ضبط سيارة مفخخة و“معالجتها“ شمال العاصمة … عملية عسكرية لتعقب خلايا “داعش“ في تسع مناطق جنوب بعقوبة

ضبط سيارة مفخخة و“معالجتها“ شمال العاصمة ... عملية عسكرية لتعقب خلايا “داعش“ في تسع مناطق جنوب بعقوبة

ضبط سيارة مفخخة و“معالجتها“ شمال العاصمة … عملية عسكرية لتعقب خلايا “داعش“ في تسع مناطق جنوب بعقوبة

بغداد/الزوراء:
أعلن قائد عمليات دجلة الفريق الركن مزهر العزاوي،امس الأحد، عن انطلاق عملية عسكرية واسعة لتعقب خلايا تنظيم «داعش» الارهابي في تسع مناطق جنوبي بعقوبة.
وقال العزاوي ، إن «قطعات من الجيش والشرطة والحشد الشعبي وبغطاء من قبل طيران الجيش انطلقت في عملية عسكرية واسعة من محورين لتعقب خلايا «داعش» في تسع مناطق جنوب ناحية بهرز(9 كم جنوب بعقوبة)».
وأضاف، أن «العملية تأتي ضمن استراتيجية قيادة عمليات دجلة في تعقب خلايا «داعش» والتفتيش عن المطلوبين وإعطاء رسائل تطمين للأهالي بأنه لن نسمح بوجود ما يهددهم في أية بقعة على أرض ديالى وسنعمل على تعزيز الاستقرار الداخلي».
وكانت عمليات دجلة شنت مؤخراً سلسلة عمليات عسكرية واسعة لتعقب عناصر ومقرات تنظيم «داعش»، أسفرت عن ضبط وتدمير مضافات.
كما كشف رئيس اللجنة الامنية في مجلس ديالى صادق الحسيني،امس الاحد، عن قرار لتفعيل الحراس الليليين في المناطق المحررة لتعزيز امنها الداخلي.
وقال الحسيني ، ان «اللجنة الامنية في مجلس ديالى بالتنسيق مع الاجهزة الامنية المختصة والادارات المحلية قررت تفعيل منظومة الحراس الليليين في المناطق المحررة لتعزيز امنها الداخلي».
واضاف الحسيني ان «تفعيل الحراس الليليين سيكون وفق الية منظمة وشفافة وهي تهدف الى اشراك الاهالي بملف الامن الداخلي بالمرحلة القادمة»، لافتا الى ان «وجود الحراس الليليين في الاحياء والازقة السكنية بات ضروري لطمأنة الاهالي ومنع حدوث اي خروقات».
وكانت العديد من مناطق ديالى سيطر عليها «داعش» بعد حزيران 2014، قبل ان تنجح القوى الامنية والحشد الشعبي من تحريرها.
فيما اعلنت قيادة شرطة محافظة ديالى،امس الاحد، عن تدمير ثلاث مضافات واعتقال ستة مطلوبين بقضايا جنائية في مناطق متفرقة من المحافظة.
وقالت القيادة في بيان صحفي ، إن «قوة أمنية من مديرية شؤون أفواج الطوارئ وفوجي طوارئ ديالى الثامن والنموذجي وسرية سوات وقسم مكافحة الإجرام ومفارز من قسم مكافحة المتفجرات ومديرية الاستخبارات ومكافحة الارهاب في شرطة ديالى وبالتنسيق مع عمليات دجلة نفذت عملية أمنية في تلال حمرين، (85 كم شمال شرق ب‍عقوبة)، أسفرت عن تدمير ثلاث مضافات لعصابات «داعش» الارهابية وتفكيك عبوتين ناسفتين».
واضافت القيادة، أن «دوريات من قسم شرطة بعقوبة والمقدادية وسيطرة المصطفى التابعة لفوج طوارئ ديالى الاول في شرطة ديالى اعتقلت ستة مطلوبين بقضايا جنائية مختلفة ومخالفات قانونية، وتم ارسالهم الى مراكز لعرضهم على القضاء»، مشيرة الى أنه «تم ضبط عجلة لعدم مطابقتها الاوراق في قضاء الخالص وتم تسليمها الى الجهات المختصة».
وكانت الاجهزة الامنية في ديالى اعتقلت العشرات من المطلوبين للقضاء خلال الاشهر الماضية.
وفي شأن اخر أكدت قائممقامية قضاء ماوت الواقعة شمال شرق محافظة السليمانية،امس الاحد، أن طائرات حربية تركية هاجمت منطقة جبلية تقع على الحدود العراقية الإيرانية.
وقال قائممقام القضاء كاميران حسن ، إن «طائرات حربية تركية هاجمت، سلسلة جبال آسوس بقضاء ماوت على الحدود الايرانية، (55كم شمال شرق مدينة السليمانية»، مبينا أن «الهجوم لم يسفر عن خسائر بشرية ومادية».
وأضاف حسن أنه «لم يعرف بعد أسباب استهداف الطائرات التركية للمنطقة»، لافتا الى أنه «هذه هي المرة الثانية التي تتعرض المنطقة ذاتها للقصف الجوي التركي خلال الشهر الحالي».
يذكر أن الطائرات الحربية التركية والمدفعية الإيرانية تقصف بإستمرار المناطق الواقعة على حدودهما بحجة تواجد مسلحي حزب العمال الكردستاني المعارض ل‍تركيا وأحزاب كردية معارضة لإيران.
وفي العاصمة أعلنت قيادة عمليات بغداد،امس الأحد، عن ضبط سيارة مفخخة و»معالجتها» من قبل الجهد الهندسي شمال العاصمة.
وقالت القيادة في بيان لها بهذا الشأن، إن «قواتنا الأمنية تستمر في تنفيذ واجباتها اليومية وملاحقة عصابات «داعش» الإرهابية ضمن كافة قواطع العمليات، حيث تمكنت من تنفيذ واجب تفتيش في منطقة (البو خالد) ضمن قاطع شمال بغداد نتج عنه ضبط عجلة مفخخة نوع برازيلي لا تحمل لوحات تسجيل تمت معالجتها من قبل الجهد الهندسي».
وأضافت القيادة أن قوة تابعة لها تمكنت من «تنفيذ واجب تفتيش في منطقة (الهيتاويين) ضمن قاطع غرب بغداد نتج عنه العثور على خمس عبوات اسطوانية الشكل معدة للتفجير، و3 مساطر تفجير من مخلفات عصابات «داعش» الإرهابية، إضافة إلى إلقاء القبض على عدد من المطلوبين وفق مواد قانونية مختلفة».
يذكر أن العاصمة بغداد تشهد بين الحين والآخر تفجيرات بسيارات مفخخة وعبوات وأحزمة ناسفة، إضافة إلى هجمات متفرقة تستهدف المدنيين وعناصر الأجهزة الأمنية في مناطق متفرقة منها، ما يسفر عن سقوط العشرات من الأشخاص بين شهيد وجريح.

About alzawraapaper

مدير الموقع