alzawraapaper

مدير الموقع